«عجمان المستقبل» طفرة معمارية ونهضة تنموية شاملة

أثبتت إمارة عجمان الهادئة في السنوات القليلة الماضية وجودها بقوة بين جيرانها، ونجحت في جذب المستثمرين والسياح من خلال إطلاق العديد من المشاريع التنموية التي تهدف إلى تعزيز اقتصادها و فرض نفسها كوجهة سياحية مهمة على خريطة السياحة العالمية.

من بين المشاريع الضخمة التي تعمل الإمارة على تطويرها، "مشروع الزوراء" الذي من المتوقع أن يصبح واحدا من أبرز وجهات الضيافة والسياحة في المنطقة عند انتهائه بالكامل عام 2022 بتكلفة إجمالية تبلغ 60 مليار درهم.

يتربع المشروع الضخم الذي تعمل على تطويره شركة تطوير الزوراء، على مساحة أكثر من 5.4 مليون قدم مربع على الساحل الشمالي لإمارة عجمان، بين أحضان الطبيعة الخلابة. ومن المتوقع أن يصبح مركزا رئيسيا لقطاع الضيافة والسياحة في المنطقة.

يضم المشروع الرائد، 5 مناطق هي: منطقة «البواباب»، منطقة «الفيروايز»، منطقة «الخُلجان» منطقة «الشواطئ البحرية»، ومنطقة «الأفينيوز»، تحتوي على ملعب جولف من تصميم «نيكولاس ديزاين» مكون من 18 حفرة و72 نقطة خضراء، و 6 فنادق عالمية المستوى على شاطئ البحر، ومنازل مطلة على الخور.

وكان الرئيس التنفيذي لشركة تطوير الزوراء قد أكد للإعلام شهر أبريل من العام الجاري، عن بيع جميع الفلل الـ 42 ضمن المجموعة الأولى للمرحلة الأولى من المشروع، والتي يتوقع الانتهاء منها مطلع العام المقبل، والمخصص لها 2 مليار درهم.

ومن المشاريع التطويرية الأخرى التي سيكون لها دورا مهما في تعزيز مسيرة الاقتصاد والسياحة  في إمارة عجمان، مشروع مطار عجمان الدولي، الذي يقام في منطقة المنامة بتكلفة تبلغ 1.2 مليار دولار (4.4 مليارات درهم) ويتوقع افتتاحه عام 2018.

المشروع يتميز بمبانيه الخضراء الصديقة للبيئة، مبلورة على أرض الواقع رؤية عجمان 2021 التي تجسد التوجيهات الحكيمة لصاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، في العمل الجاد للارتقاء بالإمارة، لتكون واحة للاستقرار والسعادة والازدهار.

العمل في مطار عجمان الدولي في منطقة المنامة جار حاليا، كما يتم العمل على مشاريع تطورية تجارية وسكنية بالقرب من المطار خصصت بعضها لتكون سكنا لعمال وموظفي المطار  وفضاءات للأنشطة التجارية والصناعية. 

إلى ذلك، افتتحت إمارة عجمان ميناءين جديدين إضافة لموانئها الحالية، كما شهدت الإمارة افتتاح فروع لفنادق عالمية.

إلى جانب ذلك، انتهت الإمارة مؤخرا، من مشروع عجمان مارينا الذي بدأ في نوفمبر عام 2012، وهو على غرار كورنيش أبوظبي.

تضمن المشروع ممشى مخصص لممارسة رياضة الجري، لمسافة ثلاثة كيلومترات وممشى آخر لركوب الدراجات الهوائية وألواح التزلج، فضلا عن  مساحات ترفيهية  ومطاعم ومقاهي ومواقف للسيارات، كما شمل المشروع ، أرقى المعايير في إنارة الممشى وتوفير كراسي وأشجار تظليل متنوعة. ويعتبر المشروع الأول من نوعه في الإمارة ويستقطب الرياضيين والعائلات كما يسهم في جذب السياح والمستثمرين إلى الإمارة.

ومن المشاريع المميزة الأخرى التي يتم إنشاءها حاليا في إمارة عجمان نذكر مشروع أبراج قوس قزح.

المشروع قيد الانشاء ويتكون من حوالي 72 مشروع سكني وتجاري  ومن المتوقع أن يطل على بحيرات خلابة وحدائق خضراء. يضم المشروع منطقة تسوق ومسجد وفنادق خمس نجوم، ومرافق تعليمية وطبية.

هذه الأبراج المكونة من 31 طابقا سيتم تجهيزها بمصاعد عالية السرعة، ونوادي للياقة البدنية  وجاكوزي وساونا، ومناطق ترفيهية، ومركز للأعمال، ومرافق للمؤتمرات إلى جانب مسبح في السقف.

وتهدف رؤية عجمان 2021 لبناء مجتمع سعيد واقتصاد أخضر وحكومة متميزة والارتقاء بأداء وقدرات قطاع الصناعة، والسياحة، والنقل والإمداد، والتعاقد الخارجي، والإعلام.
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات