أحمد محبوب مصبح: الأداء القياسي لجمارك دبي يواكب انتعاش الاقتصاد الوطني

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة

أن أداء جمارك دبي خلال العام 2022 واكب الانتعاش الذي يشهده الاقتصاد الوطني في كافة قطاعاته، نتيجة للسياسات الحكومية والمبادرات النوعية الاستراتيجية، التي ساهمت في ترسيخ مكانة الدولة في منظومة الاقتصاد العالمية.

وبيـن أحمد محبوب مصبح في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات "وام" أن "جمارك دبي" عززت إنجازاتها في العام 2022 بسجل مميز للأداء على مستوى المعاملات الجمركية والضبطيات والخدمات الجديدة، كما نالت العديد من الجوائز والإشادات العالمية وأطلقت ابتكارات نوعية تستهدف خفض التكلفة على المتعاملين وزيادة العائد على تجارتهم، بما يحفز استقطاب استثمارات جديدة في القطاع التجاري والقطاعات الأخرى المرتبطة به.

وأكد أن جمارك دبي تكثف أعمالها وترسم خططها، لتنفيذ توجيهات ورؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بزيادة قيمة تجارة دبي الخارجية وتسهيل الأعمال على التجار والمستثمرين بما يدعم مركز دبي في مؤشرات التنافسية العالمية، مشيراً إلى أن دورة الموازنة العامة لحكومة دبي للسنوات المالية 2023-2025، بإجمالي نفقات قدره 205 مليارات درهم، ستحفز قطاعات الأعمال الاقتصادية وتستقطب المزيد من الاستثمارات.

ونـوه إلى مواصلة الدائرة العمل على تطبيق خطتها الاستراتيجية 2021 - 2026 التي تحدد خمسة مبادئ رئيسة تسعى جمارك دبي لتحقيقها من أجل تعزيز دورها كدائرة مبتكرة ورقمية ، ما يمكن جمارك دبي من تعزيز التنمية الاقتصادية المستدامة، حيث رسخت جمارك دبي من خلال الانجازات المحققة في 2022 دورها الحيوي في حماية المجتمع ودعم التنمية الاقتصادية، والارتقاء بمستوى أدائها لتوفير خدمات وإجراءات ذكية تدعم زيادة المبادلات التجارية.

وأكد مصبح أن دولة الإمارات تكتسب إمكانيات مضاعفة على صعيد قدرة الوصول إلى أسواق رئيسية في العالم من خلال اتفاقيات الشراكة الاقتصادية الشاملة مع أبرز شركائها التجاريين، وتعد اتفاقيات الشراكة الاقتصادية مع الهند وإسرائيل واندونيسيا نموذجاً رائداً للتوسع في عقد الشراكات الاقتصادية مع مختلف الدول خلال المرحلة المقبلة، حيث تعمل جمارك دبي على دعم تلك الشراكات من خلال تيسير حركة التجارة مع الشركاء عبر تقديم أفضل الخدمات التجارية والجمركية.

وأضاف المدير العام لجمارك دبي، أن إجمالي عدد المعاملات الجمركية التي أنجزتها جمارك دبي بلغ 25.7 مليون معاملة في 2022، وتعمل جمارك دبي على توفير خدمات ذكية ورائدة لتقليص الإجراءات الجمركية والتسهيل على المتعاملين، وبلغت نسبة سعادة العملاء عن الخدمات الذكية للدائرة 98%.

وأردف ان جمارك دبي تؤدي دوراً رئيسياً في مكافحة تهريب المواد الممنوعة والمقيدة ، حيث سجل اجمالي عدد محاضر الضبط والقضايا الجمركية 2147 ضبطية ومحضر ضبط خلال 2022، تم إنجازها لحماية المجتمع والاقتصاد.

وأكد الحرص على تعزيز الخدمات الذكية و منها تطوير برنامج "الإفصاح المبكر الذكي" ، و منح الموافقة الالكترونية التلقائية وبدون أي تدخل بشري لنحو 98% من المعاملات الجمركية المتعلقة بالتخليص والإفراج عن الشحنات والبضائع، بما يوفر 1.4 مليون ساعة عمل 68 مليون درهم على الشركات سنوياً.

