00
إكسبو 2020 دبي اليوم

المفوض الفرنسي للاستثمار والتجارة في الإمارات لــ «البيان »:

«إكسبو» يستقطب 600 شركة فرنسية

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

قال فريدريك سابو، المفوض الفرنسي للاستثمار والتجارة بالإمارات، والمدير الإقليمي لوكالة «بيزنس فرانس الشرق الأوسط»، إن الوكالة، بصفتها شريكاً مؤسسياً لجناح فرنسا في «إكسبو 2020 دبي»، ستجلب من فرنسا مباشرة إلى موقع الحدث العالمي أكثر من 600 شركة فرنسية وما لا يقل عن 40 وفداً متخصصاً في قطاعات متنوعة لتغطية 12 برنامجاً نصف شهري من إعداد الجهة المنظمة لجناح فرنسا «كوفركس»، تطرح قضايا التنوع البيولوجي والفضاء والمدن المستدامة والأسابيع المخصصة للسلام أو الرياضة وغيرها.

وأضاف في تصريحات لـ «البيان»: كلما أبدت الإمارات قدرات مميزة على الابتكار في قطاع صناعي معين، تقوم وكالة «بيزنس فرانس» بمواكبة ذلك بدعم شركات التصدير الفرنسية التي تتمتع بقيمة مضافة واضحة لدعمها في تحقيق أهدافها.

رحلات أعمال

وأضاف: إن أهداف استراتيجية رحلات الأعمال هذه، تتلخص في تمثيل وإبراز الديناميكية الاقتصادية الفرنسية خلال الأشهر الستة من المعرض الدولي، بالتزامن مع تطوير الفرص مع سلطات الإمارات وممثلي القطاعات الرئيسية فيها، إلى جانب تعزيز العلاقات مع المنظومة الاقتصادية في منطقة الشرق الأوسط، وتسليط الضوء دولياً على قطاع الصناعة الفرنسية من خلال مناقشات ولقاءات مع الدول المشاركة الأخرى في إكسبو دبي. وتابع: تماشياً مع برنامج فرنسا الاقتصادي في إكسبو، تفخر «بيزنس فرانس» بأن تكون جزءاً من برنامج أعمال ضخم يسلط الضوء على المنظومة الاقتصادية الفرنسية النابضة بالحياة خلال هذا الحدث العالمي.

تعاون

وقال: تتشارك الإمارات وفرنسا في الكثير من مجالات التعاون، حيث شاركت 13 شركة فرنسية في فعاليات المؤتمر الدولي للفضاء الذي اختتم أعماله أخيراً في دبي لاستكشاف طريقة جديدة للتعاون من خلال المساهمات الفنية وتبادل الخبرات والحلول المتقدمة التي تتناسب مع رؤية الإمارات في مجال استكشاف الفضاء. وأوضح أنه بفضل الإعداد المذهل لجناح فرنسا وما يوفره من فرص استثنائية لرواد الأعمال الفرنسيين لتسليط الضوء على منتجاتهم وخبراتهم، في بيئة مواتية للتبادلات الاستراتيجية، ستقدم «بيزنس فرانس» برنامجاً انتقائياً آخر في قطاع الفروسية تحت مسمى «عالم الخيول»، في العاشر من ديسمبر 2021، بحضور مسؤولين فرنسيين وكبار الشخصيات المحلية، حيث سيتم تسليط الضوء على قطاع فرنسي متطور وعالي الأداء، وسيكون للجهات القائمة على قطاع الخيول الإماراتي فرصة مثالية للقاء موردين فرنسيين مختارين في دبي.

وقال: كما ستتركز محاور التعاون الثنائي بين فرنسا والإمارات في مختلف المجالات التي تشكل عوامل نمو لبلدينا، وستقوم فرنسا بتقديم مشاريع استثمارية جديدة للمستثمرين الإماراتيين، لا سيما في قطاعات النقل، البنية التحتية والبيئة.

طباعة Email