«دبي الملاحية» تبدأ خطوات توفير تصنيف متكامل للمراسي

ت + ت - الحجم الطبيعي

عقد ورشة عمل مع أعضاء جمعية الترفيه البحريبدأت سلطة مدينة دبي الملاحية، بمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، خطواتها الأولى نحو توفير تصنيف متكامل للمراسي. ونظمت السلطة ورشة عمل بالتعاون مع أعضاء جمعية الترفيه البحري لمناقشة سبل دعم مشغلي وممثلي الأندية والمراسي ووكلاء شركات الخدمات البحرية، وبحث تعزيز التعاون مع الوكلاء البحريين بما يهدف إلى دعم الصناعة البحرية الترفيهية في إمارة دبي.

وأوضح عادل كلنتر، مدير إدارة تطوير الأعمال البحرية بسلطة مدينة دبي الملاحية، الذي حضر الورشة ممثلاً عن السلطة، أن الورشة عقدت تنفيذاً لتوجيهات الشيخ سعيد بن أحمد بن خليفة آل مكتوم، المدير التنفيذي لسلطة مدينة دبي الملاحية الرامية إلى دعم وتطوير القطاع البحري الترفيهي بإمارة دبي بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين.

مبادرات

وأشار كلنتر إلى أن الورشة استعرضت حزمة من المبادرات التي أطلقتها السلطة لدعم هذا القطاع، حيث تم خلال الورشة مناقشة مشروع تنظيم عمل الأندية والمراسي الذي تم تطبيق المرحلة الأولى منه في فبراير 2022 واستعراض التحديات التي رافقت تطبيق هذا المشروع مع التأكيد بأنه سيتم الإعلان عن تطبيق المرحلة الثانية من المشروع قريباً. 

ولفت كلنتر إلى أن السلطة تعمل في الوقت الحالي بوضع أطر لتنظيم نشاط تأجير اليخوت الأجنبية الزائرة والقادمة للإمارة بالتعاون مع الوكلاء الملاحيين، منوهاً أن السلطة تقوم كذلك بدراسة توفير نظام عقود إيجار للأرصفة مشابه لنظام «إيجاري»، وذلك بالتعاون مع وكالة دبي للتنظيم العقاري «ريرا»، بما يسهم في تنظيم وحوكمة آلية عمليات استئجار الأرصفة في إمارة دبي.

وأكّد كلنتر حرص سلطة مدينة دبي الملاحية على التعرف على جميع التحديات التي تواجه الوكلاء في القطاع البحري الترفيهي، ومناقشة سبل تذليلها بالتعاون مع السلطات والجهات الحكومية المعنية بما يسهم في وضع واستحداث آلية ومنظومة عمل واضحة تعمل على تطوير هذا القطاع في إمارة دبي، وتعزز في الوقت نفسه علاقات الشراكة والتعاون معهم.

طباعة Email