«الغابة العمودية» مجمع يحمي سكانه من التلوث والضوضاء

في مدينة تورينو الإيطالية، يشتهر مجمع سكني يشبه الغابة، تزينه أوعية نباتية ضخمة ودعامات فولاذية تشبه أغصان الأشجار. المبنى (25 Verde ) والذي يطلق عليه أيضا اسم الغابة العمودية، مكون من خمس طوابق، وهو من تصميم المهندس الإيطالي لوتشيانو بيا الشهير بتصاميمه الصديقة للبيئة.

يشبه الهيكل الخارجي للمبنى، بيت الشجرة، إذ تم زراعة 150 شجيرة في المبنى تمتص ما يقارب 200 ألف لتر من غاز ثاني أكسيد الكربون في الساعة. 

هذا الامتصاص الطبيعي يحمي سكانه من التلوث والضجيج، إذ يساعد على التخلص من الغازات الضارة الناجمة عن السيارات والأصوات المزعجة في الشارع المزدحم.

إلى جانب ذلك تعمل الأشجار على تعديل درجات الحرارة داخل المبنى خلال الشتاء والصيف لتوفر مناخا مثاليا للسكان. فأوراق الأشجار الكبيرة توفر الظل للمبنى في فصل الصيف فيما تسمح بدخول دفئ الشمس فصل الشتاء.

يضم المبنى 63 شقة تستفيد كل منها من شرفة واسعة تغطيها النباتات التي تم اختيارها بعناية من غابات مدينة تورينو.

هذا النوع من التصميم يعتبر حلما بالنسبة للكثير من الأشخاص الذين يقطنون الأماكن الحضارية، إذ يمنحهم الشعور بالراحة والهدوء وكأنهم وسط غابة حقيقية.
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات