00
إكسبو 2020 دبي اليوم

قمر الأرض يتيح فرص الاستكشاف التجاري للفضاء

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

سيوفر قمر الأرض أكبر عدد من الفرص للاستكشاف التجاري للفضاء على مدى العقود المقبلة، بحسب الأوكراني بافلو تاناسيوك، المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة البريطانية الممولة من القطاع الخاص "سبيس بيت".
 
وقال تاناسيوك، متحدثاً إلى فريق "خدمة أخبار إكسبو" بعد فترة وجيزة من زيارة وفد إماراتي-أوكراني جناحَ أوكرانيا في إكسبو 2020 دبي: "ستُتاح فرص أخرى تتخطى القمر، مثل المريخ – وربما يوروبا [واحد من أقمار المشتري] وبعض الكويكبات السيّارة".
 
وأضاف: "في ما يخص الاستكشاف التجاري للفضاء على المدى القصير – أي على مدى 20 إلى 30 عاماً – القمر هو أكثر ما يتيح فرصا، لأنه الأكثر حيازة لمقومات البقاء ويزخر بالموارد، ويمكن بناء قاعدة هناك. لذا أراهن على القمر، لإجراء مهمات متتالية في ذلك الحين. ثم بالتأكيد، سنتخطى حدود القمر إذا وجدنا أيّ جدوى تجارية أخرى".
 
جاءت تعليقات تاناسيوك في إطار احتفالات اليوم الوطني الأوكراني في إكسبو 2020، وهي يوم كامل في فترة انعقاد الحدث الدولي يقدم عروضا ثقافية، وحلقات نقاش، وغيرها من الأنشطة ذات الصلة بأوكرانيا، فضلا عن أنها فرصة لتسليط الضوء على جناح أوكرانيا.
 
وأصبح اليوم الوطني الأوكراني في إكسبو 2020 دبي، يوم أمس، لحظة احتفالية للدولة الطموح الواقعة في أوروبا الشرقية. ولشركة "سبيس بيت" التي تطوّر تقنية الروبوتات الفضائية للاستكشاف القمري والكواكبي والتي أسسها تاناسيوك في عام 2014، بعثتان مقبلتان في عام 2022.
 
البعثة الأولى هي بعثة بريطانية أوكرانية ذات حمولة ثابتة تزن 1.5 كغ تقريبا، وتضم عمود تيتانيوم صُنع في أوكرانيا والعلم الوطني، إلى جانب ابتكارات أوكرانية مختلفة لالتقاط الصور، وقياس الإشعاع ودرجات الحرارة المحيطة لسطح القمر.
 
أما البعثة الأخرى، وهي بريطانية ذات عناصر أوكرانية متنوعة، وهي درس في مجال الروبوتات، ويقضي هدفها بإرسال عربة "أساغومو"، وهي أصغر عربة جوالة قمرية ذات أربع قوائم في العالم، إلى سطح القمر.
 
وأضاف تاناسيوك: "كان تطوير الحمولتَين صعبا نسبيا. استغرق تطوير حمولة العربة الجوالة الوقت الأطول، وبدأ منذ أكثر من ثلاث سنوات. وواجهتنا بالطبع بعض المشكلات مع سلسلة التوريد في فترة الجائحة الحالية. العربة الجوالة الأولى شديدة التعقيد، إذ لم يبتكر أحد شيئا مماثلا من ذي قبل".

 

طباعة Email