00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تنظمه «كهرباء دبي» من 5 إلى 7 الجاري بـ«مركز المعارض» في إكسبو

61 مؤسسة وشركة محلية وعالمية ترعى «ويتيكس» و«دبي للطاقة الشمسية»

ت + ت - الحجم الطبيعي

بتوجيهات كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، تنظم هيئة كهرباء ومياه دبي معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» ودبي للطاقة الشمسية، الأكبر من نوعه في المنطقة، في الفترة من 5 إلى 7 أكتوبر الجاري في مركز دبي للمعارض في «إكسبو 2020 دبي»، وتشكل الدورة الثالثة والعشرون من المعرض فرصة استثنائية للعارضين والزوار من مختلف أنحاء العالم، ليكونوا جزءاً من أول «إكسبو دولي» في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، وأحد أوائل الفعاليات الكبرى في العالم، منذ بدء جائحة «كوفيد 19». واستقطبت الدورة الحالية من «ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية» 61 جهة راعية، و15 مؤسسة شريكة وداعمة.

منصة مثالية

وأعرب معالي سعيد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، رئيس ومؤسس معرض «ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية» عن تقديره لرعاة وشركاء المعرض، وأشاد بإسهاماتهم المتميزة في سبيل تحقيق أهدافه وإبراز دوره كونه منصة مثالية لطرح واستعراض آخر الحلول التقنية والمنتجات المبتكرة في قطاعات الطاقة والبيئة والمياه.

وقال: على مدى 22 عاماً، رسخ «ويتيكس» مكانته كونه أحد أكبر وأهم المعارض العالمية المتخصصة، وبات موعداً سنوياً تترقبه المؤسسات والهيئات والشركات المتخصصة في قطاعات الطاقة والمياه والبيئة والنفط والغاز والتنمية الخضراء والقطاعات ذات الصلة، من المنطقة والعالم، لطرح حلولها ومنتجاتها، ومناقشة أفضل الممارسات وأحدث التقنيات والابتكارات، ويعد فرصة مهمة للوصول إلى آلاف العارضين وعقد الصفقات وبناء الشراكات، والاطلاع على أحدث التقنيات والابتكارات في قطاعات الطاقة والمياه والطاقة المتجددة والبيئة، فضلاً عن التعرف إلى احتياجات السوق، لا سيما في ظل التوسع الكبير في الاعتماد على تقنيات الطاقة المتجددة في الإمارات، والمنطقة بشكل عام.

رعاة اليوبيل الماسي

طرق دبي

وأكّد معالي مطر محمد الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات بدبي، أن الشراكة الاستراتيجية القائمة مع هيئة كهرباء ومياه دبـي تهدف إلى ترسيخ مكانة دبي عاصمة عالمية للريادة في مجالات الاستدامة والاقتصاد الأخضر، حيث أثمرت الجهود المشتركة من خلال مجموعة من المشاريع والمبادرات عن خفض الانبعاثات الكربونية، وزيادة نسبة الممارسات الخضراء، التي تدعم تحسين البيئة المعيشية فـي الإمـارة.

وقال: من هذا المنطلق تأتي مشاركة هيئة الطرق والمواصلات في معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس»، بهدف استعراض جهود ومبادرات الهيئة في الارتقاء بمستويات النضج في مجال الاستدامة، والاطلاع على أحدث التقنيات الذكية والحلول المبتكرة في مجالات الطاقة المتجددة والمياه والبيئة، إلى جانب الالتقاء بالخبراء والمختصين من جميع أنحاء العالم في مختلف مجالات الاقتصاد الأخضر، والمدن الذكية، والابتكار، والتنمية المستدامة.

وأوضح أن هيئة الطرق والمواصلات تولي محور الاستدامة عناية خاصة، وتجسد ذلك في تحديث رؤيتها وخطتها الاستراتيجية لتصبح «الريادة العالمية في التنقل السهل والمستدام»، وتعد الهيئة من أولى الجهات الحكومية التي حوّلت خدماتها إلى خدمات ذكية، تـُقدم على مدار الساعة، وهو ما مكنها من تقديم خدماتها بصورة شبه طبيعية خلال جائحة «كوفيد 19»، كما تعد أول جهة في قطاع الطرق والمواصلات العامة على نطاق العالم تصدر تقرير الاستدامة السنوي الخاص بها، وفقاً لمعايير مبادرة إعداد التقارير العالمية (GRI) في عام 2018، مشيراً إلى أن الهيئة حققت في عام 2020 وفورات قياسية بلغت أكثر من 51 مليون كيلووات ساعة من الكهرباء، و31 مليون لتر من الوقود، و45 مليون جالون من المياه، ما أدى إلى خفض الانبعاثات، بما يقارب 113 ألف طن من مكافئ ثاني أكسيد الكربون، والذي بدوره أدى إلى وفورات مالية تقارب 52 مليون درهم خلال العام، وذلك من خلال تنفيذ 52 مبادرة للطاقة والاقتصاد الأخضر في عام 2020.

«إينوك»

من جانبه، قال سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة بترول الإمارات الوطنية «إينوك»: انطلاقاً من دورنا كوننا مجموعة وطنية رائدة في قطاع الطاقة، وانسجاماً مع رؤية القيادة الرشيدة في تعزيز التنمية المستدامة في الإمارات، نحرص في مجموعة «إينوك» على المشاركة سنوياً في معرض ويتكس لما يمثّله من منصة إقليمية ودولية مهمة تسلّط الضوء على التحديات، التي تواجه هذا القطاع، مع مناقشة الحلول المتمثلة في أحدث التطورات والابتكارات في مجال الطاقة المتجددة والتقليدية، بالإضافة إلى الاطلاع على أفضل الممارسات العالمية للشركات والمؤسسات المتخصصة بمجالات الطاقة.

وأضاف: ومع مشاركتنا في «إكسبو 2020 دبي» كوننا شريك الطاقة المتكاملة، تأتي مساهمتنا في الدورة الثالثة والعشرين من «ويتيكس» التي ستكون جزءاً من هذا الحدث العالمي الكبير لتؤكّد شعار جناحنا في «إكسبو 2020 دبي» (إلهامٌ من الطاقة) وتعرّف الجمهور بهذا المفهوم الفريد، الذي يتحدى المفاهيم النمطية حول الطاقة، ويهدف في الوقت نفسه إلى تشجيع الحوار حول تطوّر قطاع الطاقة.

سيمنس

وقال هيلموت فون ستروف، الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس الألمانية في الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط: أصبح معرض «ويتيكس» على مدار العقدين الماضيين أحد الأحداث العالمية الرائدة في قطاعات المياه والطاقة والتكنولوجيا، ونتشرف في شركة سيمنس بأن نكون راعي اليوبيل الماسي للنسخة القادمة من المعرض، ونتطلع إلى مناقشة أحدث الابتكارات في هذه القطاعات والتعلم من شركائنا، كما سنُشارك الحضور أيضاً بمجموعة من أحدث ابتكاراتنا المطبقة والمخططة من قبل شركائنا في هيئة كهرباء ومياه دبي، وفي موقع «إكسبو 2020 دبي».

أكوا باور

وقال محمد بن عبدالله أبونيان، رئيس مجلس إدارة «أكوا باور»: يسرنا أن نواصل مشاركتنا ودورنا الاستراتيجي في أحد أبرز معارض المياه والبيئة والطاقة العالمية الذي تنظمه «هيئة كهرباء ومياه دبي».

كما نعتز بشراكتنا الراسخة مع «هيئة كهرباء ومياه دبي» في تطوير وتشغيل المشاريع الرئيسة، التي تسهم في دعم استراتيجية الطاقة الشاملة بإمارة دبي، التي تعزز من مكانتها كونها مركزاً عالمياً للاقتصاد الأخضر، إلى جانب المساهمة في دعم استراتيجية دبي الطموحة للطاقة النظيفة 2050، التي تهدف إلى زيادة حصتها من الطاقة المتجددة إلى 75% بحلول عام 2050، الأمر الذي يؤكد أن الشراكة الوثيقة بين «أكوا باور» وهيئة كهرباء ومياه دبي نموذج عالمي للشراكات الناجحة بين القطاعين العام والخاص، يضمن أمن إمدادات الطاقة بمعدل فعال وموثوق وتكلفة منخفضة.

