دبي القابضة لإدارة الأصول: قطاع خدمات سكن الموظفين يشهد طلباً متنامياً

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت دبي القابضة لإدارة الأصول أن الطلب على خدمات السكن المخصصة للشركات، والتي تشمل حلولاً لإسكان الموظفين والعمال في شتى القطاعات شهد ارتفاعاً من قبل قطاعات حيوية مثل التعليم والسياحة والضيافة والطيران والتموين، وذلك بفضل استمرار الإمارة في تبني مبادرات اقتصادية رائدة، تسهم في تحفيز النمو في هذه القطاعات واستقطاب المزيد من المواهب والمتخصصين فيها.

وتضم محفظة التأجير للشركة 15 مجمعاً سكنياً في مواقع استراتيجية في الإمارة، حيث توفر الشركة طيفاً متنوعاً من الحلول السكنية، كما تعمل الشركة على توفير حلول مثالية للعملاء من الشركات، الذين يبحثون عن بيئة مناسبة للموظفين والعمال لديهم، بشكل يضمن راحتهم واستقرارهم، خصوصاً أن العديد منها تشمل مجموعة متنوعة من تجارب التسوق والمطاعم والمراكز الصحية والمدارس ودور حضانة وغيرها.

وأشار أحمد السويدي المدير العام للمجمعات السكنية في دبي القابضة لإدارة الأصول إلى أن «قطاع التأجير العقاري أحد القطاعات الرئيسية، التي تعكس الاقتصاد الحيوي لإمارة دبي، وتسهم رؤية القيادة الرشيدة وتوجيهاتها المستمرة في ترسيخ مكانة دبي مركزاً عالمياً للأعمال والسياحة.

مما يؤدي إلى تعزيز الطلب على حلول السكن الخاصة بالموظفين والعمال». وقال: «في حين أننا نشهد طلباً إيجابياً في السوق من قطاعات مختلفة، إلا أن الطلب المتزايد على خدمات وحلول سكن الموظفين والعمال ذات الجودة العالية يعكس حركة إيجابية في قطاعات التعليم والسياحة والضيافة والتموين تحديداً.

وخلال العامين الماضيين دخلت دبي القابضة لإدارة الأصول في شراكات عدة مع شركات عالمية وإقليمية رائدة، تعمل في قطاعات السياحة والتعليم والضيافة والتموين، حيث تستخدم هذه الشركات مجمعات دبي القابضة لإدارة الأصول كمساكن لموظفيها وعمالها.

واليوم بفضل العديد من الفعاليات، التي شهدها العام 2022 مثل إكسبو 2020 وكأس العالم، شهدت هذه القطاعات تعافياً سريعاً وتطوراً خاصة بالتزامن مع حزمة قرارات ومبادرات على صعيد التأشيرات السياحية، كما ارتفع عدد المنشآت الفندقية ليصل إلى 784 في سبتمبر 2022 مقارنة بـ726 في سبتمبر 2021، وتم إطلاق الاستراتيجية الوطنية للسياحة 2031، التي تهدف إلى استقطاب 40 مليون نزيل فندقي في 2031. 

وفي قطاع التعليم، سجلت هيئة المعرفة والتنمية البشرية أكبر عدد من الملتحقين بالمدارس الخاصة في أبريل الماضي، ليصل العدد إلى أكثر من 300 ألف، كما ارتفع عدد المدارس الخاصة في المدينة إلى 216. 

ونظمت دبي القابضة لإدارة الأصول العديد من الفعاليات في مجمعاتها الخاصة بالموظفين والعمال مثل القوز ونُزل ورحابة وأبرمت الشراكات، بهدف تعزيز التفاعل مع المقيمين وجودة الحياة مثل البطولات الرياضية، بالشراكة الاستراتيجية مع مجلس دبي الرياضي وشرطة دبي، والتي شارك فيها ما يقرب من 1500 مقيم، بالإضافة إلى العديد من التجارب والفعاليات الترفيهية، استقطبت نحو 7000 مشارك من المقيمين.

طباعة Email