الإمارات تشارك في منتدى الاقتصاد العالمي دافوس 2023

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشارك دولة الإمارات العربية المتحدة في الدورة 52 لاجتماعات منتدى الاقتصاد العالمي للعام 2023، والتي تعقد في دافوس بسويسرا خلال الفترة من 16 ولغاية 20 يناير الجاري.

تعكس مشاركة الدولة ترجمة رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة "حفظه الله" في تعظيم دور الدولة في مختلف محافل العمل الدولي، وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" في تعزيز دور الإمارات العربية المتحدة كشريك أساسي في مواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية حول العالم.

وفي هذا الإطار، أشار معالي محمد القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء، إلى أهمية المشاركة في منتدى الاقتصاد العالمي دافوس وما تحمله من أبعاد ورسائل استراتيجية ترسخ ثقافة الحوار والتعاون وتعزز رؤية دولة الإمارات في استكمال الجهود لما فيه خير الإنسانية والعالم، حيث قال: "ستبقى دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد الداعم الأول لكافة قنوات الحوار والتبادل المعرفي حول مختلف القضايا الاقتصادية والتنموية في العالم."

كما أشار إلى حرص الدولة على المشاركة في منتدى الاقتصاد العالمي بهدف ترسيخ مفاهيم الحوار والتلاقي حول كافة الموضوعات المطروحة على الساحة العالمية اليوم، وتسليط الضوء على تجربة الإمارات التنموية كنموذج عالمي يحتذى في سرعة التعافي وتجاوز التحديات.

وأضاف معاليه: "المنتدى يشكل فرصة عالمية لجمع القادة وصناع القرار لمناقشة الحلول والأفكار ودعم الحوار الدولي كوسيلة فاعلة لتحقيق مستهدفات التنمية ونمو الاقتصاد العالمي".

منصة عالمية تجمع كبار القادة

يُعد منتدى الاقتصاد العالمي منصة دولية تفاعلية دورية، تجمع كبار القادة وصُناع القرار والشخصيات من حول العالم، لمناقشة التحديات والمتغيرات العالمية واستعراض الحلول والتطورات ضمن الإنمائية ضمن مختلف القطاعات الاقتصادية والتنموية، حيث يسعى هذا الحدث العالمي إلى توطيد جسور التعاون الدولي وترسيخ مفاهيم العمل المشترك بين الحكومات والمؤسسات المختلفة، في حين يأتي شعار المنتدى لهذا العام "التعاون في ظل عالم مجزأ"، ليسلط الضوء على الوضع العالمي الراهن والمتغيرات الاستراتيجية والجيوسياسية التي تشهدها المرحلة الحالية.

دافوس 2023.. مشاركة دولة الإمارات

تأتي مشاركة دولة الإمارات في الجلسات الرئيسة والاجتماعات الخاصة في المنتدى والفعاليات الجانبية، والتي تمتد إلى أكثر من 20 عاماً، لتؤكد حرص قيادة دولة الإمارات على ترسيخ التعاون الدولي، والسعي إلى إيجاد الحلول المتكاملة عن طريق دعم الحوار الدولي وتوحيد الجهود ضمن نطاق مأسسة التعاون الدولي، لاستشراف مستقبل أفضل للأجيال الحالية والقادمة، في ظل المتغيرات التي تواجه العالم في مجالات التنمية والاقتصاد والأعمال والمناخ والثورة الصناعية الرابعة وغيرها من الموضوعات التي تتخذُ قدراً كبيراً من الأهمية ضمن سياسة دولة الإمارات العامة واستراتيجيتها نحو المستقبل.

كما تتميز مشاركة دولة الإمارات في الدورة الحالية من منتدى دافوس بجناح استثنائي، تستضيف من خلال سلسلة لقاءات بارزة وجلسات عامة، إضافة إلى مجموعة من اللقاءات الإعلامية والاجتماعات الثنائية على مستوى كبار الشخصيات في الحكومة الاتحادية والقطاع الخاص في الدولة، بما يعكس رؤية الدولة في تفعيل لغة الحوار في مختلف الموضوعات الاستراتيجية وذات الاهتمام المشترك بين الدول والجهات المشاركة في المنتدى.

ومن المقرر أن تناقش فعاليات الجناح الإماراتي في منتدى الاقتصاد العالمي موضوعات متعلقة بالتصنيع والثورة الصناعية الرابعة، إضافة إلى آليات تعزيز صناعة الفضاء والاستفادة من الفضاء الخارجي لخدمة الإنسانية جمعاء، فضلاً عن جلسات خاصة بالتنمية الاقتصادية وقطاع الأعمال والاستثمار في ظل المتغيرات العالمية وغيرها من الموضوعات التي تشكل أولوية عالمية.

وتحرص الدولة من خلال مشاركتها في دافوس لهذا العام على تعزيز دورها الريادي وترسيخ مكانتها كلاعب أساسي على الساحة العالمية وشريك رئيسي في صناعة القرار الدولي، وذلك عبر التركيز على أهمية تظافر الجهود لتعزيز فرص التنمية والتعاون بين مختلف دول العالم.

الوفد الرسمي لدولة الإمارات

يضم الوفد الرسمي لدولة الإمارات معالي محمد القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء، ومعالي محمد الحسيني، وزير الدولة للشؤون المالية، ومعالي أحمد بالهول الفلاسي، وزير التربية والتعليم، ومعالي حصة بوحميد، وزيرة تنمية المجتمع، ومعالي عبدالله بن طوق المري، وزير الاقتصاد، ومعالي سارة الأميري، وزيرة دولة للتعليم العام والتكنولوجيا المتقدمة، ومعالي الدكتور ثاني الزيودي، وزير دولة للتجارة الخارجية، ومعالي عهود الرومي، وزيرة دولة للتطوير الحكومي والمستقبل، ومعالي شما المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب، ومعالي عمر بن سلطان العلماء، وزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بعد.

كما يضم الوفد شخصيات من الحكومات المحلية في الدولة بمن فيهم معالي محمد علي الشرفاء الحمادي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، وسعادة محمد حسن السويدي، الرئيس التنفيذي لشركة القابضة، وسعادة خلفان بالهول، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، وسعادة منى المري، رئيس مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة، وسعادة عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي، وسعادة عبدالله البسطي، الأمين العام للمجلس التنفيذي دبي، إضافة إلى سعادة عبدالله لوتاه، مدير عام مكتب رئاسة مجلس المزراء، وسعادة سعيد العطر، رئيس المكتب الإعلامي لحكومة الإمارات العربية المتحدة، وسعادة هدى الهاشمي، مساعداً لوزير شؤون مجلس الوزراء لشؤون الاستراتيجية.

وتعتبر دولة الامارات من أوائل الدول الداعمة لمنتدى الاقتصاد العالمي، وتأتي في إطار استكمال الشراكة الاستراتيجية بين دولة الإمارات والمنتدى الاقتصادي العالمي التي تُرجمت من خلال عدد من الاتفاقيات بما فيها الاقتصادية والاجتماعية والتنموية وتلك الخاصة بالمجالس العالمية واستضافة المؤتمرات، وذلك في إطار السعي لإيجاد آليات للتعامل مع المتغيرات العالمية والتحولات التكنولوجية المتسارعة.

طباعة Email