بوسطن كونسلتينغ: المتعاملون يثقون ببنوكهم أكثر من أطبائهم في سرية البيانات الشخصية

ت + ت - الحجم الطبيعي

نشرت شركة بوسطن كونسلتينغ جروب تقريراً جديداً يتوقع نمو إيرادات الخدمات المصرفية للأفراد في الإمارات بمعدل سنوي مركب يبلغ 6.4% بين عامي 2021 و2026، ويعتبر هذا الارتفاع حاداً مقارنة بمعدل نمو مقدر بـ 0.1٪ خلال الفترة من 2016 وحتى 2021. ومن المتوقع بحسب التقرير أيضاً أن تشهد الاقتصادات الخليجية نمواً سنوياً مركباً بنسبة 8.8% خلال الفترة ذاتها، وصولاً إلى 2026.

ثقة

وأكد التقرير ارتفاع مستويات الثقة لدى العملاء حيال مصارفهم خلال أزمة فيروس كورونا مقارنة بمرحلة بداية انتشار الوباء عام 2020. وعندما يتعلق الأمر بالحفاظ على سرية البيانات الشخصية، يثق المتعاملون ببنوكهم أكثر من ثقتهم بأطبائهم. من ناحية أخرى، يشعر العملاء بالمزيد من الراحة عند التصريح عن معلوماتهم للمصارف مقابل الحصول على خدمة أو ميزة جديدة ذات منفعة شخصية.

ويرغب المتعاملون بالتفاعل على نحو «ودي» مع بنوكهم واللجوء إليها للحصول على نصائح صادقة، كما يرونها بمثابة «مدرسة» توفر لهم أفضل الإرشادات فيما يتعلق بشؤون التمويل والحصول على القروض التي يحتاجونها.

استدامة

ووفقاً للتقرير بعنوان «الخدمات المصرفية العالمية للأفراد 2022: الوعي والاستدامة»، ستكون مجالات الحوكمة البيئية والمجتمعية والمؤسسية بمثابة الركائز الأساسية للتحول الرقمي في ربع بنوك التجزئة التي شملتها الدراسة على مستوى العالم. بينما تشكل هذه الممارسات معياراً أساسياً لاختيار مبادرات التحول الرقمي واعتمادها في 38% من المصارف الأخرى. ومن المرجح أن تساهم المدفوعات والرهون العقارية ومنتجات الودائع، بالإضافة إلى ممارسات الحوكمة البيئية والمجتمعية والمؤسسية، في دفع مسار نمو إيرادات البنوك عبر قطاع الخدمات المصرفية للأفراد في دول مجلس التعاون خلال السنوات الخمس من 2021 وحتى 2026. ومن المؤكد أن تؤدي الوتيرة المتسارعة للمدفوعات الرقمية والتجارة الإلكترونية في أعقاب انتشار وباء «كوفيد 19»، إلى تعزيز الآثار الإيجابية الناجمة عن نمو إيرادات المدفوعات.

قال بهافيا كومار، مدير وشريك في شركة بوسطن كونسلتينغ جروب: تكتسب ممارسات الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية أهمية متزايدة منذ مدة طويلة على مستوى الأعمال، لكنها يجب أن تكون من الملامح الأساسية اللازم تبنيها في إطار التعامل مع العملاء وأصحاب المصلحة الآخرين في مشهد السوق المتطورة الحالي. وتمتلك البنوك قدرات كبيرة تمكنها من تعزيز السلوكيات المستدامة لدى المتعاملين، بالإضافة إلى المساهمة على نحو حيوي في دعم أجندة الإمارات الطموحة للتنمية المستدامة.

وقال مارتن بليشتا، مدير مشاريع في شركة بوسطن كونسلتينغ جروب: تبذل الإمارات جهوداً مكثفة لدفع عجلة الاستدامة في إطار جهودها الهادفة لدعم مسار التنمية المستدامة، وبما يتماشى مع الأجندة الوطنية الخضراء 2015-2030. وتلعب بنوك التجزئة دوراً استثنائياً في دعم الأهداف والرؤى الطموحة للدولة. ومن الأهمية بمكان أن تستمر البنوك في البحث عن الأسواق التي تتمتع فيها بمزايا فريدة لتوفير العروض المبتكرة وبناء نماذج الأعمال المتميزة، للاستفادة من هذه المزايا وضمان استمراريتها في تحقيق الإنجازات المرجوة في هذا المجال.

طباعة Email