«عيد الاتحاد» والشتاء يرفعان حجوزات الفنادق فوق 90 %

عروض خاصة وخصومات خلال العطلة و«المونديال»

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشهد فنادق دبي وكامل الإمارات حجوزات نشطة خلال الفترة الحالية؛ بفضل عطلة «عيد الاتحاد» الـ51 لدولة الإمارات، وحلول موسم الشتاء..

فضلاً عن الزخم المتنامي لمختلف فعاليات الأعمال والسياحة، وبالتزامن مع مونديال كأس العالم في قطر، جنباً إلى جنب مع العروض التي رفعت نسب الإشغال في الفنادق فوق 90%، لتلامس الإشغال الكامل 100% في بعض الفنادق، الأمر الذي اعتبره خبراء في المجال رقماً قياسياً مقارنة بالسنوات السابقة.

وتتنافس المنشآت الفندقية على استقطاب النزلاء خلال العطلة، عبر عروض تشمل تذاكر دخول مجانية لوجهات ترفيهية أو مدن الألعاب المائية وغيرها، أو خصومات على المطاعم، الأمر الذي يحفز أداء قطاع الضيافة والوجهات الترفيهية على مستوى الدولة ككل.

وتوقع مديرو فنادق في دبي تحقيق نسب إشغال كاملة، بدعم حركة الحجوزات النشطة، حيث سجلت المنشآت الفندقية زيادة مستمرة في أعداد النزلاء، مقدّرين أن تواصل الحركة الارتفاع حتى نهاية 2022، بفضل موسم أعياد الميلاد واحتفالات رأس السنة الميلادية جديدة، حيث تعكف دبي على تكثيف حضور الفعاليات الترفيهية والسياحية خلال الموسم الحالي.

سياحة داخلية

وقال محمد عوض الله، الرئيس التنفيذي لمجموعة «تايم» للفنادق: «أطلقنا خصماً خاصاً بـ20% في جميع فروعنا بمناسبة «عيد الاتحاد» لمدة 4 أيام». وتوقع تحقيق إشغالات قياسية عالية، موضحاً أن المجموعة حريصة على تقديم عروض تتضمن المطاعم والمرافق. وأكد أن السياحة الداخلية تلعب دوراً مهماً في تنشيط الإشغالات ورفعها لمستويات قياسية في الوقت الراهن.

فعاليات متنوعة

وقدّر أيمن عاشور، مدير فندقي «البندر روتانا» و«أرجان» من «روتانا»، «وصول نسب الإشغالات إلى 100% خلال عطلة «عيد الاتحاد» مع نمو الطلب محلياً وعالمياً. إذ تسهم العطلة في ازدهار الموسم السياحي، حيث يفضل معظم المواطنين والمقيمين قضاء إجازتهم داخل الدولة للاستمتاع بالطقس الرائع، والتمتع بالفعاليات المتنوعة التي تنظم في مختلف الإمارات».

وتابع: «تتنوع عروض «عيد الاتحاد» بين خصم 20% على الغرف، مع إمكانية ترقيتها، وخصم خاص على المطاعم والخدمات، مع إمكانية اصطحاب الأطفال دون الـ12 عاماً مجاناً». وأكمل: «تبقى دبي وجهة سياحية متنوعة وغنية، توفر لزائريها الكثير من العروض.

وبالتالي فإن المدينة سوف تكون خياراً مثالياً للعديد من المشجعين المشاركين في مباريات كأس العالم، وبالتأكيد سوف تعزز تلك التدفقات السياحية القطاع خلال الأسابيع القليلة القادمة».

تدفق الرحلات

وتوقع افتخار حمداني، المدير الإقليمي للإمارات الشمالية لدى فندق «باهي عجمان بلاس» ومنتجع «كورال بيتش» الشارقة: «أن تصل نسبة الإشغالات إلى 98% خلال أسبوع الاحتفالات بـ«عيد الاتحاد» وحتى نهاية العام الجاري»، وقال: «نقدم للنزلاء خصماً إضافياً يصل إلى 10% على الغرف.

ونتوقع أن يستمر الزخم السياحي وتدفق الرحلات السياحية على الدولة خلال الفترة المُقبلة، خاصة بعد إلغاء كافة الإجراءات الاحترازية الخاصة بـ«كوفيد19»، وأود تأكيد أن مونديال كأس العالم له آثار إيجابية كثيرة على قطاع السياحة في الإمارات، حيث إنه يسهم مباشرة في تعزيز عوائد قسم المأكولات والمشروبات».

«دبي باركس»

وقالت جولي ديكين، مدير إدارة التسويق لمنتجع «ليغولاند دبي» في «دبي باركس»: «مع افتتاح فندق «ليغولاند»، الأول من نوعه بالمنطقة في يناير الماضي، يسعدنا الاحتفال بـ«عيد الاتحاد» الـ51 لدولة الإمارات، للمرة الأولى بالفندق، ونتوقع أن تصل نسبة الإشغال لنحو 85% خلال العطلة».

