00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تجارب "لا تقدر بثمن"

ماستركارد تستعرض في إكسبو تجربة الصندوق الحسي الغامرة الأولى في العالم

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

على بعد أقل من أسبوعين على انطلاق فعاليات إكسبو 2020 دبي في الأول من أكتوبر 2021، قدمت ماستركارد لمحة عن مجموعة التجارب المذهلة التي لا تقدر بثمن والتي يمكن للزوار والضيوف اختبارها خلال الحدث الدولي الأهم والأضخم في العالم. وبصفتها شريك تقنية المدفوعات الرسمي من فئة شريك أول لإكسبو 2020 دبي، ستعمل ماستركارد على ربط الناس بالتجارب التي تثير شغفهم وحماسهم، وستقدم لهم لمحة من تصوراتها عن المستقبل الذي يغذيه التحول الرقمي، كما ستشاركهم الأفكار والخبرات الرائدة في الصناعة خلال فترة انعقاد الحدث الدولي على مدى ستة أشهر.

وبهذه المناسبة، قال خالد الجبالي، الرئيس الإقليمي لماستركارد في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: "مع اقتراب موعد انطلاق أحد أكبر الفعاليات الاقتصادية والثقافية في الإمارات العربية المتحدة والمنطقة بأسرها، فإننا في ماستركارد مستعدون لاستقبال زوار الحدث الدولي من جميع أنحاء العالم، وربطهم بتجربة لا تُنسى تزخر بإمكانيات لا تقدر بثمن. وبالتعاون مع إكسبو 2020 دبي قمنا بتصميم تجربة من شأنها أن تحفز المستهلكين وتلهمهم وتشجعهم ليكونوا جزءًا من مستقبل الابتكار. وإن هدفنا لا يزال، كما كان خلال العقود الثلاثة الماضية، تسخير قوة التقنية لبناء مستقبل غني بالإمكانات ولا يقدر بثمن".

  • كشف النقاب عن صندوق ماستركارد التفاعلي

هذا وستربط ماستركارد الزوار بشغفهم من خلال صندوق "ماستركارد كيوب" "Mastercard Cube"، الذي سيحملهم في رحلات لا تقدر بثمن عبر مجموعة تجارب متعددة الحواس، مصممة خصيصًا لتعكس شغفهم في مجالات تشمل الرياضة والطهي والموسيقى وعمل الخير. وسيثير الصندوق ذهول الزوار بمحتوى الواقع المختلط الذي يقدم الجيل المقبل من الابتكار، حيث تستعرض ماستركارد كيف سيتم تسخير تقنيات المدفوعات لجعل الحياة أكثر أمانًا وراحة واتصالًا. 

  • بناء كوكب أكثر استدامة وصداقة للبيئة

وعلاوة على ذلك، ستقيم ماستركارد معرضًا منفصلًا مخصصًا لتحالف "من أجل كوكبنا الثمين" على مسافة قريبة من الصندوق التفاعلي. وسيمثل المفهوم المبتكر، الذي تقوده ماستركارد بالتعاون مع إكسبو 2020 دبي، دعوة للزوار لمعرفة المزيد حول جهود ماستركارد في حشد الحكومات والشركات والمستهلكين لمواجهة آثار التغير المناخي، وإتاحة الفرصة لهم ليصبحوا جزءًا من تحالف ماستركارد والمساهمة في بناء مستقبل أكثر اخضرارًا. 
كما يمكن لزوار إكسبو 2020 دبي المساهمة في بناء مستقبل أكثر مراعاة للبيئة من خلال التبرع لتحالف "من أجل كوكبنا الثمين"، الذي أطلقته ماستركارد، عند شراء تذاكرهم الخاصة بالحدث الدولي.

  • دعم المساواة المجتمعية

هذا وسوف تقوم ماستركارد بانتهاز فرصة حضورها على المنصة العالمية التي يوفرها إكسبو 2020 دبي، لتعزيز جهودها في لدعم المساواة المجتمعية في جميع أنحاء العالم. وستعمل الشركة الرائدة عالميًا في مجال التقنية عن كثب مع فريق إكسبو 2020 دبي لاستضافة مجموعة من الفعاليات المميزة في جناح المرأة، للاحتفاء بنجاحات القيادات النسائية، وتوفير منصة للأصوات النسائية، ستتوج بعمل أدبي إبداعي يتم إطلاقه مطلع العام المقبل.

  • تمكين الشركات الصغيرة

كما ستوحّد ماستركارد جهود مجتمع الشركات الصغيرة والمتوسطة في المنطقة، من خلال سلسلة من الجلسات المادية والافتراضية، التي ستساهم في ربط الآلاف من الشركات ورواد الأعمال. وتستند هذه الجلسات إلى جهود ماستركارد المستمرة لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة، ومساعدتها في التحول الرقمي والنمو الرقمي في ظل اقتصاد الإنترنت.

  • الاستعداد للخمسين عامًا المقبلة

تلتزم ماستركارد بشكل كامل بدعم جميع مبادرات تبادل المعرفة التي سيشهدها إكسبو 2020 دبي، وسوف يشارك كبار مسؤوليها التنفيذيين من مكاتبها العالمية في هذه المبادرات لتقديم رؤى وخبرات قيمة لجمهور الحدث الدولي.

وتعمل ماستركارد منذ أكثر من 30 عامًا على تعزيز الشراكات الإستراتيجية بين القطاعين العام والخاص في دولة الإمارات لدفع التقدم الاقتصادي وتحقيق الاقتصاد الرقمي. وبالتوازي مع احتفال دولة الإمارات باليوبيل الذهبي، تدعو ماستركارد جميع زوار الحدث الدولي لاكتشاف عالم سلس بلا حدود وحواجز، من خلال استخدام قوة التقنية التي تخلق إرثًا إيجابيًا وتترك أثرًا رائعًا على البشرية وعلى كوكب الأرض.

طباعة Email