وأضاف أبونيان: يكتسب معرض «ويتيكس» في دورته الثالثة والعشرين هذا العام أهمية خاصة عن الدورات السابقة كونه يأتي في أعقاب الآثار الاقتصادية الناتجة عن انتشار جائحة «كوفيد 19» حول العالم، ما دفع إلى وضع الابتكار على رأس الأولويات المطلوبة حالياً كونه مفتاحاً أساسياً لتحفيز النمو الاقتصادي في حقبة ما بعد الأزمة.

الرعاة التيتانيوم

دايموند ديفيلوبرز

وقال المهندس فارس سعيد، الرئيس التنفيذي لشركة دايموند ديفيلوبرز، مطوّر مشروع المدينة المستدامة في دبي: نحن نترقّب هذا الحدث البارز كل عام، وتكتسب مشاركتنا في هذا المعرض أهميتها الكبيرة كونه يشكل بالنسبة إلينا منصة مهمة، لاستعراض ما حققناه من إنجازات في مجال الاستدامة، وتسليط الضوء على ما قطعناه من خطوات فعلية، وما نمتلكه من خطط توسعية في المنطقة؛ معتمدين في ذلك على الابتكارات المتقدمة في مجال الطاقة النظيفة والاستدامة.

هذا إلى جانب ما يوفره المعرض من فرص لتبادل الخبرات وإمكان عقد شراكات مع مؤسسات وشركات القطاعين الحكومي والخاص لتطوير حلول مبتكرة. نحن نرى أنفسنا الآن من بين اللاعبين الرئيسين في مجال الطاقة النظيفة، ونكثف جهودنا ومساعينا نحو الإسهام في الوصول إلى عالم خال من الكربون خدمة لنمط الحياة، وإعداداً لمستقبل بيئي أفضل للأجيال المقبلة.

هيتاشي إيه بي بي باور جريدز

وقال الدكتور مصطفى الجزيري، المدير التنفيذي لشركة «هيتاشي إيه بي بي باور جريدز»، لمنطقة الخليج العربي والشرق الأدنى وباكستان: تأتي الدورة الحالية من معرض «ويتيكس» في وقت حاسم بالنسبة للشركات، التي تترقب طفرة في النمو الاقتصادي في مرحلة ما بعد الأزمة.

وتعتبر إقامة معرض هذا العام حضورياً بمثابة دليل أيضاً على عزم دولة الإمارات الراسخ على تجاوز الأزمة والعودة إلى الوضع الطبيعي تمهيداً لنمو الأعمال والاقتصاد.

ويتمحور تركيز «هيتاشي إيه بي بي باور جريدز» هذا العام حول الاستدامة والرقمنة، من خلال استعراض حلولنا الرائدة في مجال التكنولوجيا والكهرباء، التي ستعزز الوصول إلى مستقبل محايد للكربون، وحيث تعد مكافحة التغير المناخي واحدة من التحديات الأكثر إلحاحاً في عصرنا هذا، يلعب تحول الطاقة دوراً رئيسياً في تحقيق مستقبل مستدام، تشكل الكهرباء عموده الفقري، ومن هنا، تهدف حلولنا وخدماتنا إلى مساعدة العملاء في التغلّب على التعقيدات، وزيادة الكفاءة، وتسريع الانتقال إلى مستقبل طاقة محايد للكربون.

الرعاة الاستراتيجيون

«مصدر»

وقال محمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر»: يُشكل معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» ودبي للطاقة الشمسية المنعقدان هذا العام منصة مهمة لـ«مصدر» لاستعراض مدى مساهمة التقنيات المتطورة والكفاءة في مجال التصنيع في دعم جهود توفير الطاقة المتجددة، وإيصالها للجميع بأسعار معقولة، وبصفتها راعياً لـلدورة الـ 23 من معرض «ويتيكس 2021»، تفخر «مصدر» بدعم هيئة كهرباء ومياه دبي الجهة المنظمة لهذا الحدث، وتؤكد التزامها بالمساهمة في تحقيق أهداف الطاقة النظيفة الطموحة لدولة الإمارات.

