فتح باب التسجيل بمؤتمر ومعرض سيتريد للقطاع البحري واللوجستي

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أعلن مؤتمر ومعرض «سيتريد للقطاع البحري واللوجستي في الشرق الأوسط»، الذي يُقام تحت رعاية وزارة الطاقة والبنية التحتية في الفترة من 16 إلى 18 مايو 2023 في مركز دبي التجاري العالمي، فتح باب التسجيل في نسخته لعام 2023. ويهدف الحدث هذا العام إلى جمع قادة الصناعة والخبراء وصنّاع القرار من جميع أنحاء المنطقة لتبادل الأفكار وتعزيز الابتكار من أجل تحقيق التقدم في القطاع.

ونظراً للتقلبات الأخيرة في سلسلة الإمداد والتوريد العالمية بسبب التحديات غير المسبوقة، وسع الحدث نطاقه ليشمل الخدمات اللوجستية البحرية، ليصبح جسراً بين صناعتين حيويتين تتكاملان فيما بينهما للحفاظ على تدفق التجارة حول العالم.

ويوفر المؤتمر والمعرض الأكبر من نوعه في المنطقة فرصة فريدة للمشاركة والتعرف إلى أحدث اتجاهات الصناعة وتطورها، للاطلاع على الرؤى المستقبلية لكبار الخبراء في هذا المجال، إضافة إلى التواصل وبناء شبكة العلاقات بين العاملين في الصناعة، لعقد صفقات تجارية عالية القيمة. وسيغطي برنامج المؤتمر وجلساته الحوارية وحلقات النقاش الفنية، مجموعة واسعة من الموضوعات المرتبطة بالقطاعات البحرية واللوجستية، لتسليط الضوء على فرص الابتكار والنمو.

وقالت المهندسة حصة آل مالك، مستشار الوزير لشؤون النقل البحري بوزارة الطاقة والبنية التحتية: «يشكّل الابتكار والتطوير المستمر للقدرات التقنية عاملاً رئيساً في تنمية ونجاح القطاعات البحرية واللوجستية في الإمارات، التي تضم 20 ميناءً تجارياً دولياً، تطبق جميعها أحدث الحلول المتقدمة لرفع الكفاءة التشغيلية وخفض التكلفة. إضافة إلى ذلك، يعمل في الدولة أكثر من 27.000 شركة بحرية، تقوم بتحسين أدائها باستمرار من خلال تبنّي أنظمة التكنولوجيا وتطبيق أفضل الممارسات. وتلعب تلك الشركات دوراً حيوياً في تعزيز منظومتنا البحرية واللوجستية، لتصبح الدولة مستودعاً للمعلومات والحلول والأفكار التي تشكل في مجموعها قاعدة معرفية متكاملة لقادة الصناعة والخبراء وصناع القرار».

وأكد كريس مورلي، مدير المجموعة في سيتريد ماريتايم: فتحنا باب التسجيل في مؤتمرنا ومعرضنا الرائد في منطقة الشرق الأوسط كي يتمكن المعنيّون من المشاركة في الحدث، ونحن على ثقة كبيرة من الإقبال الكبير الذي ستشهده نسخة عام 2023، لا سيما بعد توسيع نطاقها لتشمل قطاع الخدمات اللوجستية. وسيكون هدفنا على الدوام العمل على جمع المعلومات لنصبح «خزان الأفكار» الأكبر من نوعه للصناعة البحرية واللوجستية في المنطقة، لتطوير الحلول الجديدة والعملية لمعالجة أكثر القضايا الملحة والتحديات التي تواجه الصناعة.

طباعة Email