غرفة تجارة دبي تطلق 4 مجموعات أعمال جديدة لتنمية اقتصاد الإمارة ودعم تنوعه

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت غرفة تجارة دبي، إحدى الغرف الثلاث العاملة تحت مظلة غرف دبي، عن إطلاق 4 مجموعات أعمال جديدة تشمل مجموعة عمل الصناعات الزراعية، ومجموعة عمل المفروشات ومفروشات المنازل، ومجموعة عمل تجار الأزهار والورود، بالإضافة إلى مجموعة عمل تجار الإطارات.

وتضاف مجموعات الأعمال الجديدة إلى قائمة القطاعات والأنشطة الاقتصادية التي تركز غرفة تجارة دبي على تطويرها وتعزيز مساهمتها في النمو الاقتصادي بالإمارة، وذلك في إطار خطة الغرفة لرفع عدد القطاعات والأنشطة الاقتصادية التي تمثلها مجموعات الأعمال إلى 100 قطاع ونشاط اقتصادي بحلول مارس 2023.

وأشار محمد علي راشد لوتاه، مدير عام غرف دبي إلى أن التنوع الاقتصادي بالإمارة هو ميزة تنافسية تضاف إلى المزايا التنافسية العديدة التي تتمتع بها دبي، مؤكداً ان إطلاق مجموعات الأعمال الجديدة سيدعم التنوع الاقتصادي ويرسخ مسيرة النمو، ويوحد صوت الشركات العاملة في هذه القطاعات والأنشطة الاقتصادية بما يضمن حسن تمثيلها، وقدرتها على إحداث التغيير في مسيرة نمو دبي.

ونوه لوتاه، بالدور الهام الذي تلعبه مجموعات الأعمال والقطاع الخاص في تعزيز شراكة القطاعين العام والخاص، معتبر أن هذه الشراكة هي ركيزة التنمية والتطوير في بيئة الأعمال، وجزء لا يتجزأ من خطط صناعة مستقبل اقتصاد دبي، مؤكداً على الدور الذي تلعبه الغرفة في تعزيز أسس هذه الشراكة، وتطوير دور القطاع الخاص في رسم السياسات والتشريعات الداعمة لمجتمع الأعمال.

وتعتبر الامارات سوقاً عالمياً للأغذية والمشروبات. وحسب تقرير ليورومونيتر انترناشونال، ارتفعت مبيعات الخضراوات الطازجة خلال الفترة 2017-2022 بنسبة 17%، والبقوليات بنسبة 21.4%، واللحوم بنسبة 21.4% والأغذية الطازجة الأخرى بنسبة 16.1%.

وحسب تقرير ليورومونيتر انترناشونال، فإن حجم المبيعات في فئات المفروشات خلال الفترة 2016-2021 شهدت نمواً ملحوظاً ومنها مبيعات المراتب والفرش (31.3%)، والسرائر الأريكة (27.2%)، والستائر (28.1%)، ومصادر الإضاءة (35.9%).

ووفق بيانات جمارك دبي، بلغت تجارة دبي من الأزهار والورود بأنواعها المختلفة خلال الفترة 2011-2021 حوالي 1.5 مليار درهم.

ويعتبر مركز دبي للزهور منطقة مخصصة ضمن مطار دبي الدولي لاستيراد وتصدير الزهور، مما يوفر مزايا وفوائد للتجار في هذا المجال، تصلهم مع أكثر من 15 دولة مصدرة للزهور في آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط.

وبلغت تجارة دبي من الإطارات خلال الفترة 2011-2021 حوالي 65.2 مليار درهم مما يعكس أهمية تجارة الإطارات في الإمارة، والدور المتوقع من مجموعة العمل الجديدة لتطوير هذا النشاط الاقتصادي وتنميته.

وتعمل مجموعات الأعمال الجديدة على توحيد أصوات أعضائها لمناقشة التحديات والفرص وآفاق النمو، والخروج بحلول مبتكرة لتعزيز أداء وتنافسية القطاعات والأنشطة الاقتصادية التي يمثلونها، والعمل على تطوير علاقات الشراكة بين أعضائها ومختلف الأطراف المعنية بما يحقق أهداف مجموعات الأعمال.

وتمثل مجموعات الأعمال مصالح القطاعات وتحمي أهدافها، وتمارس دوراً حيوياً في وضع التوصيات المناسبة للسياسات والتشريعات بما يعزز القدرة التنافسية لقطاعات الأعمال التي تمثلها.

وتخطط غرفة تجارة دبي لزيادة عدد مجموعات العمل التي تمثل القطاعات والأنشطة الاقتصادية في الإمارة إلى 100 مجموعة بحلول مارس 2023.

 

طباعة Email