سلطة واحة دبي للسيليكون

وأكد الدكتور محمد الزرعوني، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي لسلطة واحة دبي للسيليكون: إن رعاية سلطة واحة دبي للسيليكون لمعرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» تأتي في إطار استراتيجيتها الهادفة لتعزيز الاستدامة في كل القطاعات، لا سيما أن المعرض المتميز، الذي يركز على الطاقة المتجددة والنظيفة هذا العام، سيوفر فرصة استثنائية للزوار لاستكشاف «إكسبو 2020 دبي» للمرة الأولى، وتهدف السلطة من خلال هذه المشاركة بالتعاون مع عدد من شركائها من القطاعين العام والخاص إلى استشراف قطاع طاقة المستقبل ضمن استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، التي تجسّد رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بجعل دبي عاصمة عالمية للطاقة النظيفة.

«إمباور»

وقال أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي «إمباور»: نحن حريصون على المساهمة النوعية والمشاركة الفاعلة في الدورة الثالثة والعشرين من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» ودبي للطاقة الشمسية، التي تنظمهما هيئة كهرباء ومياه دبي، بتوجيهات كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي.

وأوضح بن شعفار أن رعاية المؤسسة الاستراتيجية للحدث تترجم إيمانها العميق بأهمية أهدافه، وأبرزها أهمية الحفاظ على مواردنا الطبيعية، وهو ما تنهض به «إمباور» في سياق ابتكارها لحلول جديدة تخدم التحول نحو الاقتصاد الأخضر، والمساهمة في تعبيد الطريق نحو تحقيق التنمية المستدامة الضامنة لتوازن النمو الاقتصادي وحماية البيئة والموارد الطبيعية، مشيراً إلى ما ينتظر المشاركين في المعرض وزواره من تميز وتفرد لا سيما أنه سينعقد في أروقة مركز دبي للمعارض في «إكسبو 2020 دبي».

دوكاب

وأوضح المهندس جمال سالم الظاهري، رئيس مجلس إدارة «مجموعة دوكاب» أن الجهود الحثيثة التي بذلتها دولة الإمارات لتنويع مصادر الطاقة أثمرت عن تحقيق إنجازات مذهلة ضمن منظومة الطاقة المتجددة، وخصوصاً على صعيد الابتكار الصناعي الذي أسهم في تعزيز القيمة التي توفرها المنظومة، فها نحن اليوم بصدد توليد الطاقة بدلاً من استهلاكها، وسيكون بمقدور زوار معرض «ويتيكس» ودبي للطاقة الشمسية وكذلك «إكسبو 2020 دبي»، مشاهدة مدى التقدم المحرز بأنفسهم واكتساب رؤية عما يحمله المستقبل إلينا.

«نيوم»

وقال غافن فان توندر، المدير التنفيذي لقطاع المياه في «نيوم»: يسعدنا أن نكون موجودين في معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس»، مع الشركات والمنظمات الأكثر إبداعاً على صعيد المنطقة، فالمياه هي أكثر الموارد حيوية على مستوى العالم، ولا يخفى على أحد أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تعتمد اعتماداً كبيراً على تحلية المياه، لذا علينا أن نعمل سوياً حتى يتسنى لنا تلبية احتياجات منطقتنا وسائر العالم من المياه والتصدي كذلك للمخاطر المتزايدة نتيجة التغير المناخي.

وإننا في «نيوم» نلتزم بتسخير أفضل الخبرات وأحدث التقنيات والابتكارات لإعادة تدوير المياه بنسبة 100%، وإنشاء بنية مياه تحتية ذكية ومترابطة، والاستثمار في حلول المياه المبتكرة، بما يعود بالفائدة على العالم بأسره.

«اترنيت الخليج»

وأكد منيب حطب، نائب رئيس شركة «اترنيت الخليج» الصناعية المتخصصة في صناعة أنابيب الفيبرغلاس، نحن دوماً متحمسون لهذه الشراكة المتميزة مع «ويتيكس 2021»، وذلك لوجود العديد من الأهداف المشتركة، حيث يقوم «ويتيكس» بالتركيز على أحدث الحلول والتقنيات في مصادر الطاقة التقليدية والمتجددة والمياه والاستدامة والحفاظ على البيئة. كما نفخر بالعمل مع هيئة كهرباء ومياه دبي لتوفير هذه الحلول المبتكرة.

