أعادت افتتاح فنادقها أمام الزوار..

تعرف على الإجراءات التي تتخذها المالديف لاستقبال الزوار في زمن كورونا

كشفت سلسلة فنادق تاج عن مجموعة جديدة من إجراءات الصحة والسلامة المشددة في منتجع وسبا تاج إكزوتيكا ومنتجع وسبا تاج كورال ريف في جزر المالديف، بهدف ضمان أقصى درجات الراحة والأمان للزوار، حيث سيكون بانتظارهم ملاذ صيفي هادئ بعد أشهر طويلة من إجراءات الإغلاق والقيود المفروضة على السفر.

وتبنت مجموعة فنادق تاج في جزر المالديف التدابير الاحترازية الصارمة التي حددتها الشركة الأم، شركة الفنادق الهندية المحدودة، انسجاماً مع المكانة العالمية التي تحظى بها كوجهة رائدة للضيافة، وذلك بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ووكالة حماية الصحة ووزارة السياحة في المالديف. وتم تدريب العاملين في كل من منتجع وسبا تاج إكزوتيكا ومنتجع وسبا تاج كورال ريف على أفضل الممارسات الصحية وتوفير معدات واقية ومعقمات عالية الجودة لضمان سلامة وراحة الضيوف. وتهدف المجموعة من هذه الخطوات إلى توفير تجربة ضيافة مميزة وآمنة وتواكب نمط الحياة الجديد، وتضع السلامة والنظافة والتباعد الاجتماعي على رأس أولوياتها.

وتم تدريب جميع الموظفين على تلبية احتياجات الضيوف بأدنى درجة من الاتصال. بالإضافة إلى اعتماد التكنولوجيا في العديد من العمليات بما في ذلك تسجيل الوصول والمغادرة وأجهزة قياس الحرارة والمطاعم والمدفوعات الرقمية لضمان تجربة سلسة لا تستدعي اللمس.

وبالنسبة لتدابير التباعد الاجتماعي، أعادت فنادق تاج تصميم مرافق الجلوس ووسائل تنقل الضيوف داخل الوجهات وخارجها، بما في ذلك القوارب السريعة وعربات المنتجع والردهات والمطاعم ومناطق الخدمة والمساحات المشتركة. وتوفر الغرف أعلى معايير النظافة والسلامة، مع الحرص على تعقيم الأسطح والأثاث والأواني والأغطية وغيرها بصورة منتظمة. كما تلتزم بإجراءات احترازية صارمة مثل إخلاء الأجنحة والغرف بعد تسجيل المغادرة لفترة كافية قبل إشغالها مجدداً.

ولا تقتصر مزايا الضيافة والراحة على الإقامة فحسب، بل تشمل السفر، إذ تطبق حكومة المالديف العديد من التدابير لجعل الجزر ملاذاً آمناً ومريحاً. حيث لا يخضع السياح لأي إجراءات حجر صحي عند الوصول، ولا يُفرض عليهم تقديم أي نتائج اختبار طبي للدخول. إنما لضمان سلامة الجميع، تُجري السلطات الصحية المحلية اختباراً عشوائياً دون أن تترتب أي تكاليف على المسافرين. أما من تظهر عليهم أعراض كوفيد- 19، فسيخضعون عند الوصول إلى اختبار PCR على نفقتهم الخاصة. وعند المغادرة، توفر السلطات خدمات اختبار الكشف عن كوفيد-19 للسياح الذين يحتاجون نتائج الاختبار للعودة إلى بلدهم أو مواصلة السفر.

وفيما يستعد كل من منتجع وسبا تاج إكزوتيكا ومنتجع وسبا تاج كورال ريف لإعادة افتتاح أبوابهما أمام الزوار، تقدم جزر المالديف باقة من العروض المميزة للمسافرين مع إمكانية الحجز الآن والسفر في وقت لاحق لتوفير 25% مع مزايا إضافية في المنتجع.

وبالتزامن مع التغيرات الحالية حيث أعادت جائحة كورونا رسم ملامح نمط الحياة والسفر، سلطت الضوء في الوقت نفسه على تجارب الإقامة المنعزلة كخيار مميز وآمن، وهو ما تقدمه مجموعة فنادق تاج، من خلال إمكانية الإقامة في جزر خلابة ونائية خاصة في إحدى أكثر وجهات العالم سحراً، لقضاء العطلات العائلية أو الاستجمام أو حتى اجتماعات رفيعة المستوى. إضافة إلى ذلك، يمكن حجز طائرة خاصة تقدمها خطوط Taj Air الشهيرة بأسطولها من الطائرات التنفيذية، ليحظى الضيوف بتجربة مميزة لسحر جزر المالديف ومعايير الضيافة الرفيعة للمجموعة مع ضمان أعلى درجات الخصوصية، والتباعد الاجتماعي والنظافة والسلامة.

ولطالما كانت جزر المالديف وجهة رومانسية تتميز برمالها الذهبية ومياهها اللازوردية خاصة في موسم الصيف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات