«الخليج للملاحة» تستهدف زيادة أسطولها البحري 50 % خلال عامين

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال أحمد الكيلاني، عضو مجلس الإدارة والعضو المنتدب لـ«الخليج للملاحة»، المدرجة في سوق دبي المالي، إن الشركة تستهدف زيادة أسطولها البحري بنسبة 50 % خلال عامين.

وأضاف الكيلاني في تصريح لوكالة أنباء الإمارات «وام»، أن السيولة النقدية التي ستستخدم لزيادة وتحديث أسطول الشركة من ناقلات المواد البتروكيماوية ستكون من خلال الشراكة المرتقبة مع شركاء استراتيجيين، موضحاً أن الشركة تدرس حالياً عرضين للشراكة وتم الموافقة بشكل مبدئي على أحد هذين العرضين ويجري العمل حالياً على استكمال كافة الإجراءات للحصول على الموافقات اللازمة من الجهات التنظيمية.

وأشار إلى أن «الخليج للملاحة» تمتلك حالياً أسطولاً متنوعاً من السفن، من بينها 5 ناقلات المواد البتروكيماوية بحمولة للناقلة الواحدة تبلغ 46 ألف طن ساكن، بالإضافة إلى سفينة لشحن المواشي تتمتع بقدرة استيعابية تصل إلى 6500 رأس من الماشية، وسفينة تحفيز الآبار النفطية، إضافة إلى 4 سفن للدعم البحري ونقل الطواقم البحرية.

ولفت الكيلاني إلى أن الشركة قد تأخذ بعين الاعتبار إعادة شراء سفن جديدة إذا كان ذلك مجدياً، حيث تستهدف تملك من 2 إلى 4 سفن جديدة خلال العامين المقبلين، فيما تقوم حالياً بالبحث على سفن صديقة للبيئة لا سيما وأن هذه السفن لا تحتاج إلى أي تحديث أو إعادة تأهيل.

طباعة Email