يعقد في الفترة من 23 حتى 26 يناير الجاري

منتدى دبي العالمي لإدارة المشاريع يستضيف متحدثين محليين وعالميين بارزين

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، تُعقد الدورة الثامنة من منتدى دبي العالمي لإدارة المشاريع، - في الفترة من 23 إلى 26 يناير الجاري، في مدينة جميرا - الذي تنظمه هيئة الطرق والمواصلات بالتعاون مع معهد إدارة المشاريع: "PMI"، وهيئة كهرباء ومياه دبي، ودي بي ورلد، والمعهد العالمي للتعليم IIL الشريك التعليمي.

وتقام الدورة الثامنة من المنتدى تحت شعار: "تعزيز جودة الحياة"، وتستقطب أكثر من 166 شخصية عالمية وإقليمية، لمناقشة العديد من المحاور المتعلقة بالاتجاهات المستقبلية في إدارة المشاريع، ودورها في تعزيز جودة الحياة للسكان والزوار.

ورحب معالي مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، بالمشاركين والحضور في منتدى دبي العالمي لإدارة المشاريع، متمنياً لهم طيب الإقامة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وللمنتدى تحقيق الأهداف المرجوة منه.

وأكد أن المنتدى نجح خلال دوراته السابقة في ترسيخ مكانته، وأصبح منصة عالمية لطرح أفضل الممارسات والخروج بالحلول المبدعة في مجال إدارة المشاريع بمشاركة خبرات عالمية ذات رؤى وأفكار وإبداعات تساهم في التنفيذ الناجح للمشاريع الكبرى، وساهم في تسليط الضوء على الريادة العالمية لمدينة دبي في مجال إدارة المشاريع، واعتمادها أرقى المعايير الدولية في تنفيذ المشاريع الأيقونية مثل برج خليفة ونخلة جميرا، ومترو وترام دبي، ومتحف المستقبل "أجمل مبنى في العالم"، والموانئ العملاقة، ومجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسية، والمشاريع العمرانية الفريدة.

متحدثون بارزون  
وقال: سيناقش المنتدى مجموعة من المحاور، أبرزها، الابتكار في إدارة المشاريع، والاستدامة في إدارة المشاريع، وإدارة المشاريع العملاقة في المنطقة، والتوازن بين الجنسين وتمكين المرأة، والعلاقة بين تنمية المجتمعات وتعزيز جودة الحياة، واقتصاديات المشاريع، وإدارة الأحداث الرياضية الكبرى، وغيرها من المواضيع الهامة التي تتعلق بإدارة المشاريع وتعزيز جودة الحياة.

وتستضيف الدورة الثامنة من المنتدى، متحدثين بارزين على المستويين العالمي والمحلي، يمثلون مختلف المجالات، وتضم القائمة أكثر من 55 شخصية من الأسماء البارزة عالمياً ومحلياً، بزيادة 25% على الدورة الماضية للمنتدى، ومن أبرز المتحدثين الدكتور بيتر ديامانديس، المؤسس والرئيس التنفيذي لـ "إكس برايز"، الرائدة في مجال تصميم وإدارة المسابقات التحفيزية، الحاصل على لقب أحد أعظم خمسين شخصية قيادية في العالم في التصنيف الذي نشرته مجلة "فورتشن" وسيكون المتحدث الرئيس في حفل افتتاح المنتدى.

