العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مدارس تشكل «أندية إكسبو 2020» للتعريف والترويج بالحدث

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    شكلت العديد من المدارس الحكومية والخاصة في الشارقة وعجمان وأم القيوين أندية «إكسبو 2020 دبي»، بهدف التعريف والترويج للحدث الأبرز في المنطقة، وذلك من خلال تشكيل لجان من الإدارات المدرسية، للتواصل مع منظمي الفعاليات في «إكسبو 2020»، بهدف التنسيق للزيارات الميدانية للمعرض، كما أعدت إدارات المدارس جداول مسبقة لترتيب الزيارات الطلابية لمختلف الأجنحة، مبينين أن الطلبة من خلال زياراتهم لأجنحة الدول المشاركة سيطلعون على تلك الثقافات، ويتعرفون على شعوب تلك الدول وأبرز عاداتهم، الأمر الذي يعد تعليماً مباشراً للطلبة سيكسبهم مهارات التواصل والخبرات، التي تعينهم في مشوارهم الدراسي والعملي.

    تفاعل

    وأكد إبراهيم بركة مدير مدارس الشعلة الخاصة في الشارقة وعجمان: إن الإدارة وضعت خططاً بهدف التفاعل مع الحدث الكبير الذي تنظمه الدولة، فتم تشكيل «نادي إكسبو 2020»، والذي سيكون بإشراف معلمين ومعلمات، إضافة إلى الطلاب والطالبات وأعضاء من الإداريين، بهدف الترويج لـ«إكسبو 2020» وإيصال فكرته لكل الطلبة، حيث تبنى النادي العديد من الفعاليات والخطط والأنشطة، التي من شأنها التعريف بالحدث، لافتاً إلى أن إدارة المدرسة قبل 3 سنوات بدأت الاستعداد المبكر للاحتفال بالحدث.

    فيديوهات

    وأضاف بركة: إنه خلال التواصل مع الطلبة «عن بعد» تم بث فيديوهات تعليمية تعرف بـ«إكسبو» وأهميته الثقافية والاقتصادية والاجتماعية، كما أنه ستكون هناك حملة مكثفة لإبراز الحدث بالصورة المشرفة التي تليق به، مبيناً أنه بعد استلام التفاصيل ستنظم زيارات ميدانية لأبرز الفعاليات المصاحبة، للاطلاع على أجنحة الدول المشاركة في المعرض وعلى ثقافات الشعوب ومنتجاتها وعاداتها وتقاليدها.

    مهارات

    ومن جهته أكد جاسم فايز مدير مدرسة حاتم الطائي للتعليم الثانوي في أم القيوين: إن «إكسبو 2020» يعد حدثاً تاريخياً مهماً بالنسبة للدولة ولكل دول المنطقة، ولذلك تم تشكيل «فريق إكسبو» منذ عامين من بعض المعلمين وكذلك الطلبة، بهدف التنسيق مع اللجان العاملة في المعرض لتنظيم زيارات الطلبة والتعرف على كل المشاركات، والتي سوف تعرض من مختلف دول العالم، ما يمكن الطلبة من التعرف على ثقافات وعادات تلك الشعوب، كما أن فعاليات «إكسبو 2020» ستكسب الطلبة الزائرين للمعرض المهارات والمعارف، التي كانوا يجهلونها عن الدول المشاركة، من خلال الاضطلاع عليها عن قرب ما يرسخ في أذهانهم المعلومات ويثبتها، مبيناً أن الحدث وفعالياته ليست اقتصادية فقط، بل ثقافية واجتماعية، حيث يتعلم الطلبة الجغرافيا والتاريخ عن قرب، والاضطلاع على أفضل ما لدى الدول المشاركة من منتجات ومعارف، كما أنه على كل إدارات المدارس العمل على إبراز الحدث والتعريف بأهميته، وكيفية التفاعل معه والترويج له حتى يخرج بالنتائج المرجوة، ويستفيد منه الطلبة الاستفادة القصوى.

    فرق

    ومن جانبها أكدت نادية فاروق مديرة مدرسة العمداء الدولية في عجمان: إنه تم تشكيل فرق ولجان للمتابعة والتنسيق مع لجان «إكسبو 2020»، بهدف تنظيم الزيارات الميدانية لطلبة المدرسة، حيث تم التواصل مع تلك اللجان لتحديد موعد مسبقة للزيارات، كما أنه تم تنظيم ورش عمل للطلبة والمعلمين لتعريفهم بـ«إكسبو» وأهدافه وكيفية الاستفادة من الفعاليات التي سوف تتخلله.

    تعزيز

    ومن جانبه أكد أسامة تميم البطة مسؤول العلاقات الخارجية بمدرسة الحكمة الخاصة في عجمان: إن «إكسبو» يعد الحدث الأكبر، الذي سوف تنظمه الدولة خلال الفترة المقبلة، حيث شكلت إدارة المدرسة لجاناً لمباشرة الحدث وتعريف الطلبة بأهميته حتى يتفاعلوا معه، مبيناً أن دولة الإمارات العربية المتحدة تسعى بكل قوة إلى تعزيز القيم والمبادئ التي تجمع كل الأمم والشعوب، وتؤمن بأهمية الحوار والتواصل لتحقيق سعادة الإنسان وسلام العالم، وأن هذا الأمر لا بد أن يغرس في نفوس الطلبة حتى يشبوا عليه، مبيناً في الوقت ذاته أن دولتنا تجسد التسامح قيمة وسلوكاً، وتمثل على أرض الواقع نموذجاً فريداً للعلاقات الإيجابية بين الحضارات والثقافات، فهي دولة تحتضن مواطنين من كل أنحاء العالم يعيشون ويعملون في أمن واستقرار.

    طباعة Email