كيلفن تدعم فريقها التنفيذي في الإمارات بنخبة من الخبراء

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت كيلفن Kelvin، الشركة المتخصصة في مجال برمجيات التحكم التشاركي وتوفير إمكانات استقصاء البيانات الصناعية، عن تعزيز فريقها التنفيذي بإجراء التعيينات الاستراتيجية والترقيات الداخلية، فيسرها الإعلان عن ترقية سهيل جيواني إلى منصب المدير التنفيذي للتقنية وتعيين شينا تشاندرا مديراً تنفيذياً للاستراتيجية وتطوير الأعمال، بالإضافة إلى تعيين سيتالويز جيجار، نائباً لرئيس التسويق. وتمثل تلك التعيينات الاستراتيجية عاملاً أساسياً في استراتيجية كيلفن يمكّنها من الاستفادة من الزخم الحالي في أعمالها لخدمة وتوسعة قاعدة عملائها.

وتهدف التعيينات إلى تعزيز مكانة الشركة في القطاع وتمكينها من مواصلة الشراكة مع كبرى المؤسسات العالمية بهدف مواجهة التحديات الفريدة التي تواجه العملاء في القطاعات الصناعية عبر تمكين الشركات من التواصل والابتكار والتوسع في تطبيقات التحكم في عملياتها التشغيلية بفضل الحلول الرائدة، ومنها Kelvin Carbon Maps وKelvin Copilots.

في تعليقه على الأمر قال بيتر هاردينغ، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة كيلفن: «تؤدي المواهب المناسبة دوراً أساسياً في نجاح كيلفن، ومن دواعي سرورنا أن نرحب بسهيل وشينا وسيتالويز ضمن فريق كيلفن من القادة التنفيذيين فخبراتهم الواسعة وإنجازاتهم البارزة في مسارهم المهني تثبت أنهم الخيار المناسب الذي سيمكننا من مواصلة الزخم الرائع الذي حققته كيلفن في السنوات القليلة الماضية. وسنتمكن معاً من الاستفادة من المهارات المتميزة والمتنوعة في الفريق كي ترتقي بالشركة إلى مرحلة جديدة من النمو العالمي».

وأضاف: «نتطلع إلى العمل مع المؤسسات العالمية وتقديم بيانات الاستقصاء الصناعي عبر حلولنا الرائدة للتحكم التشاركي والتي أثبتت قدراتها وفعاليتها في قطاعات الطاقة والتصنيع ومكّنت الشركات من تحقيق أهدافها نحو صافي الانبعاث الصفري، إلى جانب العثور على المشكلات وحلّها ضمن عملية الإنتاج بفضل الأتمتة والتحكم الدقيق».

يشار إلى أن سهيل سيتولى القيادة التنفيذية لدى قسم الهندسة والمنتجات في كيلفن، مستفيداً من خبرته الواسعة في القطاع الصناعي والتقني لأكثر من 16 عاماً ليقود الابتكار التقني في مرحلة النمو المقبلة للشركة من أجل تلبية احتياجات العملاء على الوجه الأمثل. وسيتولى عبر منصبه الجديد الإشراف على جميع متطلبات مرحلة تطوير الحلول والمنتجات ومنها تصميم النظم والتنفيذ والهندسة المستمرة. وتتمثل رؤية سهيل في تقديم التقنيات المبتكرة التي تساعد المؤسسات الصناعية على تحقيق أهدافها لصافي الانبعاث الصفري، وعمل سابقاً مديراً تنفيذياً للمنتجات في هانيويل فأدار محفظة الشركة من البرمجيات للقطاعات الصناعية المترابطة. ويحمل سهيل درجة البكالوريوس في هندسة الإلكترونيات بتخصص تعلم الآلة من جامعة ستانفورد، وهو من الخبراء المتمرسين في المجال ورائد في مسارات التحول الرقمي.

أما شينا فتنضم إلى كيلفن قادمة من شركة أمازون ويب سيرفسز لتتولى منصب المدير التنفيذي للاستراتيجية وتطوير الأعمال. وتمتلك شينا خبرة تفوق 20 عاماً في تطوير الشراكات الاستراتيجية وتطوير الأعمال ودخول الأسواق بفضل العمل لدى كل من مايكروسوفت وأمازون ويب سيرفسز وداتا بريكس، وستتولى مسؤولية قيادة النمو العالمي للشركة ومن ذلك قيادة التخطيط الاستراتيجي والمبادرات وتوسعة نطاق وجود كيلفن في السوق وبناء الشراكات الرئيسة. وتحمل شينا درجة البكالوريوس في علم الأحياء الدقيقة والكيمياء ودرجة الماجستير في إدارة الأعمال.

وتنضم سيتالويز إلى الشركة لتعمل في الإدارة التنفيذية للتسويق وتشرف على استراتيجية التسويق العالمي لدى كيلفن، ومن ذلك تعزيز مكانتها في الأسواق وقيادة العلامة التجارية والاتصالات المتكاملة الداخلية والخارجية. وتمتلك سيتالويز خبرة تتجاوز 18 عاماً عملت فيها مديرة للتسويق العالمي لدى أڤيڤا حيث قادت الشراكات الاستراتيجية والنمو المتواصل، وتحمل شهادة الماجستير في إدارة الأعمال والبكالوريوس في اتصالات الأعمال.

وقال بيتر مانوس المحلل المختص بالأصول: «تعمل المؤسسات في مختلف القطاعات على تسريع تقدمها في مسارات تحقيق أهداف الاستدامة، فيما يسعى قادة قطاعات الطاقة، والتصنيع، والنفط والغاز إلى الوصول إلى صافي الانبعاثات الصفري عبر الاستفادة من مزودي الحلول الذين يتخذون زمام المبادرة لضمان تلبية الاحتياجات المستمرة وخدمة العملاء بفعالية بينما يواجهون التحديات الجديدة. وتدعم كيلفن نمو القطاع عبر رفد فريقها التنفيذي بالكفاءات المتميزة التي تقدم الخدمة الأمثل للعملاء في فترة تشهد نمواً متسارعاً».

ومن جانبه قال ميغيا ماديرا، المدير العالمي لعمليات الأفراد: «نفخر في كيلفن بالاختيار الذي تضمن اختيار الشخص المناسب للمنصب المناسب، فهو عملية مكثفة تجعلنا نثق بخياراتنا لتسهم في ازدهار الشركة وتطورها. وأتطلع شخصياً إلى العمل مع كل من الزملاء الجدد فيما ننتقل إلى مرحلة جديدة من النمو العالمي للشركة».

طباعة Email