11 ألف شركة هندية تنضم لغرفة تجارة دبي 2022

ت + ت - الحجم الطبيعي

شهدت دبي، أمس، انطلاق فعاليات قمة الشراكة الإماراتية الهندية التي نظمتها غرف دبي في مقرها، بالتعاون مع المنتدى الدولي لعلاقات الأعمال. وقال محمد علي راشد لوتاه، مدير عام غرف دبي في تصريحات صحفية على هامش افتتاح فعاليات القمة، إن عدد الشركات الهندية الجديدة التي انضمت لعضوية غرفة تجارة دبي خلال العام الماضي قد تخطى 11 ألف شركة، مما يرفع العدد الإجمالي للشركات الهندية المسجلة في عضوية الغرفة إلى أكثر من 83,000 شركة، مشيراً إلى أن ذلك يعكس قوة الروابط الاقتصادية والاستثمارية والتجارية بين الجانبين، وأهمية الشراكات الاقتصادية في تعزيز العلاقات الثنائية المستقبلية، وتحقيق أهداف التنمية.

وأوضح لوتاه أن غرف دبي تحرص على تعزيز مساهمة الأعضاء في تقديم قيمة مضافة للاقتصاد المحلي ودعم تنوعه، وأشار إلى أن صادرات وإعادة صادرات أعضاء غرفة تجارة دبي إلى الهند بلغت خلال العام الماضي 6.1 مليارات درهم، بنمو 15.1% مقارنة بقيمتها التي سجلت بالعام 2021، وأوضح أن المكتب الخارجي لغرفة دبي العالمية، إحدى الغرف الثلاث العاملة تحت مظلة غرف دبي، في مومباي يلعب دوراً مهماً في تطوير العلاقات المشتركة، واستقطاب المزيد من الشركات الهندية الناشئة والصغيرة والمتوسطة إلى الإمارة، مؤكداً أن العام الحالي سيشهد توسعاً في نشاطات مكتب الغرفة في الهند لمواكبة الزخم المتنامي في العلاقات بين الجانبين.

من جانبه، أكد بيوش غويال، وزير التجارة والصناعة في الهند خلال كلمة عبر تقنية الفيديو المباشر قائلاً: «إن اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة بين الهند والإمارات وفرت زخماً طبيعياً لقطاعات رئيسية مثل المنتجات الزراعية والغذائية، بالإضافة إلى تجارة الأحجار الكريمة والمجوهرات».

 

طباعة Email