تضم القائمة أيضاً، البروفيسور جيريمي بايلينسون المدير المؤسس لمختبر التفاعل البشري الافتراضي في جامعة ستانفورد، وأنطونيو نيتو رودريغيز المتخصص في القيادة الفكرية وهو مؤلف وممارس وأستاذ الجامعي في تنفيذ المشاريع والاستراتيجيات، وجينيفر ثارب رئيسة مجلس الإدارة في معهد إدارة المشاريع، ومحترفة إدارة مشار (PMP)، وعضو مجلس إدارة قانوني، والدكتور جون أوشيا كبير الخبراء التقنيين في شركة ديل للتكنولوجيا، ومارغا هوك مؤلّفة في مجال الأعمال التجارية والاستدامة، والبروفيسور كارلو راتي مدير في مختبر "سنسيبل سيتي" التابع لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، والشريك المؤسس لمكتب "كارلو راتي أسوتشاتي"، ومعالي سهيل بن محمد المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية، ومعالي حصة بوحميد وزيرة تنمية المجتمع، ومعالي عمر سلطان العلماء وزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بُعد، ومعالي الدكتور مغير خميس الخييلي، رئيس دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي، ومعالي سعيد محمد الطاير العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، وسعادة سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة «دي بي ورلد»، وسعادة أحمد عبد الكريم جلفار المدير العام لهيئة تنمية المجتمع، وسعادة منى غانم المري، نائبة رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين، وسعادة خلفان جمعة بالهول الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي المستقبل، وسعادة عمران شرف مساعد وزير الخارجية لشؤون العلوم والتكنولوجيا المتقدمة، ومتحدثين آخرين من شركات ومؤسسات محلية وعالمية بارزة.

الاعتمادية والكفاءة
من جانبه قال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: "يسعدنا المشاركة في تنظيم الدورة الثامنة من منتدى دبي العالمي لإدارة المشاريع والذي يعقد تحت شعار "تعزيز جودة الحياة"، لتقديم تجربة دبي في مجال إدارة المشاريع ومشاركة أفضل الممارسات والتجارب العالمية، حيث أصبحت دبي بفضل رؤية وتوجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، مرجعاً عالمياً لأفضل الممارسات في مختلف القطاعات، لا سيما المشاريع الكبرى في البنية التحتية والمشاريع الخدمية والعقارية والتي تحقق فيها دبي الريادة على مستوى العالم وتحتفظ بموقع الصدارة في تقارير التنافسية العالمية."

وأضاف الطاير: "خلال مشاركتنا في المنتدى، سنسلط الضوء على تجربة هيئة كهرباء ومياه دبي في تطوير مشروعات البنية التحتية لتوفير خدمات الكهرباء والمياه وفق أعلى معايير "التوافرية" والاعتمادية والكفاءة ومواكبة الزيادة في الطلب، بناءً على خطط مدروسة تستند إلى أحدث أدوات استشراف المستقبل لدعم خطة دبي الحضرية 2040 التي ترسم خريطة مستقبلية متكاملة للتنمية العمرانية المستدامة، يكون محورها الرئيس الإنسان والارتقاء بجودة الحياة في إمارة دبي، وتعزيز التنافسية العالمية للإمارة. كما سنسلط الضوء على جهود الهيئة في تنفيذ مشاريع رائدة لتنويع مصادر إنتاج الطاقة النظيفة تشمل مختلف مصادر وتقنيات الطاقة النظيفة والمتجددة المتاحة في دبي في إطار استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، واستراتيجية دبي للحياد الكربوني 2050 التي تهدف إلى توفير 100% من القدرة الإنتاجية للطاقة في دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050."

ترسيخ مكانة دبي
وقال سعادة سلطان أحمد بن سليّم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة دي بي ورلد": "يمثل منتدى دبي العالمي لإدارة المشاريع أهمية كبيرة بالنسبة للمجموعة وللمؤسسات الحكومية وشبه الحكومية التي تعتمد على النمو الذي يقوده الابتكار وتوجهه التكنولوجيا.

وأضاف: قطعت المجموعة شوطاً كبيراً في اعتماد التقنيات المتقدمة لتعزيز الكفاءة وتحفيز التطوير والابتكار وإعادة تشكيل مستقبل التجارة والخدمات اللوجستية في المنطقة وحول العالم، مؤكداً أن المجموعة تهدف إلى ترسيخ مكانة دبي كمركز تجاري عالمي متقدم رقمياً، والاستفادة مما تحقق وما سوف يتحقق في المستقبل القريب في إدارة المشاريع على اختلاف أنواعها وأحجامها".

