الفجيرة تستعرض مشاريعها التنموية

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشارك حكومة الفجيرة في الدورة الـخامسة عشرة من القمة العالمية لطاقة المستقبل 2023، ضمن أسبوع أبوظبي للاستدامة، حيث استعرضت بلدية الفجيرة أحدث مشاريعها التنموية، لتوفير بيئة مستدامة، وتقديم أفضل الخدمات، كمشروع مدينة محمد بن زايد، التي تعتبر أول مدينة مستدامة في إمارة الفجيرة، تضمنت تركيب الشبكة المتكاملة لتصريف مياه الأمطار، وحماية المدينة من الفيضانات، بالإضافة لزراعة مسطحات خضراء في مساحات واسعة من المدينة.

كما استعرضت البلدية نظام الإدارة المتكاملة لمخلفات زيوت الطهي وشحوم الطعام، ويهدف المشروع إلى اتباع أفضل الممارسات العالمية لتجميع زيوت الطهي المستعملة وشحوم الطعام، وإعادة تدويرها حفاظاً على البيئة والصحة العامة، ونشر الوعي البيئي بضرورة التخلص السليم منها، للحفاظ على البنية التحتية للإمارة، إضافة إلى الحفاظ على بيئة المنشآت الغذائية وفقاً للمعايير العالمية، وذلك عبر تجميعها ونقلها ومعالجتها بشكل صحيح.

وتم عرض مشروع مصنع الفجيرة للسماد، والذي يهدف لحماية البيئة من خلال استعادة الموارد، حيث ويقوم المصنع بإنتاج سماد طبيعي معاد التدوير سهل الاستخدام غني بالمواد المفيدة للتربة.

وجاءت مشاركة منطقة الفجيرة للصناعة البترولية بعرض العديد من المشاريع، منها مشروع الطاقة النظيفة كالهيدروجين الأخضر أو الأمونيا الزرقاء، إلى جانب استعراض التقنيات الحديثة.

وأتاحت مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية الفرصة للزوار لعيش تجربة العالم الافتراضي، من خلال لبس نظارة «في ار»، والتي من خلالها يمكن الاطلاع على مختبر الابتكار الأول في الإمارة، والتجول فيه افتراضياً والتفاعل مع «الروبوت سيدرا». 

طباعة Email