وتابع: يُعد معرض «ويتيكس» الثالث والعشرون الأكبر من نوعه، ويشكل فرصة استثنائية لنكون جزءاً من أول «إكسبو» دولي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا وأحد أوائل الفعاليات الكبرى في العالم منذ جائحة «كوفيد 19»، مضيفاً: «نتطلع قدماً من خلال هذه الشراكة الاستراتيجية أن نبني عالماً أكثر استدامة في المستقبل».

الرعاة البلاتينيون

لارسن آند توبرو

وقال تي. مادهافا داز، مدير ونائب رئيس تنفيذي أول في شركة «لارسن آند توبرو»: بصفتنا إحدى الشركات الرائدة والرئيسية في مجال التكنولوجيا والهندسة والبناء والتصنيع والخدمات المالية، نفخر بالشراكة مع معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس 2021» في دبي منذ عام 2016، والذي يجمع أصحاب المصلحة المعنيين من جميع أنحاء العالم، ويوفر منصة مثالية للتفاعل وتبادل الأفكار.

وتابع: إن معرض «ويتيكس» يشكل هذا العام جزءاً من «إكسبو 2020 دبي»، الأمر الذي يجعله مميزاً للغاية ويوفر لنا منصة عالمية وفرصة لعرض سجلنا القوي وقدراتنا في مجال الطاقة المتجددة ونقل وتوزيع الطاقة وأعمال المياه.

الرعاة الذهبيون

موانئ دبي العالمية

وقال أحمد الحداد، المدير التنفيذي للعمليات في مجمعات الأعمال والمناطق الحرة – موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات: تعد الاستدامة والتقدم التكنولوجي من الدعائم الأساسية في موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، وتتماشى جهودنا في هذا المجال مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، التي تهدف إلى الإسهام في أجندة الإمارات الخضراء 2030، واستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، عبر العمل المتواصل على تحسين كفاءة استهلاك الطاقة، والاعتماد بشكل أكبر على مصادر الطاقة المتجددة، مثل تركيب شبكات توليد الطاقة الشمسية، إضافة إلى تبني أنظمة تقنية المعلومات المتطورة وتكنولوجيا العمليات الذكية.

وفي مطلع هذا العام وقعنا اتفاقية مع شركة الاتحاد لخدمات الطاقة «الاتحاد إسكو»، والمملوكة بالكامل لهيئة كهرباء ومياه دبي، من أجل تطوير المزيد من مرافق توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية عبر جميع أصولنا في موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات.

وبهذا الصدد، فإن الفعاليات الكبرى مثل معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» ودبي للطاقة الشمسية، تساعد على بناء وتعزيز قدراتنا، واستعراض أحدث ابتكارات التكنولوجيا ومبادراتنا النوعية للاستدامة البيئية، والتي تعد مكوناً رئيساً لخدمة المبادرة الوطنية في بناء مستقبل مستدام.

«إيترون»

وقال أندرو جونز، نائب الرئيس للمبيعات في «إيترون» لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا: تتمتع «إيترون» بعقود من الخبرة في ابتكار الطرق والسبل، التي تستطيع بها المرافق والمدن إدارة الطاقة والمياه حول العالم، ونحن نشعر بحماسة بالغة إزاء عرض حلولنا وأنظمتنا في معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» الــ 23.

سوف تضم منصتنا حلولنا وأنظمتنا ذات الكفاءة المثبتة والنطاق الشامل للطاقة والمياه، والتي تستند إلى وتستفيد من شبكة شركائنا الواسعة وتم إثبات صمودها وفعاليتها في بعض من أقسى البيئات على سطح الأرض.

وانطلاقاً من إدراكنا للتحديات والعقبات الكثيرة في مجال دمج الطاقة المتجددة حول العالم، نفخر بأن نكون راعياً ذهبياً لمعرض «ويتيكس»، والذي يجمع بين قادة القطاع لتعزيز الوصول إلى مستقبل يعتمد على الموارد الذاتية بصورة أكبر.

هانيويل

وأكد محمد محيسن، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة «هانيويل» الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا وآسيا الوسطى: نود أن ننتهز هذه الفرصة لنؤكد التزامنا بالمساهمة في أن تصبح دبي المدينة الأذكى والأكثر كفاءة في استخدام الطاقة، وذلك بالعمل مع كل متعاملينا على تحقيق الأهداف المحددة في خطط الاستدامة الحكومية.