تمكين الأشخاص
إلى ذلك قال سعادة بيير لومان الرئيس والمدير التنفيذي لمعهد إدارة المشاريع"PMI": "تسهم النسخة الثامنة من منتدى دبي العالمي لإدارة المشاريع، في تحريك النقاش إلى المستوى التالي بشأن الدور الحاسم الذي تلعبه إدارة المشاريع في إحداث التأثير الاجتماعي من خلال تحقيق الاستدامة في ممارسات إدارة المشاريع، مع التركيز على تعزيز جودة الحياة للمجتمعات.

وأضاف: يتناغم شعار نسخة هذا العام من المنتدى مع رسالة معهد إدارة المشاريع، الرامية إلى تمكين الأشخاص، والاستفادة من أبحاث المعهد، حتى يتكيف قادة المشاريع مع ذهنية إطار عمل الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG)، معرباً عن سروره بالتعاون المستمر مع هيئة الطرق والمواصلات في تنظيم المنتدى.

جلسات المنتدى
من جانبها قالت السيدة موزة المري، مدير الإدارة التنفيذي لمكتب المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، رئيس اللجنة العليا المنظّمة لمنتدى دبي العالمي لإدارة المشاريع: انطلاقاً من حرص المنتدى على ترسيخ مفاهيم وممارسات جودة الحياة ونشر الوعي بأهميتها، جاء اختيار شعار "تعزيز جودة الحياة"، ليكون عنواناً للدورة الثامنة، وذلك تماشياً مع الجهود الرامية لجعل دبي المدينة الأفضل للحياة في العالم، حيث تعد جودة الحيـاة معياراً رئيساً للمفاضلة بين المدن، لكل من يبحث عن العيش والاستقرار، مشيره إلى أن إدارة المشاريع الداعمة لجودة الحيـاة، تتطلب تبني مجموعة من الممارسات النوعية وأساليب التفكير  التي بدورها تعزز جودة تلك المشـاريع وتحقق الغايات المرجوة منها.

رعاة الحدث
وأضافت: يحظى المنتدى، برعاية عدد من الجهات، تشمل الراعي الاستراتيجي: (إينوك) ونخيل، والراعي البلاتيني: بلدية دبي، و"فامكو، و"قطر للتأمين"، والراعي الذهبي: اتصالات من "&e"و"ساس"، والراعي الفضي: "خطيب وعلمي"، وشركة "سي دي ام سميث CDM"، و"دولار لتأجير السيارات"، و"الزرعوني العالمية للمعدات"، وشركة "RTC" لهندسة الطرق والمرور، والراعي التكنولوجي: "بلانيسوير".

إعداد قادة للإدارة
وأوضحت أن المنتدى، وعلى مدى دوراته السابقة، رسخ أهميته في إعداد "قادة ورواد" في مجال إدارة المشاريع وليس مديري مشاريع فقط، من خلال تبادل المعرفة والخبرات المختلفة والاستفادة من التجارب العالمية الناجحة التي يقدمها المشاركون وفق المنظومة المرنة لإدارة المشاريع وتحويل التحديات إلى فرص ناجحة ومستدامة.

المنتدى الأقوى إقليمياً
يعد منتدى دبي لإدارة المشاريع الأقوى إقليمياً وقد استطاع، وعلى مدى دوراته الماضية، استقطاب أهم الخبراء وأبرز المتخصصين وأصحاب الكفاءات والسمعة الدولية الواسعة، الذين تجمعوا في دبي لطرح وتبادل أفكارهم في إدارة المشاريع وتشغيلها وفق أرقى المعايير والممارسات العالمية التي تؤكد دور دبي القيادي لما تملكه من مرتكزات تتعلق بالأمن والسلامة والبنية التحتية القادرة على جذب المستثمرين ورجال الأعمال من جميع أنحاء العالم.

 

طباعة Email