«فانتاج» الدولية تطلق شراكة في دبي لتعزيز الوعي بالتكنولوجيا المالية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت مجموعة «فانتاج» الدولية الوسيط المتعدد الأصول ومقرها سيدني في أستراليا، أن دبي تشهد زخماً كبيراً في تهيئة بيئة تشريعية وتنظيمية متطورة لاستقطاب منصات تداول الأصول الافتراضية العالمية وشركات العملات المشفّرة، وذلك بالتزامن مع النمو المستمر للاقتصاد الرقمي، وتقنيات الـ«بلوك تشين».

في الوقت الذي حشدت فيه دبي إمكاناتها المتطورة وبنيتها التحتية العصرية، من أجل ابتكار حلول استراتيجية لضمان نمو شامل ومستدام لمجتمع الأعمال الرقمي في الإمارة، من خلال تطبيق سياسات ولوائح صديقة للعملات والأصول الرقمية وإرساء دعائم بنية تشريعية وتقنية تواكب التطور العالمي في هذا المجال في ظل سعي دبي الدائم لخلق أفضل بيئة عمل ممكنة، تتيح للشركات المالية العالمية ممارسة أعمالها في أجواء متطورة مواتية والارتقاء بمستوى الابتكار وتحقيق قيمة مضافة للاقتصاد. 

وقالت الشركة التي تأسست في عام 2009 خلال لقاء إعلامي في دبي، «لقد عززت أسواق العملات الأجنبية والعقود مقابل الفروقات نفسها كسوق يمكن الوصول إليه بسهولة».

وأشارت إلى أن دبي وفرت معايير عالمية نموذجية من شأنها توفير منصة متطورة لاستقطاب أبرز شركات اقتصاد المستقبل العالمية إلى دبي، وتسعى دبي لأن تصبح واحدة من أكبر اقتصادات عالمية تتبنى تقنية «الميتافيرس»، كما تسعى لأن تكون الرائدة عالمياً في تبني الحلول الرقمية بهدف زيادة عدد شركات «البلوك 11شين» بمقدار خمسة أضعاف. 

وتم خلال اللقاء الإعلان عن شراكة المجموعة مع الكسندرا ماري هيرشي الملقبة بـ«سوبركار بلوندي»، لتكون سفيرة للمجموعة، وتمثل هذه الشراكة علامة فارقة بين وساطة عبر الإنترنت وعلى وسائل التواصل الاجتماعي لتعزيز الوعي بالـ«فين تيك» والتكنولوجيا المالية.

وقال مارك ديسباليريس، رئيس الاستراتيجيات والتجارة: «نحن متحمسون حقًا للعمل مع «سوبركار بلوندي»، مرة أخرى، ونتشرف أن تكون سفيرة لعلامتنا التجارية. إن أسلوبها المغامر وذكاءها التكنولوجي وجاذبيتها العالمية يجعلها مناسبة تمامًا من أجل زيادة الوعي بالعلامة التجارية لشركة «فانتاج» بين الجماهير الأصغر سنًا والأكثر فطنة. أسلوبها سوف يساعدنا في إزالة الغموض حول التداول، ويجعله أكثر وضوحًا للجميع».

وأعربت ألكسندرا ماري هيرشي عن سعادتها وقالت: «أنا جدًا سعيدة بهذه الشركة أود أن أوصل للجميع كيف يمكن أن نكون مستقلين ماديًا وأن نجني المال عن طريق التداول. وأنا مسرورة بالفعل من الشراكة مع شركة رائدة مثل «فانتاج»، التي لها مكانتها القوية في السوق المالي».

يمثل هذا الإعلان تعزيزًا للشراكة بين المنظمتين التي تأسست لأول مرة في 2022 عندما شاركت في مبادرة «الكربون الأزرق» في سردينيا - إيطاليا، لإطلاق مجموعة «فانتاج» رسميًا وتم التعاون بينهما من أجل رفع الوعي بتغير المناخ.

طباعة Email