الشبكة تحتضن نخبة من صناع القرار العالميين الذين يستثمرون في الأسواق الخاصة

«256 نتوورك» الهندية تعزز أعمالها في المنطقة بتعاون سوق أبوظبي العالمي

ظاهر المهيري وحمد المزروعي وسعيد الخوري وبانكاج غوبتا وبراشانت براكاش وراجيف سيغال خلال اللقاء في أبوظبي | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقّعت شبكة «256 نتوورك»، وهي إحدى المجموعات العالمية الحصرية التي تحتضن نخبة من صناع القرار العالميين الذين يستثمرون في الأسواق الخاصة، مذكرة تفاهم مع سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي الدولي لعاصمة دولة الإمارات.

شهد حفل التوقيع حضور نخبة من الشخصيات البارزة وعلى رأسها دروف سيرا المؤسس والرئيس التنفيذي لشبكة «256 نتوورك»، وبانكاج غوبتا الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة الخليج للاستثمار الإسلامي وعضو المجلس المؤسس في فرع الشبكة في منطقة مجلس التعاون الخليجي، وبراشانت براكاش عضو المجلس المؤسس في شبكة «256 نتوورك» والشريك المؤسس في أكسيل بارتنرز، وكذلك راجيف سيغال الرئيس التنفيذي للشؤون الاستراتيجية في سوق أبوظبي العالمي، وظاهر بن ظاهر المهيري الرئيس التنفيذي لسلطة التسجيل في سوق أبوظبي العالمي، إلى جانب حمد المزروعي الرئيس التنفيذي للعمليات في سوق أبوظبي العالمي، وسعيد الخوري مدير الشراكات السيادية والاستراتيجية في سوق أبوظبي العالمي، وغيرهم من كبار الأعضاء بكلا الجانبين. وكان من بين مساعي الشبكة خلال هذه الزيارة افتتاح مكاتب لها في أبوظبي وذلك في إطار خططها التوسعية.

نظم فرع الشبكة في منطقة مجلس التعاون الخليجي أخيراً أنشطة مختلفة بمشاركة أكثر من 200 من أعضائها العالميين، ومن هذه الأنشطة زيارة معبد ماندير، أول معبد هندوسي تقليدي في الشرق الأوسط.

وقد شرفت الزيارة بمشاركة الدكتور سلطان كرمستجي، نائب المدير العام لتطوير التدريب التربوي بوزارة الداخلية أبوظبي، مؤسس ورئيس مجلس إدارة يو أي إي انجلز كابيتال انفستمنت، وبوجيا براهما فيهاري سوامي، بالإضافة إلى بانكاج غوبتا وبراشانت براكاش، عضوي المجلس المؤسس لشبكة «256 نتوورك».

كما أطلقت المجموعة برنامج «Emerging Fund Manager Fellowship»، الذي ستعمل الشبكة من خلاله على تسهيل الحصول على التمويل المشترك ومساعدة مديري الصناديق المبتدئين والمتمرسين من أنحاء العالم على إطلاق صناديقهم. ويستهدف البرنامج تمكين مديري الصناديق الذين يعملون في شركات الاستثمار المتخصصة في رأس المال الاستثماري والأسهم الخاصة من الاستفادة من الخبرات التي تتمتع بها سوق أبوظبي العالمي ADGM وانتشارها الواسع بهدف دعم مديري الاستثمارات ومساعدتهم على إنشاء صناديقهم على أرض الواقع.

وفي معرض تعليقه على مذكرة التفاهم، قال دروف سيرا، المؤسس والرئيس التنفيذي لشبكة «256 نتوورك»: «تُعد مذكرة التفاهم خطوة بارزة في إطار تدعيم التعاون الدولي بين الجانبين، فمن شأنها تنظيم الجهود المتبادلة الرامية إلى تعزيز المتابعة والإشراف على العمليات الدولية للمؤسسات المالية التي تقع ضمن اختصاصها. كما نحرص في رحلتنا نحو تحقيق التوسع على تعزيز حضورنا في أبوظبي. ولن تدخر المجموعة جهدًا في الارتقاء بمكانة سوق دولة الإمارات المزدهرة نحو آفاق جديدة، وكذلك تعزيز تطلعاتها إلى مواصلة دعوة المستثمرين وإطلاق العنان لكامل قدراتها وإمكاناتها».

ومن جانبه، أفاد بانكاج غوبتا، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة الخليج للاستثمار الإسلامي وعضو المجلس المؤسس في فرع الشبكة في منطقة مجلس التعاون الخليجي: «يسرنا مواصلة دعم هذه العلاقة الاستراتيجية التي تهدف إلى تعزيز الأنشطة المالية وتسهيل تدفقات الاستثمار وتشجيع الابتكار في مجال الأعمال. وتُمهد مذكرة التفاهم الطريق لبذل مزيد من الجهود وإطلاق مبادرات مشتركة، إذ يمكننا التكاتف فيما بيننا بهدف ترسيخ العلاقات القوية وتمكين مجتمعات الأعمال في كل من الإمارات والهند».

وبدوره، صرح براشانت براكاش، عضو المجلس المؤسس في شبكة «256 نتوورك» والشريك المؤسس في أكسيل بارتنرز: «تجمع المنطقتين علاقات تجارية راسخة تمتد لعقود من الزمن، وهذا التوسع ما هو إلا تضافر جديد يحفّز التعاون بين مجتمعات الأعمال والشركات الناشئة في البلدين على حد سواء. ولا يسعني الانتظار حتى أشهد الابتكارات والشركات الناشئة التي سترى النور نتيجة هذا التعاون. ويُعد مجتمع الشركات الناشئة في البلدين من بين الأسرع نموًا في العالم، ولن تُقدّم هذه الشراكة المزيد من فرص العمل فحسب، بل ستثمر عن رأس مال ثقافي ومالي من شأنه مضاعفة اقتصادي بلدينا خلال العقد الجاري».

وفي هذا الصدد، قال آرفيند رامامورثي، رئيس شؤون الأسواق في سوق أبوظبي العالمي: «إنه لمن دواعي سرورنا ترسيخ شراكتنا مع شبكة «256 نتوورك» بتوقيع مذكرة التفاهم هذه، وهي بكل تأكيد خطوة مهمة، خصوصاً في ظل استمرار حالة النمو والتوسع التي تشهدها السوق المالية في أبوظبي والإمارات العربية المتحدة. كما نضع في طليعة استراتيجيتنا تعزيز العلاقات مع قادة القطاع الدوليين، لذلك نتطلع إلى العمل مع شركائنا في الهند لضخ المزيد من الفرص الاستثمارية وتطوير منظومة أعمال راسخة.

وسنواصل العمل عن كثب مع شركائنا الاستراتيجيين على الصعيدين المحلي والدولي، في سبيل تعزيز خطط التنمية الاقتصادية في أبوظبي والإمارات، إلى جانب اكتساب ثقة المستثمرين وتمكينهم وتسهيل ممارسة الأعمال التجارية في أبوظبي وخارجها».

تضم شبكة «256 نتوورك» أكثر من 650 عضوًا من 30 دولة، في حين تبلغ نسبة الأعضاء من منطقة مجلس التعاون الخليجي 15% من إجمالي الأعضاء. وتتألف هذه الشبكة الحصرية من أكثر من 400 شركة لإدارة الأصول تدير أصولاً تزيد قيمتها على 4 تريليونات دولار أمريكي، يتركز 40% منها في المنطقة.

طباعة Email