6 قطاعات اقتصادية تعد وجهة المواطنين في القطاع الخاص

ت + ت - الحجم الطبيعي

أوضحت وزارة الموارد البشرية والتوطين أن المواطنين العاملين في القطاع الخاص يلتحقون بـ 6 قطاعات اقتصادية رئيسة وهي قطاعات خدمات الأعمال والوساطة المالية والتجارة وخدمات الإصلاح والإنشاءات والصناعات التحويلية إلى جانب القطاعات الاقتصادية الأخرى، ويشغل المواطنين الوظائف التي تتعلق بالمواضيع العلمية والفنية والإنسانية وكاختصاصيين اضافة الى وظائف مشرعين ومديرين والوظائف كتابية.

وأشارت الوزارة إلى أن مؤهلات الكفاءات الإماراتية وتخصصاتها تغطي مختلف القطاعات الاقتصادية الحيوية في الدولة، ويشكلون جزءاً أساسياً من الكوادر العاملة فيها، ويرفدون تلك القطاعات بخبراتهم ومؤهلاتهم، وهو ما تؤكد عليه الزيادة في عدد الوظائف التي تم شغلها في القطاع الخاص في العام الماضي بدعم من برنامج "نافس" والتي بلغت 70% في عدد الموظفين المواطنين العاملين في القطاع الخاص، حيث بلغ عدد الملتحقين في العمل في القطاع الخاص منذ إطلاق برنامج نافس أكثر من 28 ألفا و700 مواطن، فيما تجاوز عدد المواطنين في القطاع الخاص أكثر 50 ألف موظف.

يذكر أن برنامج نافس منذ اطلاقه حقق نتائج فاقت التوقعات والتي كان ثمرة لاستراتيجية متكاملة في بيئة الأعمال بدولة الإمارات، وضعها مجلس تنافسية الكوادر الإماراتية برئاسة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، ضمنت تطوير الكفاءات الإماراتية واستحداث وظائف نوعية ومستدامة لها في الوقت نفسه ضمن القطاع الخاص الذي استفاد بدوره من سياسات داعمة ساعدته على تحقيق نمو اقتصادي كبير.

شراكة

كما ساهمت الاستراتيجية في حماية وتعزيز دور كافة أصحاب المصلحة وتمكين طرفي معادلة العرض والطلب والحفاظ على أسس النموذج التنموي الفريد لدولة الإمارات والقائم على الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص، وزاد من جاذبية القطاع الخاص للكفاءات الإماراتية والمقيمة على حد سواء، وشجعت إطلاق قطاعات اقتصادية جديدة وتنشيط المبادرات الفردية والمشاريع الصغيرة والمتوسطة ووفرت لبرنامج نافس بيئة متكاملة تمكّنه من تحقيق أهدافه وصنع مستقبل أفضل وأكثر استدامة لآلاف الكفاءات الإماراتية وعائلاتهم.

وتعمل وزارة الموارد البشرية والتوطين على تطوير نموذج الدولة في التنمية الاقتصادية عبر الشراكة بين القطاعين العام والخاص وتطبيق الإجراءات الهادفة لتعزيز دور الكفاءات الإماراتية في سوق العمل عامة وفي القطاع الخاص تحديدا، تنفيذا لرؤية القيادة الرشيدة التي تضع المواطن أولا في سياسات الحكومة العامة، حيث تتطلع مستهدفات برنامج "نافس" للعام الجاري إلى استحداث مالا يقل عن 24 ألف فرصة عمل جديدة للمواطنين في القطاع الخاص.

طباعة Email