ونفخر بالشراكة والتعاون مع هيئة كهرباء ومياه دبي في المرحلة المقبلة من مبادرة الطاقة الذكية، من خلال الاستفادة من تقنياتنا ذات الصلة، إضافة إلى التركيز على تعزيز استخدام أكثر ذكاء للكهرباء في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة.

الشركاء الإعلاميون

شبكة الإذاعة العربية

وقال محمود الرشيد مدير عام شبكة الإذاعة العربية: نفخر بهذه الشراكة الاستراتيجية المتميزة مع هيئة كهرباء ومياه دبي والرعاية الإعلامية لمعرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» بعد التعافي من الجائحة، وبالأخص لتميز هذه الدورة التي تقام في مركز دبي للمعارض في «إكسبو 2020 دبي»، لما لها من أهمية كونها منصة مثالية لمناقشة كيفية بناء مستقبل مستدام من خلال المحافظة على المياه وحفظ الموارد الطبيعية والحد من الانبعاثات، ونعتبر أنفسنا مسؤولين عن نقل هذه الصورة إلى جميع المواطنين والمقيمين بدولة الإمارات وخارجها بحكم أن الإعلام هو مرآة المجتمع، ولا بد أن تصل رسالة معرض «ويتيكس» عبر جميع المنصات التي تتبع شبكة الإذاعة العربية بمختلف لغاتها لمستمعيها ومتابعيها، والتي تستهدف المواطنين وأبناء الجاليات المقيمة في الإمارات، وتعتبر مثل هذه الشراكة مسؤولية مجتمعية تقع على عاتق وسائل الإعلام جميعاً، وأيضاً لما يحظى به هذا الحدث من سمعة دولية يجمع مزوّدي الحلول والمستثمرين وصُنّاع القرار في الحكومة والشركاء التجاريين المحتملين والمستهلكين من القطاعين العام والخاص.

شركاء المعرض

المجلس الأعلى للطاقة في دبي

وقال أحمد بن بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس الأعلى للطاقة في دبي: يعتبر معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» من أهم المعارض في إمارة دبي، حيث يجتمع خلاله خبراء الطاقة والطاقة النظيفة من حول العالم لمناقشة وعرض التكنولوجيا الحديثة وخصوصاً في ما يتعلق بالطاقة النظيفة والترشيد في قطاع الطاقة والمياه، ونحن في المجلس الأعلى للطاقة نحرص على اغتنام هذه الفرصة للمشاركة والاستفادة من هذا الحدث المهم.

«الاتحاد إسكو»

وأكد فيصل الرئيسي، رئيس العمليات والمدير التنفيذي بالإنابة لشركة الاتحاد لخدمات الطاقة (الاتحاد إسكو): تواصل «الاتحاد إسكو» دعم رؤية دبي، لتصبح واحدة من أكثر المدن استدامة في العالم من خلال التنفيذ الناجح لمشاريع إعادة التأهيل والطاقة الشمسية في جميع أنحاء الإمارة.

منذ عام 2011، أدى تنفيذ برامج إدارة الطلب على الطاقة إلى توفير 7.1 مليارات درهم في التكاليف التشغيلية والاستثمارات الرأسمالية، مع تقليل 11.5 مليون طن متري من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، فهذه الأرقام تشير إلى أننا نسير على الطريق الصحيح، لتحقيق خفض استهلاك الطاقة بنسبة 30% بحلول عام 2030». وأضاف الرئيسي: يوفر معرض «ويتيكس» منصة مثالية لنا لعرض إنجازاتنا في إعادة تأهيل المباني والبالغة 7763 وحدة بنهاية عام 2020.

الرعاة الإعلاميون الاستراتيجيون

مؤسسة دبي للإعلام

قال أحمد سعيد المنصوري المدير التنفيذي لقطاع الإذاعة والتلفزيون في مؤسسة دبي للإعلام: إن الشراكة الإعلامية الاستراتيجية لفعاليات معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» ودبي للطاقة الشمسية في دورته الثالثة والعشرين، تأتي تحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، في دعم وتشجيع الإبداع والمبادرات الخلاقة والمساهمة الدائمة في مختلف الأنشطة المجتمعية والخدمية، وانسجاماً مع رؤية القيادة الرشيدة في تعزيز التنمية المستدامة في دولة الإمارات، وترسيخ مكانة دبي كونها مركزاً عالمياً للاقتصاد الأخضر، في الوقت الذي يشكل معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» ودبي للطاقة الشمسية، منصة مثالية لعرض ومناقشة أهم الموضوعات وأحدث المستجدات في مجالات عدة، تشمل المياه والطاقة والإدارة البيئية والتنمية المستدامة وتقنيات ترشيد استهلاك الكهرباء والمياه والطاقة المتجددة.

