تسلط الضوء على شركات التكنولوجيا النظيفة

مبادرة «ابتكر» من مدينة مصدر تعود إلى أسبوع أبوظبي للاستدامة 2023

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعود «ابتكر»، المبادرة العالمية التي تقودها مدينة مصدر، إلى أسبوع أبوظبي للاستدامة هذا الشهر متيحةً للشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا النظيفة منصة فريدة لعرض تقنياتها المستدامة.

ويحظى المعرض - الذي ينطلق في 16 يناير ويستمر لثلاثة أيام - بدعم وحدة الابتكار التكنولوجي التابعة لمدينة مصدر، وسيتيح لـ22 شركة فرصة عرض ابتكاراتها أمام لجنة الاستثمار في البرنامج للفوز بتمويل تصل قيمته إلى 200 ألف دولار.

وقال أحمد باقحوم، المدير التنفيذي بالإنابة لمدينة مصدر: «ساعدت مبادرة «ابتكر»، منذ إطلاقها عام 2021، عشرات الشركات على إطلاق مشاريع كبرى في المنطقة. وكان تركيز الشركات الناشئة على تطوير تقنيات مبتكرة للمساعدة في مكافحة تغير المناخ حافزاً مهماً لتنظيم معرض أكثر طموحاً. ومع دعم وحدة الابتكار التكنولوجي هذا العام، ستتاح للشركات الناشئة فرصة الاستفادة من مسرّع أعمال مُصمم خصيصاً لتلبية احتياجاتهم».

من جانبه قال ستيف سيفيرانس، مدير النمو في مدينة مصدر «نحن نقدم لها الدعم الكامل إذا أثبتت أن أعمالها تنسجم مع رؤيتنا والمهام الموكلة إلينا. ولا تقتصر فوائد الانضمام إلى وحدة الابتكار التكنولوجي على تقديم فرص تمويل واعدة فحسب؛ إذ نعمل على مساعدة الشركات الأعضاء على الوصول إلى المنطقة الحرة في مدينة مصدر والمنظومة التكنولوجية في أبوظبي». 

نجحت «ابتكر» في نسختها الأولى بدعم أعمال 20 شركة ناشئة قرر بعضها المشاركة مجدداً في نسخة هذا العام لتحقيق المزيد من التأثير. ومن هذه الشركات «فورتيجارد» التي تأسست في عام 2020، وتمكنت العام الماضي من الحصول على أول عميل لها، وهو مدينة مصدر، عن طريق «ابتكر» لتتوالى عليها الصفقات بعد ذلك. وتقدم هذه الشركة حلولاً لتحسين موارد الطاقة. 

وقال جهاد صادق، المؤسس والرئيس التنفيذي لرؤية شركة «فورتيجارد»: «أتاح لنا البرنامج فرصة لقاء العملاء والداعمين المحتملين بدلاً من تكبد عناء البحث عنهم. وفي اليوم الحاضر، نقدم خدماتنا لاثني عشر عميلاً بارزاً كانوا بطبيعة الحال نتيجةً لصفقتنا الأولية مع مدينة مصدر».

وفي إطار مبادرة «ابتكر»، ستقوم شركة «دانا فينتشر بيلدر» التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها بتقديم عرض حول التكنولوجيا الزراعية، وهي شركة مكرّسة لتأسيس المشاريع ومنصة استثمارية للشركات الناشئة التي ترأسها النساء وتتخصّص في التكنولوجيا الصحراوية بما يشمل التكنولوجيا الزراعية وحلول موارد المياه والأمن الغذائي وإدارة النفايات ومصادر الطاقة المتجددة، وذلك عبر التعاون على الصعيد الإقليمي وجلسات توجيه وإرشاد الابتكار ومجتمع التأثير والتمويل. 

وهناك مشروع كبير تقدمه وحدة الابتكار التكنولوجي في إطار المبادرة وهو «هيدرو آرت بود»، الحديقة المنزلية الداخلية الذكية المزوّدة بإنارة محيطية لتبدو وكأنها فن من الفنون الجدارية. قامت ألين بات بتأسيس «هيدرو آرت بود» لتكون عبارة عن حديقة صغيرة مؤتمتة بالكامل تسمح للعائلات بزراعة منتجات طازجة على مدار السنة لتقليل الاعتماد على بائعي المواد الغذائية بالتجزئة.

وإلى جانب المعرض، ستستضيف مبادرة «ابتكر» سلسلة من الجلسات التي تغطي مجموعة واسعة من الموضوعات، بما في ذلك ريادة المرأة في مجال الاستدامة، والاقتصاد الدائري. 

من الجدير بالذكر أن مبادرة «ابتكر» تُقام بالشراكة مع «خدمات أمازون ويب»، و«مايكروسوفت للشركات الناشئة»، وجامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي«و»صندوق محمد بن راشد للابتكار«، وشركة»دانا فينتشر بيلدر". وسيقدم كل كيان العديد من الشركات المبتكرة للتكنولوجيا النظيفة والتي تغطي مجموعة من المجالات، بما في ذلك التنقل الحضري والطاقة النظيفة والأمن الغذائي والذكاء الاصطناعي.

طباعة Email