00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حلول مبتكرة لمواجهة تغيُّر المناخ في إكسبو 2020

ت + ت - الحجم الطبيعي

يناقش إكسبو 2020 دبي خلال شهر أكتوبر الجاري المشكلات البيئية وحلولها المحتملة، في إطار سلسلة تأثير إكسبو لايف، التي ستتزامن مع أسبوع المناخ والتنوع الحيوي، وهو الأول بين أسابيع الموضوعات في الحدث الدولي.
 
وسيجمع أسبوع المناخ والتنوع الحيوي، الذي يستمر من الثالث إلى التاسع من أكتوبر، خبراء ومبتكرين من أنحاء العالم في سلسلة من حلقات النقاش التي تتناول قضايا متنوعة، بدءا من البصمات الكربونية والبلاستيك أحادي الاستخدام، ووصولا إلى تبنّي الطاقة النظيفة وإعادة التدوير.
 
وسُيقدّم المتحدثون دراسات حالة وتجارب من الحياة الواقعية للمساعدة في الكشف عن حلول لأبرز القضايا البيئية، ضمن السلسلة التي تنظم بالتعاون مع أطراف من دول بينها تشيلي والبرتغال والصين وهولندا والنرويج وروسيا وجنوب أفريقيا والسويد والهند وأرمينيا والمغرب وإيطاليا والأرجنتين والبحرين.


وتشمل الفعاليات في جناح إكسبو لايف، أبرز حلقات السلسلة "تقليل أثرنا البيئي (والتقنية الداعمة)" في الرابعة عصرا يوم الرابع من أكتوبر، بمشاركة لوهوي يان من الصين، مؤسس "كربون ستوب"؛ وخوسيه مانويل مولر من تشيلي، مؤسس "ألغرامو"؛ وآندي تومكينز من المملكة المتحدة، مدير المشاركة المستدامة لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا في كانون؛ ومارتا تومزكا، رقمنة الحكومة الإلكترونية في صربيا.
 
في الرابعة عصر الخامس من أكتوبر، سينتقل التركيز إلى "دعم المجتمعات عبر توفير الطاقة النظيفة (وضمان سهولة التمويل)"، مع مجموعة من المتحدثين بينهم كريستيان أوريان من تشيلي، مؤسس "إنديورانس إلكتريك"؛ وفيفيان فينديرينيو، مؤسِّسة "آر في إي. سول". وفي الخامسة والنصف عصرا من اليوم نفسه، سيدور نقاش حول "التعافي الأخضر"، لاستكشاف إعادة التحريج واستعادة توازن الطبيعة، وذلك بمشاركة أتلي إيدلاند، مؤسس "ديزرت كونترول" من النرويج؛ وريبيكا براسويل، مؤسِّسة لاند لايف من هولندا ؛ وإلينا غوروخوفا، مؤسِّسة "بوساديليس" من روسيا.
 

وتتضمن السلسلة في الرابعة عصراً من تاريخ السادس من أكتوبر "الدعوة إلى تغيير السلوكيات والمواقف المتعلقة باستخدام المواد البلاستيكية أحادية الاستخدام" موضوع حلقة نقاشية تضم جورجينا دي كوك من جنوب أفريقيا، مؤسِّسة "مانش بولز"؛ ونيشانت سنغهال من الهند، مؤسس "إيكووير"؛ والروسي إيفان زاخاروف، الرئيس التنفيذي للتقنية في "سي إل إي إيه بي إل".
 
وفي السابع من أكتوبر، في تمام الرابعة عصرا، سيُسَلَّط الضوء على الاقتصادات الدائرية وحلول إدارة النفايات، حيث ستُعقد حلقة نقاشية حول "إعادة التدوير لإحداث الفرق" وستضم كلا من سيدارت هاند من الهند، مؤسس "كاباديوالا كونكت"؛ وإيرينا مكرتشيان من أرمينيا، مؤسِّسة "آي إس إس دي"؛ وسيف الدين لعليج من المغرب، الرئيس التنفيذي لمؤسسة "زيليج إنفنت"؛ ومارتن باسيلا من سلوفاكيا، مؤسس "سنسونيو".
 
وتُختتم سلسلة تأثير إكسبو لايف في الرابعة عصر الثامن من أكتوبر بمناقشة عن "التعاون مع البيئة"، بمشاركة المتحدثين التاليين: البحريني طارق العليمي، الشريك المؤسس لـ"ببليك بلانت بارتنرشيبس"؛ والإيطالي أليساندرو بيانتشاردي، مؤسس "بلانيت دي فيلا أليساندرو".

 

طباعة Email