150 من قادة الأعمال والفكر في 50 جلسة بـ«الشارقة لريادة الأعمال»

ت + ت - الحجم الطبيعي

تنطلق فعاليات الدورة السادسة من «مهرجان الشارقة لريادة الأعمال 2022» في غداً بمشاركة 150 متحدثاً من أشهر قادة الفكر ورواد الأعمال والمؤثرين في العالم، يقدمون على مدار يومين، أكثر من 50 جلسة نقاشية و30 ورشة عمل تفاعلية بهدف تمكين رواد الأعمال إقليمياً وعالمياً.

ويوفّر المهرجان، الذي ينظمه مركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع) هذا العام تحت شعار «حيث ننتمي»، خمس منصات لتحقيق رؤيته في دعم تجارب رواد الأعمال وتوفير مساحة ينتمون إليها جميعاً، إذ تتوزع على: «منصة التأثير»، و«منصة الإبداع»، و«منصة التكنولوجيا»، و«منصة المجتمع»، و«منصة جودة الحياة».

ويشهد المهرجان جلسات نقاشية بمواضيع مجددة وأفكار خلّاقة، يقدمها نخبة من المتخصصين، ومنهم مو جودت، مؤلف كتاب «Solve for Happy» (الطريق إلى السعادة)؛ ود. روبرت وولكوت، الشريك المؤسِّس في شركة «شبكة الابتكار العالمية»؛ وصانع المحتوى أحمد الغندور؛ وستيفن بارتليت، المؤلف ومقدم برامج البودكاست؛ وسمو السيدة بسمة آل سعيد، مؤسِّسة ‎عيادة «همسات السكون»، وعلي أبدال، صانع المحتوى ومنتج البودكاست.

كما يجمع المهرجان كلاً من رجاء المزروعي، المستشارة في مجال التكنولوجيا المالية والتحول الرقمي؛ ومتسلقة الجبال نيللي عطار، وخولة بن ثاني، خبيرة الصحة الشمولية؛ وسلطان سعود القاسمي، مؤسَِس «مؤسسة بارجيل للفنون»؛ وعبدالرحمن أبومالح، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «ثمانية»، والمؤثر وصانع المحتوى على مواقع التواصل الاجتماعي، خالد العامري؛ إلى جانب الفنانين والفرق الراقصة، مثل «أبناء يوسف» و«كويك ستايل»، الذين يقدمون عروضاً فنية حيّة لجمهور المهرجان.

ويجسد المهرجان، تطلعات (شراع) في توفير حاضنة لرواد الأعمال وصناع التغيير في المنطقة، حيث يستكمل سلسلة جهود نوعيّة يقودها في بناء مجتمعات ريادة الأعمال في المنطقة، وخلق نظام بيئي قوي ومتصل عالميًا، لتعزيز مكانة الشارقة واحدة من أكثر مراكز الشركات الناشئة حيوية عالمياً، ووجهة أولى لرواد الأعمال، وأصحاب المشاريع المبتكرة والرائدة في مجالها.

وقالت نجلاء المدفع، المديرة التنفيذية لمركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع): «نؤمن في (شراع) بأهمية توفير الفرص لجميع رواد الأعمال الواعدين حول العالم، ومن هنا تأتي أهمية (مهرجان الشارقة لريادة الأعمال)، إذ يجمع نخبة من رواد الأعمال الذي يثرون تجربة الجمهور بخبراتهم ومعارفهم، ويسرّنا أن نرحّب بجميع الزوار من جميع أنحاء العالم في الشارقة، لمنحهم شعوراً بالانتماء يمكّنهم من توظيف الأدوات والمعارف والموارد القيمة التي سيقدّمها لهم هذا المهرجان لبناء أعمال ناجحة ومستدامة في المستقبل».

ورش العمل

وتتضمن ورش العمل في اليوم الأول «فن الخط على الزجاج، و«دليل المبتدئين في فن الرسم على القهوة»، بينما يشهد اليوم الثاني ورشة «خط المسند»، وورشة «كنوز البحر»، و«الحروفيات»، و«التذهيب»، و«الريادة في الأعمال». وتُقام ورش عمل المشاريع الناشئة في مكانين، وتشمل «تِك توك: كيف تبدأ؟» التي يديرها فريق التطبيق الرسمي؛ و«التكيف مع اللوائح المتغيرة: مرونة بدء الأعمال الناشئة».

ويقدمها هشام فاروق؛ و«استراتيجية البيانات ونقاط البيع للشركات الناشئة» ويقدمها صالح النعيمي؛ و«الاستدامة لبيئة آمنة وإبداعية»، وتقدمها د.م. سعاد الشامسي، و«الاستراتيجية التسويقية للمقياس التقني»، ويقدمها كريستيان فروست جنسن؛ و«نمو الشركات الناشئة: جذب المواهب والاحتفاظ بها»، ويقدمها عبد الرحمن رزيليان؛ و«تغيير العقليات:

الميتافيرس ما وراء الضجيج»، ويقدمها شاراد أغاروال؛ و«جلب الحياة لعلامتك التجارية» التي يقدمها «The Hanging House». ويشهد اليوم الثاني مجموعة ورش عمل حول الأعمال الناشئة، وهي «العلاج بالألوان وأسس فن الرسم» وتقدمها رزان السلوم؛ و«سيكولوجية التصميم:

جذب المزيد من العملاء»، وتقدمها شيرين سارية؛ بينما تقدم «DFYN Design» ورشة بعنوان «حدد ونفّذ أسلوبك الشخصي في حياتك وعملك»؛ بينما تقدم منصة «بيتك» ورشة بعنوان «المال يتحدث»، وتنظم «Paltic» ورشة بعنوان «تمكين الروح الإبداعية من خلال إعادة تدوير النفايات»، فيما يثري كريستيان فروست جنسن الجمهور بأفكاره في ورشة «من النموذج الأولي إلى المنتج الجاهز للسوق».

منصة الاستدامة

ويشهد المهرجان أيضاً مشاركة مشروع «مدينة الشارقة المستدامة»، التابع لـ«هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)»، من خلال «منصة الاستدامة»، حيث تتيح الفرصة أمام محبي ريادة الأعمال للاطلاع على مجموعة كبيرة من المعارف والرؤى والنصائح الملهمة حول كيفية بلورة أفكارهم وبناء أعمال مستدامة.

طباعة Email