«مالية الشارقة» تنظم ورشة حول تطوير منظومة «تكامل» لمواكبة المعايير العالمية

ت + ت - الحجم الطبيعي

عقدت دائرة المالية المركزية بالشارقة ورشة عمل حول مشروع مواكبة منظومة «تكامل» للمعايير العالمية المعتمدة بهدف ضمان تحقيق الأهداف الاستراتيجية لـ «تكامل» في تطوير النظام المالي الإلكتروني، لإحداث نقلة نوعية في الأداء الحكومي، والوصول لأفضل التطبيقات والأنظمة الإلكترونية لإدارة الموارد المالية الحكومية، واستغلالها بشكل فعال.

حضر الورشة الشيخ راشد بن صقر القاسمي، مدير دائرة المالية المركزية، وأدارتها هدى الياسي، مدير إدارة النظام المالي بالدائرة. وقالت هدى الياسي: إن الدائرة تسعى من خلال عقد هذه الورش لمتابعة وتقييم مستوى الجودة في تنفيذ مشاريعها ومبادراتها ذات العلاقة بتطوير تقنيات مبتكرة تسهم في تحقيق الاستقرار والاستدامة المالية في مختلف الجهات الحكومية في الشارقة.

وذكرت أن النظام المالي الحكومي «تكامل»، الذي انطلق عام 2006، يمثل منظومة متكاملة ضمن أفضل أنظمة الموارد المالية الحكومية على مستوى الوطن العربي، نظراً لما يحتويه من برامج شاملة لكل متطلبات العمل المالي الحكومي، إضافة إلى العديد من البرامج المساندة التي تخدم العمل الحكومي، من خلال ارتباطها مع بعض أنظمة العمل الداخلي لدى الدوائر والجهات الحكومية، لافتة إلى أهمية المراجعة الدورية لمثل هذه الأنظمة النوعية بهدف الوقوف على مجالات التحسين والتطوير وبما يحقق أعلى مستويات الأداء لصالح المستفيدين من الأفراد والمؤسسات.

وأوضحت الورشة أن منظومة «تكامل» تعمل على تطوير الخدمات المالية الحكومية، وتحقيق رضا المتعاملين، وقد نالت العديد من الجوائز العربية والعالمية، ومنها جائزة الشارقة في المالية العامة لعام 2018 لأفضل نظام مالي حكومي عربي، وجائزة ستيفا أواردز لأفضل نظام مالي إلكتروني لعام 2019، كما أن النظام انطلق في بدايته بثلاثة أنظمة رئيسية، شملت المشتريات والموازنات والمحاسبة الحكومية، وكان يرتبط مع 25 جهة حكومية، ليرتفع إجمالي الأنظمة المطبقة إلى 16 نظاماً مرتبطاً مع 140 جهة حكومية في الدولة.

Email