مجتمع الأعمال: الإمارات عززت مكانتها مركزاً اقتصادياً عالمياً

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد مجتمع الأعمال أن دولة الإمارات نجحت في تحقيق موقع ريادي متقدم بين مختلف دول العالم، كما عززت مكانتها مركزاً اقتصادياً عالمياً.

وقالت الدكتورة ماجدة العزعزي، رئيس مجلس إدارة مجموعة «إم جلوري القابضة»: نحتفي بمناسبة مرور 51 عاماً على اتحاد الإمارات، حيث نجحت الدولة في التحول إلى دولة عصرية متطورة ومتقدمة، كما سارت على خطى واضحة نحو المستقبل لتحقق النجاحات والإنجازات المتتالية في مختلف القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وغيرها.

وأضافت: يتزامن الاحتفال بمناسبة عيد الاتحاد الـ 51 ونحن نواصل مسيرة النمو والنهضة التي تشهدها الدولة بفضل رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ونحن على أتم الاستعداد للخمسين عاماً المقبلة، حيث نؤكد من خلالها على المكانة الرفيعة والمتقدمة التي بلغتها الإمارات، والجهود المبذولة لدعم وتعزيز مختلف القطاعات والمجالات.

وتابعت: نشيد بالدور الكبير الذي قامت به سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات» التي حرصت على دعم وتشجيع المرأة الإماراتية وإيلائها كل الاهتمام والرعاية، الأمر الذي مكن المرأة الإماراتية من تعزيز تواجدها في مختلف القطاعات والمجالات ومن بينها القطاع الاقتصادي، ولتثبت قدرتها في تأسيس وإدارة وتشغيل الشركات والمؤسسات والهيئات والمصانع، ولتكون شريكاً فاعلاً على جانب الرجل في مسيرة التنمية.

وقالت الدكتورة شفيقة العامري، رئيسة اتحاد صاحبات الأعمال والمهن بدولة الإمارات وعضو مجلس إدارة مجلس سيدات الأعمال العرب، إن الاحتفال بعيد الاتحاد يتزامن مع النجاحات والإنجازات التي تمكنت الدولة من تحقيقها في ظل القيادة الرشيدة.

وأكدت أهمية الدور الداعم والكبير الذي قامت به سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك في دعم وتمكين المرأة في مختلف المجالات والقطاعات، والسعي لترسيخ مكانتها ودعم دورها المجتمعي والتنموي، وتعزيز تواجد المرأة الإماراتية في القطاع الاقتصادي، وتوفير كل التشجيع للعمل والاستثمار في القطاع الخاص وإطلاق المشاريع الخاصة بهن.

وأوضحت أن القيادة الرشيدة طوال السنوات الماضية لم تدخر أي جهد لدعم الشباب والشابات من أبناء الإمارات وتدريبهم وتأهيلهم وتوفير التمويل للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، مما شجعهم للتوجه إلى العمل في القطاع الخاص، وإطلاق الأعمال والأنشطة الاقتصادية والاستثمارية التي تتناسب مع قدراتهم وطموحاتهم، وتدفعهم للاعتماد على أنفسهم لتحقيق النجاح والريادة.

وقال عبدالله القبيسي، رئيس مجلس إدارة شركة «مركب كابيتال للاستثمار»: يشكل عيد الاتحاد الواحد والخمسين يوماً للفخر وللعزة والوحدة، حيث نحتفي بهذه المناسبة الوطنية الغالية على قلوبنا والتي شهدت تأسيس اتحاد دولة الإمارات التي قامت على أكتاف الرعيل الأول من القادة العظام.

وذكر أن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، يبذل الجهود المتواصلة من أجل الارتقاء بدولة الإمارات إلى مصاف الدول المتقدمة، حيث نجح سموه عبر متابعته المتواصلة في تعزيز مكانة الدولة إقليمياً وعالمياً، ودعم مختلف القطاعات والمجالات وتحقيق الريادة بها، مما جعل الدولة قبلة للمستثمرين والراغبين بالعمل والإقامة بها.

وتابع: تعتبر الإمارات منارة تحتذى وظلاً يستظل بظله الجميع، وتمكنت الدولة من تعزيز موقعها بين مصاف الدول المتقدمة التي تطمح لإسعاد شعبها وسكانها بكل طموح وتصميم واضح للجميع. واختتم بالقول: ستبقى الإمارات مثالاً يحتذى ورمزاً للمحبة والتسامح والخير.

طباعة Email