سعادة العملاء

وبخصوص سعادة المتعاملين، أشار إلى بلوغ نسبة 91.8% في مؤشر سعادة المتعاملين بعد أن نجحت جمارك دبي في تطوير آلية متابعة جميع نتائج دراسات سعادة المتعاملين والمتسوق السري الداخلي والخارجي، وإعادة هيكلة مراكز خدمات المتعاملين وعقد دورات وبرامج تدريبية لموظفي الصف الأمامي ، بالإضافة الى تنظيم حفل شهري لتكريم العملاء المتميزين.

كما أطلقت جمارك دبي العديد من المبادرات المبتكرة التي تهدف إلى تسهيل الإجراءات الجمركية من أبرزها مبادرة الحقيبة الذكية المبتكرة التي تواكب التطور السريع لإمارة دبي، ومبادرة أتمتة التدقيق اللاحق وتطوير طرق التفتيش الذكية، وصولاً إلى الدلافين الجمركية روبوت مائي ذكي يشبه الدولفين، لمراقبة السفن البحرية.

ملكية فكرية

وذكر أن جمارك دبي عززت جهودها لمكافحة البضائع المقلدة وحماية حقوق الملكية الفكرية حيث بلغ عدد حالات نزاع الملكية الفكرية التي تعاملت معها الدائرة في 2022 نحو 388 حالة شملت14.5 مليون قطعة من البضائع المقلدة بقيمة اجمالية بلغت 109.5 مليون درهم، وواصلت الدائرة تنظيم عمليات إعادة التدوير للبضائع المقلدة حيث تم تنظيم 93 عملية لإعادة التدوير شملت 173 ألف قطعة من البضائع المقلدة، كما تم تقييد 351 علامة تجارية و 160 وكالة تجارية وتسجيل 4 أصول معرفية.

دائرة لاورقية

وأضاف أن جمارك دبي حصلت على ختم "100% لا ورقية" من قبل هيئة دبي الرقمية، في إطار تنفيذ "استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية"، حيث يشير هذا الإنجاز إلى جودة خدمات جمارك دبي الذكية المقدمة عبر القنوات الرقمية والمدعومة ببيئة رقمية تتمتع بالاستباقية والكفاءة والفاعلية.

ونوه، إلى نجاح الدائرة في الوصول إلى ما يقارب من 96 ألف مستفيد من خلال تنفيذ 180 مبادرة مجتمعية وتطوعية حتى نهاية 2022، علاوة على مبادرات إسعاد الموظفين ، مشيراً إلى الحرص على تعزيز ثقافة الابتكار حيث تسلمت الدائرة حتى نهاية العام 2022 نحو 50 ألف فكرة ، وبلغ عدد الابتكارات الجديدة في العام 2022 نحو 171 ابتكارا وبلغت نسبة معالجة الأفكار الجديدة خلال 15 يوم عمل 93%، ومن أبرز ابتكارات الدائرة التي تم تطويرها في العام 2022 (طائرة الردع الذكية للتفتيش الجمركي الآمن) التي تتولى تفتيش الأماكن الضيقة والخطيرة.

وبخصوص التكريمات والجوائز العالمية خلال 2022، كشف سعادته، أن إدارة الاستخبارات الجمركية حققت الكثير من الإنجازات على المستوى الإقليمي والدولي، حيث حصلت على إشادات واسعة من قبل القنصلية الأسترالية والألمانية والفرنسية، والمكتب الإقليمي في الشرق الأوسط "الريلو"، ومكتب مبادرة أمن الحاويات.

كما حصلت الدائرة على العديد من الجوائز والوصول إلى قمة مؤشر التصنيف البلاتيني الخاص بمنظمة الأفكار البريطانية بالدرجة الكاملة للعام 13 على التوالي لعام 2022، كما فازت الدائرة بجائزتين متقدمتين من جوائز العام الحالي لابتكارها الجديد (طائرة الردع الذكية للتفتيش الجمركي الآمن) وهما جائزة المُقيِمين لأفضل ابتكار وجائزة المركز الثاني لفكرة العام عن فئة الابتكار، وفوزها بجائزة الإمارات تبتكر2022 ضمن فئة أفضل ابتكار جذري عن ابتكار "الدلافين الجمركية".

و حصلت الدائرة أيضاً على جائزة "بريلينس" الدولية 2022 لأفضل فريق تسويق وعلاقات عامة والتي تعد من الجوائز العالمية المهمة لتكريم المؤسسات المتميزة وتُمنح الجائزة لأفضل فريق تسويق وعلاقات عامة.

طباعة Email