00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«دنكنش».. أنت مذهلة يا «لوسي»

ت + ت - الحجم الطبيعي

«لوسي» أو «دنكنش» باللغة الأمهرية، وتعني «أنتِ مذهلة»، أقدم حفرية بشرية يعثر عليها وستكون محط أنظار زوار «إكسبو 2020 دبي»، يقدر عمرها بما يقرب من 3.2 ملايين عام، وهي بهذا أقدم هيكل عظمي لحفرية للبشر يعثر عليها على الإطلاق. هذه الحفرية المذهلة تتصدر معروضات الجناح الإثيوبي.

أيقونة بشرية

يستعرض الجناح الإثيوبي على مدى 182 يوماً، نسخة مطابقة للحفرية البشرية التي عثر عليها في عام 1974، في ما يعد فرصة استثنائية للقاء أقدم حفريات أسلاف البشر في العالم. تم اكتشاف هذه الحفرية من قبل عالم الأنثروبولوجيا الفرنسي موريس طيب، في منطقة «هادار» بإقليم عفار شرق إثيوبيا.

وأسهم اكتشاف بقاياها والعمليات البحثية التي تُجرى عليها في معرفة الطريقة التي تطور بها الإنسان، وفي تحديد الأسلاف المشتركين، لا سيما وأن هناك نظريات علمية تفترض تطور الإنسان من أسلاف منقرضين.

الجدير بالذكر إن الباحثين أطلقوا على الحفرية، في حين اكتشافها، اسم «لوسي»، وهو الاسم الذي استخدمته فرقة البيتلز في أغنيتها (لوسي في السماء مع الألماس)، التي كان فريق الباحثين يستمع إليها في موقع الحفريات، وبعد اكتشافها ولسنوات جذبت اهتمام الرأي العام حول الباحث ذي الصلة بتكوينها وأصلها، حيث كتب البروفيسور فرد سبور، الذي يعمل في متحف التاريخ الطبيعي بلندن، دراسة نشرت في مجلة «نيتشر»، قال إنها «ستصبح أيقونة أخرى في حلقات تطور الإنسان».

دراسات علمية

ويعتبر الاعتقاد العلمي السائد أن الصورة الحالية للإنسان الحديث تنحدر من قارة أفريقيا. وهذا لا يعني أن الإنسان منحدر من «القردة والشمبانزي»، فعلى الرغم من اشتراكهم بشجرة الأحياء، إلا أنه لا يوجد رابط مشترك بينهم، وفق ما كشفت عنه دراسات علمية.

طباعة Email