أطلقت 4 مجموعات أعمال لتغطية قطاعات ونشاطات حيوية

45 مجموعة عمل في غرفة تجارة دبي لنمو الاقتصاد

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت غرفة تجارة دبي، إحدى الغرف الثلاث العاملة تحت مظلة غرف دبي، أربع مجموعات أعمال جديدة، في إطار خططها بزيادة عدد مجموعات الأعمال التي تمثل القطاعات والأنشطة الاقتصادية في إمارة دبي إلى 100 مجموعة عمل بحلول مارس المقبل، وبذلك يرتفع العدد الإجمالي لمجموعات الأعمال العاملة تحت مظلة الغرفة إلى 45 مجموعة عمل.

وتركز مجموعات الأعمال الجديدة على الشركات العاملة في قطاعات التصنيع واللحام، والمعدات الكهربائية وأعمال المقاولة، والكابلات والأسلاك، وتجار الصلب والمعادن.

وقال محمد علي راشد لوتاه، مدير عام غرف دبي: «إن تشكيل مجموعات الأعمال الأخيرة يهدف إلى المساهمة في إيجاد منصة مثالية للتواصل الشفاف بين الأطراف الرئيسيين في كل قطاع، حيث إن انضمام أعضاء غرفة تجارة دبي إلى مجموعات الأعمال الجديدة يرسخ التزامها بتحقيق المزيد من التقدم والمساهمة بدعم التنمية الاقتصادية في دبي. وسنواصل جهودنا في تعزيز الحوار البناء بين مجموعات الأعمال وغرف دبي والجهات الحكومية المعنية».

التصنيع واللحام

ومن المتوقع نمو سوق اللحام العالمية من 20.99 مليار دولار في عام 2021 ليصل إلى 28.66 مليار دولار في عام 2028 بمعدل نمو سنوي مركب قدره 4.6%، وذلك نتيجة الطلب الإيجابي الذي يشهده القطاع على مستوى العالم. ومع تطور هذا القطاع نتيجة انتشار التكنولوجيا والأتمتة واللحام الآلي، ستضمن مجموعة الأعمال الجديدة نموه في دبي بشكل إيجابي في المستقبل.

معدات كهربائية واستهلاكية

ووفق بيانات يورومونيتر إنترناشونال، فإنه يتوقع أن تبلغ مبيعات الإلكترونيات الاستهلاكية في دولة الإمارات بحلول العام 2027 حوالي 32.5 مليار درهم، ويشمل ذلك الكمبيوترات ومستلزماتها، وأجهزة الترفيه للسيارات والإلكترونيات الاستهلاكية المنزلية، والإلكترونيات الاستهلاكية المحمولة، والمعدات الكهربائية والمقاولة.

كابلات وأسلاك

يقدر حجم السوق العالمي للكابلات والأسلاك بنحو 192.48 مليار دولار أمريكي في عام 2021، ومن المرجح أن ينمو بمعدل نمو سنوي مركب قدره 4.2% بين عامي 2022 و2030.

ويُعزى نمو هذا القطاع في دبي إلى استمرار التوسع الحضري وتنامي البنية التحتية، مما يزيد من الطلب على مصادر الطاقة في القطاعات التجارية والصناعية والسكنية. وسيؤدي التحديث الذكي لأنظمة نقل وتوزيع الطاقة وتطوير الشبكات الذكية إلى دفع نمو هذا السوق حتى عام 2030.

الحديد والصلب

واحتلت الإمارات المرتبة الخامسة عشرة في 2021 بين أكبر مستوردي خام الحديد في العالم، حيث سجلت أعلى مستوى للواردات بقيمة 1.3 مليار دولار في عام 2021، وهو ما يمثل نمواً بنسبة 93% على أساس سنوي.

طباعة Email