وأشار إلى دور وسائل الإعلام في تسليط الضوء على فعاليات المعرض المتعددة، ودوره المهم في تحقيق التكامل بين جميع شرائح قطاع الطاقة، وإتاحة فرص جديدة للتعاون بين القطاعات التجارية والفنية، وتوفير فرص تجارية جديدة، فضلاً عن تعزيز تبادل الأفكار والخبرات، واستعراض أحدث الابتكارات والتقنيات، كذلك دور الإعلاميين في نشر الوعي وتقديم المعلومات الصحيحة بأسلوب واقعي بعيد عن المغالطات والمبالغة.

وأكد أن تلفزيون دبي بقنواته التلفزيونية والإذاعية والرقمية، وفي إطار الخطط والبرامج والاستراتيجيات والأهداف التي يسعى إليها خدمة للمجتمع بكل فئاته وشرائحه، سيواكب من خلال فريق إعلامي وفني متخصص، فعاليات معرض «ويتيكس» ودبي للطاقة الشمسية، والذي ستقام فعالياته للمرة الأولى في مركز دبي للمعارض في «إكسبو 2020 دبي»، كونها أول «إكسبو» دولي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، وذلك في ظل ما يشكله من منصة فريدة لعرض ومناقشة جميع القضايا المهمة المتعلقة بترشيد استهلاك المياه وحماية الموارد الطبيعية وبناء بيئة مستدامة، وذلك بعد أن استطاع المعرض في دوراته السابقة على مدار 22 عاماً، استقطاب كبرى الشركات التي تسعى لعرض آخر حلولها وتقنياتها المتطورة في مجال ترشيد استهلاك الكهرباء والمياه وحلول التنمية المستدامة.

صحيفة البيان

وقالت منى بوسمرة، رئيس التحرير المسؤول لصحيفة «البيان»: إن معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة «ويتيكس» رسّخ على مدار دوراته الـ 22 الماضية ريادة الإمارات على خريطة الاقتصاد الأخضر والتنمية المستدامة، ويشكل سنوياً ملتقى يحتضن أفضل الخبراء والمتخصصين والمستثمرين لبحث الحلول المبتكرة في قطاع الطاقة.

وأضافت: يعتبر هذا الحدث الدولي منصة عالمية تجمع صنّاع القرار والخبراء والمسؤولين من مختلف أنحاء العالم لتبادل الخبرات، وتعزيز التعاون، وبناء الشراكات، والتعرف إلى أحدث الابتكارات والتقنيات والمشروعات في مجالات الطاقة التقليدية والمتجددة، والمياه، والبيئة.

وتابعت رئيس التحرير المسؤول لصحيفة «البيان»: نجحت هيئة كهرباء ومياه دبي، التي تنظم المعرض سنوياً، في ترجمة رؤية القيادة الرشيدة في تعزيز التنمية المستدامة في دولة الإمارات، وترسيخ مكانة دبي كونها مركزاً عالمياً للاقتصاد الأخضر، وتحولت دبي بحكمة قيادتها خلال وقت قصير إلى نموذج عالمي في مجال الطاقة المتجددة والنظيفة، من خلال إطلاق مبادرات طموحة لزيادة الاعتماد على الطاقة الشمسية والعديد من المشاريع العملاقة، لعل من أبرزها مجمع الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد على مستوى العالم، إلى جانب مشروعات واعدة في مجالات الطاقة والمياه والبيئة والطاقة النظيفة، وصولاً إلى التنمية المستدامة والانتقال من اقتصاد متنوع وأكثر استدامة يحافظ على الموارد الطبيعية والبيئة، ويعزز من تنافسية الإمارة عالمياً في قطاعات المياه والطاقة والبيئة.

 

طباعة Email