63.9 مليون مقعد مجدول منها 55 مليوناً لـ«طيران الإمارات»

الإمارات أكبر سوق إقليمي للنقل الجوي و17 عالمياً

ت + ت - الحجم الطبيعي

أظهرت بيانات مؤسسة «أو إيه جي» المتخصصة في تزويد بيانات المطارات وشركات الطيران أن السعة المقعدية المجدولة على رحلات الطيران العاملة في مطارات الدولة، خلال 2022، ارتفعت إلى 63.89 مليون مقعد مجدول، مقارنة مع 38.16 مليون مقعد في العام الماضي، بنمو 67.4%.

وبلغ عدد المقاعد، التي أضافتها شركات الطيران العاملة في مطارات الدولة، خلال العام الجاري، 25.7 مليون مقعد جديد، ما يجسد الوتيرة المتسارعة في تعافي القطاع، واستعادته لأكثر من 84.3% من مستويات ذروة ما قبل الجائحة في 2019، التي بلغ إجمالي السعة المقعدية خلالها 75.7 مليون مقعد، فيما لا يزال قطاع السفر العالمي أقل بنسبة 18% عن مستويات ما قبل الجائحة.

وبحسب التقرير السنوي للمؤسسة احتلت الإمارات المركز الـ 17 عالمياً، والأول إقليمياً بين قائمة أكبر 20 سوقاً للنقل الجوي في العالم، من حيث السعة المقعدية المجدولة خلال 2022، على الرحلات في مطاراتها الدولية، والأسواق الأسرع تعافياً من الأزمة، وهي القائمة التي تصدرتها الولايات المتحدة تلتها الصين ثم الهند.

واستحوذت الدولة على 29% من السعة المقعدية المجدولة لشركات الطيران في منطقة الشرق الأوسط، خلال 2022، والتي بلغت وفقاً للبيانات 219.14 مليون مقعد، بينما وصلت حصة الدولة من السعة المقعدية لشركات الطيران على مستوى العالم، والتي بلغت خلال العام الجاري أكثر من 4.74 مليارات بنسبة 1.34%.

وأظهر التقرير أن «طيران الإمارات» حافظت على موقعها بالمرتبة 14 ضمن قائمة أكبر 20 شركة طيران في العالم، من حيث السعة المقعدية المجدولة خلال 2022، بإجمالي 55.15 مليون مقعد، مقارنة مع 31.28 مليون مقعد في 2021، بنمو 103.4%، واحتلت بذلك المرتبة الأولى على مستوى شركات الطيران في الشرق الأوسط.

 

طباعة Email