تجاوزت 9500 بأعلى زيادة في 10 سنوات

30 % نمو الشركات الجديدة في «جافزا» 2022

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

حققت المنطقة الحرة لجبل علي (جافزا) التابعة لمجموعة «دي بي ورلد»، المزوّد الرائد للحلول اللوجستية الذكية المتكاملة والهادفة إلى تمكين التدفق التجاري حول العالم، تسجيل أعلى زيادة في عدد الشركات الجديدة منذ عقد من الزمان، بنمو قدره 30 % على أساس سنوي، ليبلغ العدد الإجمالي للشركات العاملة في المنطقة الحرة ما يتجاوز 9500 شركة عام 2022.

وعملت جافزا على خلق الفرص المتميزة لمختلف القطاعات الاقتصادية، من خلال حلولها اللوجستية المتكاملة، ومنصاتها للتجارة الرقمية، وتوفير إمكان الوصول إلى الشبكة العالمية المترابطة لـ «دي بي ورلد»، ما يوفر دعماً لا يضاهى لتمكين التجارة الذكية عبر جميع مراحل سلاسل التوريد.

وشهدت جافزا، خلال السنوات العشر الماضية، زيادة بمقدار 13 ضعفاً في عدد متعاملي الخدمات اللوجستية، بينما نما عدد شركات المركبات وخدمات النقل بنسبة 26 % سنوياً. وتُعزى الزيادة في خلق المزيد من الفرص الجديدة لتجارة التجزئة والتجارة العامة إلى نمو قطاع التصنيع والخدمات اللوجستية والتجارة الإلكترونية، الذي خلق طلباً متنامياً على شركات الخدمات اللوجستية والنقل للتعامل مع حركة البضائع عبر المنطقة الحرة.

شريكان أساسيان

لا تزال كل من الصين والهند تحتفظان بمكانتهما باعتبارهما شريكين تجاريين واقتصاديين أساسيين للمنطقة الحرة، حيث زاد عدد الشركات الصينية الجديدة المسجّلة في جافزا بنحو أربعة أضعاف عام 2022، ما يؤكد تعافي النشاط التجاري وزيادة الطلب من منطقة الشرق الأقصى بعد الجائحة. ففي السنوات الأخيرة عززت دولة الإمارات والصين علاقاتهما التجارية من خلال مبادرة «الحزام والطريق»، واتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة بين البلدين.

وفي السياق نفسه، ارتفع العدد الإجمالي للشركات الهندية الجديدة المسجّلة بنسبة 30 % مقارنة بعام 2021. وقد ساعدت المبادرات النوعية مثل «جسر التجارة الهندي – الإماراتي» التي أطلقتها «دي بي ورلد»، واتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة بين الإمارات والهند، على زيادة ثقة المتعاملين بأهمية التوسع في أعمالهم للوصول إلى الأسواق الجديدة من خلال ميناء جبل علي والمنطقة الحرة.

تسهيل التجارة

وقال عبدالله بن دميثان، المدير التنفيذي والمدير العام لـ«دي بي ورلد - الإمارات» وجافزا: «نركز جهودنا بما يتواءم مع رؤية القيادة الرشيدة لدولة الإمارات، والتي حرصت على تنويع موارد الاقتصاد الوطني والاعتماد بشكل متزايد على الصناعات البديلة، حيث سجّلت التجارة الخارجية غير النفطية لدولة الإمارات في العام الماضي رقماً قياسياً بلغ 2.23 تريليون درهم، محققة نمواً قدره 17 % على أساس سنوي، ونفخر بإسهامنا في تحقيق هذا الإنجاز المهم، فقد بذلنا في جافزا جهوداً كبيرة خلال عام 2022 لتحقيق الأهداف الوطنية، وتسهيل تدفق حركة التجارة من خلال مركزنا التجاري واللوجستي الرائد في جبل علي».

وأضاف بن دميثان: «أدى الارتفاع الملحوظ في عدد الشركات الصينية الجديدة المسجلة خلال العام الماضي في نمو التجارة الإماراتية الصينية لتبلغ قيمتها 264.5 مليار درهم، كما أن الزيادة في عدد الشركات الهندية الجديدة أسهمت في دعم التجارة الإماراتية الهندية لتبلغ قيمتها 180.9 مليار درهم في عام 2022. وقد تحقق ذلك بفضل مبادرات الجسور التجارية التي أطلقناها، إضافة إلى توفير ربط تجاري متعدد الأنماط، وإمكان الوصول إلى المحفظة العالمية لـ«دي بي ورلد» لتقديم أفضل حلول سلاسل التوريد والخدمات اللوجستية المتكاملة، ما عزز من جاذبية جافزا لأصحاب الأعمال التجارية، وساعدهم على التمتع بمزايا تنافسية عدة».

طباعة Email