تنظيم الاتصالات تبحث آلية تخصيص ترددات الملاحة الجوية

ت + ت - الحجم الطبيعي

عقدت هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية، ورشة عمل تحت عنوان إدارة وتخصيص الترددات الخاصة بالملاحة الجوية والطيران في دول مجلس التعاون الخليجي، في العاصمة أبوظبي، بالتعاون مع المنظمة الدولية للطيران المدني وتنسيق المكتب الفني للاتصالات لدول مجلس التعاون الخليجي. حضر الورشة نخبة من المختصين من دول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى جهات إماراتية مثل وزارة الدفاع والهيئة العامة للطيران المدني وممثلي المطارات وشركات الطيران في الدولة.

وسلطت الورشة الضوء على الآلية المتبعة في المنظمة الدولية للطيران المدني لتخصيص ترددات الملاحة الجوية والطيران وآلية التحليل الفني لهذه الترددات. كما استعرضت أهم خصائص النظام المستخدم في عملية التحليل الفني والتخصيص. وركزت على استعراض أحدث الطرق والأنظمة التي يتم من خلالها تخصيص الترددات لضمان استخدامها بدون حدوث أي تداخلات قد تؤثر على حركة الطيران والسلامة الجوية.

وقال م. صالح المصعبي مدير خدمات الطيف الترددي في الهيئة «إن قطاع الطيران يعد من القطاعات الحيوية التي تتأثر بنطاق عمل الهيئة من حيث اعتماده على الترددات الملاحية. ونحن في الهيئة نولي أهمية عالية لهذا القطاع انطلاقاً من تأثيره الإيجابي على التنافسية العالمية للدولة. ومن هنا تأتي أهمية هذه الورشة التي يستفيد منها العاملون في قطاع الطيران، سواء في دولة الإمارات أو في الدول الخليجية الشقيقة».

طباعة Email