00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مربط دبي مزاد استثنائي يليق بالحدث

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن مربط دبي للخيول العربية، عن مبادرة سخية قبيل الموعد الرسمي لمزاد إكسبو للخيول العربية، المقرر إقامته 9 الجاري، ويتعلق الأمر بتخصيص 7 شبوات من أفضل الإنتاج العالمي للمربط، وتحديداً من أيقونة الإنتاج العالمي المعاصر، الفحل إف إيه إل رشيم، وابنه بطل العالم مرتين، الفحل دي سراج.

واعتمدت إدارة مربط دبي للخيول العربية، مبادرتها الخاصة، تزامناً مع الحدث العالمي «إكسبو 2020 دبي»، الذي ينطلق اليوم في إطار اهتمام دولي واسع، ومتابعة من مختلف وسائل الإعلام العالمية.

وتعتبر المبادرة مساهمة قيمة، ضمن الفعالية الاستثنائية لمربط دبي، بإقامة مزاد ثانٍ في نفس الموسم، خلافاً للمواسم السابقة، وذلك للاستفادة من التداعيات الإيجابية للمعرض، على معروضات القوى العالمية المنتجة في كافة القطاعات، ومنها قطاع الخيل والفروسية، الذي يعتبر أحد أبرز القطاعات ذات الجودة العالمية، التي تحمل اسم الإمارات وعلامتها المتميزة.

مبادرة

وتتضمن المجموعة الأولى من المبادرة في مزاد إكسبو 2020 للخيول العربية الأصيلة، الذي يسهر على تنظيمه الإمارات لمزادات الخيل، في الميدان العشبي لمربط دبي، تخصيص شبوة واحدة في السحب بالقرعة من الفحل إف إيه إل رشيم، عند الشراء بقيمة 100 ألف درهم.

وتتضمن المجموعة الثانية تخصيص شبوة واحدة من إف إيه إل رشيم وشبوة، واحدة من الفحل صاحب البطولة الثنائية العالمية دي سراج، وذلك عند الشراء بقيمة 100 ألف درهم، إلى 300 ألف درهم.

بينما تتضمن المجموعة الثالثة في السحب بالقرعة شبوة واحدة من إف إيه إل رشيم، وشبوتين من الفحل دي سراج، عند الشراء بقيمة 300 ألف درهم. كما تتضمن مبادرة مزاد إكسبو 2020 للخيول العربية، مفاجأة خاصة في المزاد، حيث سيتم السحب بالقرعة على شبوة واحدة من فحل الإنتاج العالمي المعاصر إف إيه إل رشيم، للمزايدين الموجودين حتى آخر المزاد الحضوري.

خصوصية

وكان مربط دبي قد أتاح في المزاد مجموعة من أجود خيول إنتاجه الجديد، مع عدد من الخيول ذات السجلات الناصعة في البطولات الدولية، وذلك من أجل منح مناسبة إكسبو 2020، ما تستحقه من خصوصية عالمية، تترجم مكانة العلامة النوعية لدبي والإمارات، بوصفها سوقاً عالمية للتميز والجودة، وتمكين عشاق الخيل العربي من مرابط العالم، من الفائدة المرجوة بالمناسبة، كفرصة سانحة ومجدية وتاريخية.

ويعتبر مربط دبي، الأقوى إنتاجاً عالمياً في السنوات الأخيرة، كمياً ونوعياً، باعتراف مجتمع الخيل العربي في العالم، سواء تعلق الأمر بالتقييم الصادر عن الخبراء والمتتبعين في هذا المجال، أو بالنتائج القياسية التي تحفظها البطولات المحلية والعالمية.

أصداء

ولا تزال تتردد أصداء النجاح القياسي الذي حققه المربط في مزاده الأخير، الذي أقيم داخل أسوار المربط، في 13 مارس الماضي، وهو نجاح أسدل الستار عن نجاحات المزادات السابقة، بتحقيق رقم قياسي جديد، فيما بلغ سعر أغلى خيل بيع بالمزاد، 800 ألف درهم، مع المهرة دي شفا، وهي من أيقونة الإنتاج العالمي المعاصر الفحل إف إيه إل رشيم، والفرس دي شرود، ما يفسر مستوى التنافس، وحرص المشاركين على ضم إنتاج مربط دبي إلى مرابطهم، وضخ دماء الخيول ذات الجودة العالية في برامج التربية والإنتاج لديهم.

وتعتبر قيمة مبادرة مزاد مربط دبي للخيول العربية إكسبو 2020، مجزية للمشاركين في المزاد، وذلك بالنظر إلى سعر شبوات الفحل العالمي إف إيه إل رشيم، البالغة قيمة الواحدة منها 20.000 دولار، بينما تبلغ سعر شبوة الفحل العالمي دي سراج، 10.000 دولار.

سعادة

من جانبه، أعرب المهندس محمد التوحيدي المشرف العام مدير عام مربط دبي للخيول العربية، عن سعادته بانطلاق فعاليات معرض إكسبو 2020، معتبراً الحدث العالمي، وجهاً من وجوه التقدير الدولي لمكانة دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة في العالم.

وقال التوحيدي: تقديراً لما يمثله الجدث من قيمة عالمية كبرى، ارتأينا أن يكون للخيل العربي حضوره الاستثنائي في الإمارات، التي تعد الأولى عربياً في احتضان هذا الحدث المتميز. وأضاف التوحيدي: يستحق معرض إكسبو 2020، حدثاً موازياً لعشاق الخيل العربية، وفي دبي عاصمة الخيل والفروسية في العالم.

مربط دبي، يدرك أهمية الحدث وأهميته لدى المهتمين بهذا المجال. وقد جعلنا من الحدث مناسبة لترويج الجودة في مجال الخيل العربية، وجعلها فرصة سانحة لنقل جودة إنتاجنا المحلي الأفضل عالمياً إلى العالم.

وجهة

بدوره، أكد عبد العزيز المرزوقي المدير التنفيذي لمربط دبي للخيول العربية، على أهمية مزاد إكسبو 2020، لما يمثله من وجهة خاصة للراغبين في امتلاك أفضل إنتاج من الخيل العربي.

وقال المرزوقي: إنه إنتاج أثبت قوة أدائه في تطوير مرابط عالمية، ومرابط تألقت في أول ظهور عالمي لها مع إنتاج مربط دبي، لا سيما من خلال مزاداته التي سجلت لتلك المرابط ألقاباً فورية في البطولات التي شاركت بها.

وأضاف المرزوقي: المزاد فرصة متميزة واستثنائية، إن الملاك والمرابط، خلافاً لمزادات نهاية الموسم، والتي ستحظى باقتناء الخيل المعروضة، ستكون أمامها فرصة للمشاركة في بطولات الموسم، الذي ينطلق بعد أيام في الإمارات ودول مجلس التعاون، ويكون أمامها بعد ذلك فرص جيدة في الموسم الخارجي.

 

طباعة Email