00
إكسبو 2020 دبي اليوم

محمد بن خليفة يشيد بحفل الافتتاح التاريخي لـ«إكسبو»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أشاد سمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، بالافتتاح التاريخي لمعرض إكسبو 2020 دبي مساء أمس.

والذي شهده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

ورحبا خلاله بجميع المشاركين في أول انعقاد لهذا الحدث العالمي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، ونقلا تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وترحيب سموه وأمنياته بالتوفيق لممثلي 192 دولة ووفود المنظمات والهيئات والمؤسسات الدولية المشاركة والتي حرصت على القدوم إلى دبي لبدء حوار ثقافي وإبداعي يمتد على مدار ستة أشهر يتم من خلالها رسم ملامح مستقبل العالم.

 وأكد سموه في كلمة له بهذه المناسبة أن حفل افتتاح هذا الحدث العالمي الكبير الذي أقيم في ساحة الوصل التي تشكل قلب إكسبو والرابط بين محاوره الثلاثة «الاستدامة» و«التنقل» و«الفرص» في ظل إجراءات احترازية مثالية في ضوء الظرف الاستثنائي الذي يعيشه العالم..

عبّر بحق عن تجذر مسارات النهضة الشاملة التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، واصفا استضافة الإمارات لـ» إكسبو 2020 «بأنه تتويج لجهود و عمل فرق العمل الوطنية بتوجيهات القيادة الرشيدة على مدار ثماني سنوات وهو ما أثمر هذه اللحظة المبهرة التي جمعت 192 دولة بثقافاتها وتجاربها وتاريخها.

محطة فارقة 

 و اعتبر سموه»إكسبو 2020 دبي «محطة فارقة في تاريخ دولتنا لها ما بعدها في مسيرة الإمارات التي انطلقت على أيدي القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله و تواصل المضي قدما في ركب التقدم و النماء و الإزدهار في إطار عام الخمسين بسواعد أبنائها الذين يسابقون الزمن لتحقيق كل الطموحات الممكنة بإرادة قوية و إدارة حكيمة متفانية تبادل شعبها حبا بحب، مشددا على أن الإمارات برهنت للعالم كله أنها دولة اللامستحيل بالأفعال لا بالأقوال صانعة للأمل و المستقبل لشعبها الوفي لدولته و قيادته و لتقدم مثالا مبهرا في التقدم و النماء و الإزدهار».

 وعبر سمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي في ختام كلمته عن ثقته بأن إكسبو 2020 دبي سيكون الدورة الأفضل و الأمثل ضمن دورات هذه المعرض الدولي الكبير عبر تاريخه الممتد و سيشكل بوتقة جامعة لعرض أفضل منجزات الدول و الشعوب و ابتكاراتها و محطة التقاء للعقول و الأفكار والخبرات والتجارب الإنسانية وموئلا للتعاون و التلاقي و بناء جسور التعاون و الثقة بين الشعوب من أجل مستقبل أفضل للبشرية عنوانه الوئام و التعايش و التسامح و السلام".

طباعة Email