العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    إكسبو 2020 يقدم أطعمة مستوحاة من الفضاء وعلم الأحياء المجهرية

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    أعدّ إكسبو 2020 دبي لضيوفه تجربة طعام رائدة وسبّاقة، تستقي إلهامها من الفضاء، وعلم الأحياء المجهرية، والذكاء الاصطناعي، وذلك من أجل تحفيز حواسَهم وإشباع حب استطلاعهم لمستقبل الطعام.

    جاءت تجربة "مستقبل الطعام: إيبوكال بانكويت" غير المسبوقة من تصميم وإعداد استوديو تصميم التجارب المتعددة الحواس "بومباس أند بار" الواقع مقره في المملكة المتحدة، بالتعاون مع إكسبو 2020. وستضم المغامرة الابتكارية المخصصة لعشاق الطعام ابتكارات عدة هي الأولى من نوعها في العالم، مرتقيةً بذلك بالإبداع، والابتكار، والتقنية إلى مستويات جديدة. 

    وستُتاح للضيوف فرصة تذوّق أطايب خفيفة للغاية، أُعدّت باستخدام التقنية نفسها التي توظفها وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" لحصد غبار المذنّبات، فضلا عن إبداعات متوهجة في الظلام صالحة للأكل، وحلوى ذات نكهات متغيّرة، ومكوّنات شديدة النُدرة، تشمل نباتات جديدة بالنسبة إلى عالم الطعام، وما هو أكثر.

    تستقي التجربة الغامرة إلهامها من حقبة "نوفاسين"، وهي حقبة جديدة يفترض حلولها العالِم والمخترِع المرموق جيمس لوفلوك. ويتنبأ لوفلوك باستيلاء العصر الجديد على حقبة "الأنثروبوسين"، التي استطاع فيها البشر حتى الآن إحداث تغييرات واسعة النطاق على البيئة والكوكب، ويستشرف مستقبلا يسوده حكم الروبوتات والذكاء الاصطناعي.

    وتضم التجربة قائمة طعام استكشافية ومتعددة الأطباق، مصممة بغرض الترفيه والإلهام، فيما تستكشف موضوعات مهمة تشمل مستقبل الطعام، بما في ذلك الكيفية التي يمكن بها للبشر والذكاء الاصطناعي التعاون لإمداد سكان العالم المتنامي عددهم بالغذاء بشكل مستدام، ولمعالجة مخلفات الطعام، وتستكشف أيضا التأثيرات على الغذاء في المستقبل.

    وفي هذا السياق، قالت مرجان فريدوني، الرئيس التنفيذي لتجربة الزائر في إكسبو 2020 دبي: "سيكون إكسبو 2020 تجربة عالمية توفر رحلة استكشافية لامتناهية، تشمل الاستكشاف عبر الأطعمة والنكهات. ستزخر تجربة ’مستقبل الطعام‘ الغامرة بالتشويق، وتوفر لعشاق الطعام ومحبي الاستطلاع لمحة هي الأولى من نوعها في العالم عن تجارب الطعام المستقبلية، فيما تبحث أيضا تحديات العالم الملحّة المتمحورة حول الأمن الغذائي والجمع بين الابتكار والطعام في المستقبل".

    يُعرف استوديو التصميم "بومباس أند بار" بمشروعاته الابتكارية الاستثنائية، وبرز بفضل إبداعاته المصنوعة من مادة الهلام التي تتخذ أشكالا معمارية، على غرار "مشروع إيدن" لشركة "غريمشو" و"جسر الألفية" المتأرجح من تصميم المهندس المعماري لورد فوستر. وتشمل أعمال شركة تصميم التجارب مشروعات مثل أول عرض متعدد الحواس للألعاب النارية في العالم الذي صُمم لليلة رأس السنة الميلادية في عام 2013 في مدينة لندن، و"المتحف البريطاني للأغذية" الذي افتُتح في عام 2015. 

    وقال سام بومباس، مدير شركة "بومباس أند بار": "يُسرّنا للغاية تقديم تجربة ’مستقبل الطعام: إيبوكال بانكويت‘ إلى الجمهور العالمي في إكسبو 2020 دبي، ونأمل أن نلهم الضيوف لحثهم على التفكير بصورة إيجابية في واقع الأطباق المُعدة بالاستعانة بالتقنية. وسيصحبهم كل طبق في رحلة أكثر عمقا نحو المستقبل، عبر أطباق فريدة من نوعها، وتجارب غامرة تحفز كل حاسة من حواسهم". 

    ستكون تجربة الطعام الممتدة على ساعتَين متاحة على مدار الأشهر الستة لانعقاد إكسبو 2020، وستكون التذاكر متاحة عبر الموقع الإلكتروني www.expo2020dubai.com في أوائل شهر سبتمبر 2021، وتبدأ أسعارها من 550 درهما. 

    يمثل إكسبو 2020 وجهة لتجارب الطعام بكل جدارة، مع توفيره أكثر من 200 منفذ للأطعمة والمشروبات تقدم عالما من المطابخ والأطباق والأفكار الابتكارية، وسيضمن الحدث الدولي توفير كل ما هو جديد لذائقة الجميع. سيحيي موقع إكسبو 2020 حتى 60 فعالية حية يوميا، بما في ذلك ليالٍ مخصصة لمشاهدة الأفلام، وأمسيات شعرية، وفعاليات فنية، وحفلات موسيقية، وجولات ثقافية، واستعراضات، وتجارب تفاعلية لجميع الفئات العمرية، وسيزخر بأصوات، وإيقاعات، ونكهات من شتى بقاع الأرض.

    تنطلق فعاليات إكسبو 2020 دبي من الأول من أكتوبر 2021 حتى الحادي والثلاثين من مارس 2022، ويدعو الجميع للانضمام إلينا لنصنع معاً عالماً جديداً في احتفال بالإبداع البشري، والابتكار، والتقدم، والثقافة يمتد على ستة أشهر.

    ملحوظة: تجربة "مستقبل الطعام" غير ملائمة للضيوف ما دون سن 14 عاما، وتضم أضواء وامضة قوية، قد تؤثر في الأشخاص الذين يعانون الصرع. وسيجلس الضيوف إلى مائدة جماعية، تشكل جزءا من التجربة المشتركة (مع الالتزام بالقيود المفروضة لمواجهة كوفيد-19).

    طباعة Email