تنظيم الاتصالات تبحث آلية تخصيص ترددات الملاحة الجوية والطيران

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

عقدت هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية، ورشة عمل تحت عنوان إدارة وتخصيص الترددات الخاصة بالملاحة الجوية والطيران في دول مجلس التعاون الخليجي، في العاصمة أبوظبي، بالتعاون مع المنظمة الدولية للطيران المدني وتنسيق المكتب الفني للاتصالات لدول مجلس التعاون الخليجي. 

حضر الورشة نخبة من المختصين من دول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى جهات إماراتية مثل وزارة الدفاع والهيئة العامة للطيران المدني وممثلي المطارات وشركات الطيران في الدولة.

وسلطت الورشة الضوء على الآلية المتبعة في المنظمة الدولية للطيران المدني لتخصيص ترددات الملاحة الجوية والطيران وآلية التحليل الفني لهذه الترددات. كما استعرضت أهم خصائص النظام المستخدم في عملية التحليل الفني والتخصيص. وركزت على استعراض أحدث الطرق والأنظمة التي يتم من خلالها تخصيص الترددات لضمان استخدامها بدون حدوث أي تداخلات قد تؤثر على حركة الطيران والسلامة الجوية. 

وقال م. صالح المصعبي مدير خدمات الطيف الترددي في الهيئة "إن قطاع الطيران يعد من القطاعات الحيوية التي تتأثر بنطاق عمل الهيئة من حيث اعتماده على الترددات الملاحية. ونحن في الهيئة نولي أهمية عالية لهذا القطاع انطلاقاً من تأثيره الإيجابي على التنافسية العالمية للدولة. ومن هنا تأتي أهمية هذه الورشة التي يستفيد منها العاملون في قطاع الطيران، سواء في دولة الإمارات أو في الدول الخليجية الشقيقة". 

وقد تضمنت الورشة عدداً من الجلسات التدريبية بإشراف نخبة من المحاضرين المعتمدين من المنظمة الدولية للطيران المدني، كجلسة تخطيط ترددات الطيران وشرح معاييره. والجلسة الخاصة بخطة تخصيص الترددات الحالية في منطقة الشرق الأوسط. وجلستي تدريب حول عملية تحديد الترددات الصادرة عن منظمة الطيران المدني الدولي في منطقة الشرق الأوسط، والتدريب على استخدام النظام الإلكتروني المعتمد للتحليل الفني والتخصيص من خلال تمارين مخصصة لبعض السيناريوهات المعدة مسبقاً.

كما تضمنت الورشة التي قدمها خبراء معتمدون من المنظمة الدولية للطيران المدني عرضاً حول كيفية مساعدة المشاركين في معرفة الإجراءات المتبعة لتخصيص الترددات وآلية تحليل الطلبات الخاصة بالملاحة الجوية والطيران، وحصل المشاركون في الورشة على تدريب يتعلق باستخدام النظام الإلكتروني المعتمد من قبل المنظمة الدولية للطيران المدني في تخصيص ترددات الملاحة الجوية ((Frequency Finder Tools . 

تأتي استضافة الهيئة لهذه الورشة انطلاقاً من حرصها على تطوير كفاءة المعنيين وتزويدهم بالمهارات والمؤهلات اللازمة والاستثمار في بناء القدرات والطاقات البشرية الوطنية بما يتوافق مع توجهات حكومة دولة الإمارات ورؤيتها المستقبلية. كما تندرج الورشة في جهود تطوير الخدمات المقدمة لقطاع الطيران في الدولة وتسهيل عمليات الحركة الجوية ودعم الشركاء الاستراتيجيين في قطاع الطيران للقيام بمهامهم للمحافظة على ريادة الدولة في هذا المجال.

طباعة Email