«راكز» تدعم مستثمري قطاع البناء لتأسيس وتوسعة أعمالهم في الإمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشارك مناطق رأس الخيمة الاقتصادية «راكز» في معرض الخمسة الكبار هذا العام لدعم المستثمرين العاملين في قطاع البناء والتشييد في تأسيس وتوسعة نطاق أعمالهم في دولة الإمارات، تأكيداً على مدى التزام «راكز» بدعم هذا القطاع وتثبت وفرة الفرص للمستثمرين في مجال البناء والتشييد بإمارة رأس الخيمة، ودولة الإمارات بشكل عام.

وأوضح رامي جلّاد، الرئيس التنفيذي لمجموعة «راكز»، أنه وفقاً لتقرير البيانات العالمي، من المتوقع أن تصل مساهمة قطاع البناء والتشييد في دولة الإمارات إلى أكثر من 133 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2027، ما يعكس الآفاق الواعدة والفرص الهائلة والمتاحة للشركات العاملة في سلسلة إمدادات البناء والتشييد في الدولة، ونهدف إلى أن يكون لنا دور فعّال لتحقيق هذه الاستراتيجية بتمكين المستثمرين من النمو والتوسع في الأسواق العالمية.

وأضاف جلّاد: تتيح «راكز» بيئة أعمال مثالية للمستثمرين العاملين في مختلف القطاعات المرتبطة بالبناء والتشييد، حيث يستمر دعمنا لرحلة المستثمرين خطوة بخطوة منذ تأسيسهم لشركاتهم بداية من التنسيق مع الجهات الحكومية للحصول على الموافقات وجميع المتطلبات اللازمة في المرحلة الأولية، وصولاً إلى مساعدتهم على التواصل مع مزودي الحلول المالية والموردين في الصناعة من أجل دعمهم في مسيرة أعمالهم على أكمل وجه، وتُعد «راكز» موطناً للمئات من الشركات العاملة في قطاع البناء والتشييد.

وأشار إلى أن «راكز» تعد إحدى الجهات الرائدة التي تقود النمو في قطاع البناء والتشييد وتدعم المستثمرين بفعالية وكفاءة في رحلة أعمالهم، ومن خلال المشاركة في معرض الخمسة الكبار الدولي للبناء والتشييد هذا العام تواصل «راكز» تقديم خبراتها وخدماتها للشركات الجديدة والقائمة التي ترغب في توسيع نطاق أعمالها لتصل إلى العالمية.

وأوضح بينو جاكوب، المدير العام لشركة فابكون للخدمات الصناعية، وتتخذ من «راكز» مقراً لها، شهدت الشركة نمواً ملحوظاً على مدى السنوات الـ15 الماضية، حيث تمت إضافة مرافق جديدة واستقطاب مشاريع عدة من حول العالم، كما أدى الدعم الذي حصلت عليه الشركة من «راكز» دوراً رئيساً، تمثل في البنية التحتية الحديثة والتنسيق مع الجهات الحكومية الأخرى، ما سمح لنا بالتركيز على ممارسة أعمالنا بشكل أفضل.

وقال أحمد الغلايني، مدير المشاريع في شركة راد أسفلت - فرع شركة راد لبناء الطرق الدولية: تشير التوقعات إلى نمو سوق البناء والتشييد في دولة الإمارات العربية المتحدة ليصل إلى أكثر من 3 % بين عامي 2023 و2026، ما يتيح للمقاولين العاملين في هذا المجال فرصة للازدهار، ويمكن للشركات الاستفادة من نموذج بيئة الأعمال الناجح الذي توفره «راكز» لمساعدتها على إعادة هيكلتها وازدهارها، ولتكون جزءاً من مجموعة الشركات الرائدة لديها والاستفادة من خبرة ممثليها الذين يدركون المتطلبات العملية لبناء وتشغيل الشركات.

وأوضح هاني إحسان كربج، نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة فالة: تم تأسيس شركة فالة لصناعة الأسفلت في «راكز» عام 2012. ومنذ ذلك الحين شهدت الشركة تطوراً ملحوظاً، تمثل في إنجازها مشاريع بنية تحتية حكومية، ما سمح لها بتوفير فرص عمل عدة، وتعيين المزيد من الموظفين، كما تشجع الشركة على التنوع والتوازن بين الجنسين في مكان العمل، ونوّعنا استثماراتنا في دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها. كانت «راكز» شريكنا الاستراتيجي الداعم الذي يتفهم كافة متطلباتنا ويقف على جميع احتياجاتنا في سائر الأوقات، نحن متفائلون بمضاعفة جهودنا التوسعية خلال السنوات المقبلة عن طريق المثابرة في إتمام أعمالنا.

طباعة Email