00
إكسبو 2020 دبي اليوم

المغربي عمور يلهب مسرح اليوبيل في إكسبو

ت + ت - الحجم الطبيعي

عاش جمهور إكسبو 2020 دبي في يومه الأول أمسية موسيقية صاخبة مع الفنان المغربي حاتم عمور، أحد أكبر نجوم البوب في المغرب، وذلك على خشبة مسرح اليوبيل التي جذبت بتصمميها المميز وأضوائها أنظار الحاضرين.

وألهب عمور حماس الحاضرين بأغنياته المميزة بلمستها الخاصة المستقاة من التراث المغربي، حيث بدأ الحفل بأغنية "أنا الأول" وتبعها بأغنيتي "مشيتي فيها"، و"حسبني طماع"، كما قدم عدة أغنيات من ألبومه الأخير "بلا عنوان" الذي حقق نجاحاً كبيراً بتصدر أغنياته قوائم الاستماع في شمال إفريقيا.

وتفاعل الحاضرون بالرقص على إيقاعات موسيقية متنوعة تمزج بين الماضي والحاضر، لترضي أذواق الحاضرين من جميع أنحاء العالم العربي والمغرب، حيث تنوعت الأنماط الموسيقية للأغنيات التي قدمها عمور مثل أغنيتي "يمشي لحاله" و"حاسدونا" الممتزجتين بموسيقى البوب العالمية.

وقال حاتم عن مشاركته في هذا الحدث: "إنه لفخر كبير أن أمثل بلدي الحبيب في هذا الحدث العالمي الكبير في دبي بمشاركة كوكبة من نجوم الفن والغناء العالميين".

وعبر عن سعادته الكبيرة بتفاعل الجمهور الكبير مع الحفل، وتمنى أن يعود إكسبو 2020 دبي على الإمارات وجميع الدول العربية بالنمو والازدهار.

وبدأ عمور مسيرته المهنية عام 2001 بدخوله في مسابقات غنائية في برنامج نجوم ونجوم. كما أنه فاز في مسابقة كاستينغ ستار، قبل أن يصبح أحد أكبر نجوم البوب وأكثرهم مبيعاً في المغرب. 

وحققت أغنيته المنفردة "مشيتي فيها" نجاحاً كبيراً مع أكثر من 100 مليون مشاهدة على يوتيوب.

وأطلق عمور مؤخراً ألبوماً بعنوان «بلا عنوان»، وتصدرت أغنياته قوائم الاستماع في شمال إفريقيا، وحققت أغانيه أكثر من 250 مليون مشاهدة عبر يوتيوب.

وأصبح أول فنان عربي يتعاون مع إنريكي إغليسياس، وديسمبر بوينو، وإل ميشا، وريدوان، للنسخة العربية من الأغنية العالمية الناجحة "Nos fuemos lejos 3".

طباعة Email