رسّخت مكانتها ضمن الدول العشر الكبار عالمياً في 30 % من المؤشرات

الإمارات تتصدر عربياً في «المواهب العالمية» 2022

ت + ت - الحجم الطبيعي

احتلت الإمارات مرتبة الصدارة عربياً ضمن تقرير المواهب العالمية 2022 الصادر عن مركز التنافسية العالمي التابع للمعهد الدولي للتنمية الإدارية IMD وتقدمت مركزين عن ترتيبها العالمي للعام الماضي محققة المركز 21 عالمياً.

ورسخت الدولة مكانتها ضمن العشرة الكبار عالمياً في نحو 30% من مؤشرات التقرير البالغة31 مؤشراً فيما حصدت المركز 15 عالمياً ضمن مجموعة دول أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، متقدمة في الترتيب العام على فرنسا والبرتغال، والمملكة المتحدة وإسبانيا واليابان.

وضمنت الإمارات مكاناً بين الدول العشر الكبار عالمياً في 9 مؤشرات من مؤشرات التقرير، كما شهد محور (الجاهزية) تفوقاً عالمياً ملحوظاً للدولة حيث حلّت بالمركز السابع عالمياً والأول على شرق أوسطياً.

وتبوأت الإمارات مرتبة الصدارة عالمياً في كل من مؤشر انتقال طلبة التعليم العالي إلى داخل الدولة، ومؤشر قلة ضريبة الدخل الشخصية المحصّلة، وحصدت الوصافة عالمياً في مؤشر كبار المديرين المختصين، والمركز الثالث عالمياً في مؤشر الأجانب من ذوي المهارات العالية، والمركز الرابع عالمياً في كلٍ من مؤشر توافر العمالة الماهرة ومؤشر توافر الخبرات العالمية.

وعلى صعيد الخريجين في العلوم نالت الدولة المركز السادس عالمياً والمركز السابع عالمياً في مؤشر مهارات اللغة، كما أحرزت المركز العاشر عالمياً في مؤشر نسبة التلاميذ إلى المعلمين في التعليم الثانوي، وجاءت الإمارات كذلك في المركز 11 عالمياً في مؤشر جودة الحياة، بالإضافة إلى تقدمٍ ملحوظ في العديد من مؤشرات التقرير الأخرى التي أظهرت أداءً متميزاً على المستوى العالمي.

وتعتبر الإمارات من الدول العالمية الأكثر استعداداً لتلبية احتياجات سوق العمل التي تتطلب مهارات وخبرات عالية، عبر بيئة مواتية للأعمال.

اقرأ أيضاً:

الإمارات الأولى عربياً في تقرير المواهب العالمية 2022

 
طباعة Email