ونوّهت إلى الأنشطة الترفيهية الخاصة بالصغار، التي تقام في الفندق خلال احتفالات «عيد الاتحاد» وتستمر لغاية 4 ديسمبر الجاري.

حيث يمكن للضيوف المقيمين بالفندق دخول حديقة «ليغولاند» دبي الترفيهية، وسوف تقوم جميع العائلات بالانضمام إلينا للمساعدة في بناء أكبر مجسم في العالم لعلم الإمارات من مجسمات «ليغو» المصغرة للعام الثاني على التوالي ضمن العديد من الأنشطة العائلية الأخرى الخاصة بـ«عيد الاتحاد»».

إشغال كامل

وتوقع تيمور إيلغاز، مدير عام فندق «سنترو البرشاء دبي»، أن يصل الفندق إلى الإشغال الكامل خلال إجازة «عيد الاتحاد»، فالعطلة تستقطب الزوار والمقيمين من السوق المحلي، إضافة إلى القادمين من دول مجلس التعاون الخليجي والأسواق الدولية، بدعم العروض الخاصة التي يقدمها الفندق على كل الصعد.

وأضاف: «شهدنا تزايداً مستمراً منذ بداية أكتوبر الماضي، ومستمر منذ بداية مونديال كأس العالم قطر 2022، وصلت إلى الإشغال التام في بعض الأيام، ما يؤكد تفاؤلنا والحصول على ذات النسبة في موسم العطلات، حيث إن الجميع يتلهف لقضاء العطلة في دبي، لما تقدمه الإمارة من حوافز ومقومات للجذب السياحي».

وقال: «تشهد دبي خلال هذه الفترة من العام، موسماً سياحياً نشطاً مع تدفق المسافرين إليها من مختلف الأسواق حول العالم، كونها وجهة سياحية أولى لموسم العطلات».

مؤكداً أن دبي وجهة عالمية للسياحة الترفيهية، وسياحة العائلات، والأعمال والمؤتمرات، فضلاً عن السياحة العلاجية، والفعاليات الرياضية والثقافية. ونوّه بأن حركة السياحة العائلية وسياحة المجموعات عادت إلى مستوياتها القوية المعتادة سابقاً».

منافسة قوية
وقال رامي الرويني، مدير مجلس السلطان وجهة الضيافة في دبي: «تتميز دولة الإمارات بالمنافسة القوية في شتى المجالات، ومن يهدف لأن يتميز في مجاله ليس أمامه سوى أن يكون على قدر المنافسة ويقدم أفضل نوعية ممكنة من منتجه، وبالنسبة لنا هو الطعام الشرق أوسطي. وعيد الاتحاد مناسبة من أهم وأجمل المناسبات لنقدم أفضل ما لدينا، وفي الاحتفال بعطلة عيد الاتحاد الواحد والخمسين لدولة الإمارات في مجلس السلطان (الفردوس 3، شارع الوصل ومعيصم سيتي سنتر) سنقدم عرض خاص على الغداء لمدة أربعة أيام فقط ابتداءً من 30 نوفمبر وحتى 3 ديسمبر».

وتوقع شريف مدكور، مدير عام فندق «ميديا روتانا دبي» أن تشهد فنادق الإمارة نسب إشغال عالية تتراوح بين 90% إلى 100% خلال ديسمبر الجاري تزامناً مع «عيد الاتحاد» وموسم الشتاء والأعياد.

وقال: «دبي وجهة سياحية مفضلة لدى العديد من دول العالم لموسم العطلات الشتوي؛ لما تتمتع به من خدمات متميزة، فالطلب القوي يبرهن على جاذبية الإمارة، باعتبارها واحدة من أفضل الوجهات على خريطة السياحة الدولية، والخيار المفضل لمختلف شرائح الزوار».

وأكد أن دبي تواصل، وبشكل مستمر، إضافة العديد من وجهات الجذب السياحي المتنوعة التي توفرها، الأمر الذي يسهم في استقطاب الزوار من جميع أنحاء العالم، مبيّناً أن الفندق يقدم باقة متنوعة من العروض لجذب مزيد من الزوار خلال الموسم.

أنشطة متنوعة

وقال مالك مزين، مدير عام فندق «كوبثورن ليك فيو»: «شهدنا نمو حجوزات عطلة «عيد الاتحاد»، خاصة فيما يتعلق بقطاع الترفية منذ أن استحوذت «ميلينيوم» على العقار نهاية العام الماضي». وتابع: «نوفرلضيوفنا من الدولة خصماً بقيمة 20% عند حجز طاولة يوم الجمعة 2 ديسمبر الجاري في ليلة المأكولات البحرية، ويمكن للضيوف توقع مجموعة من الأنشطة المتنوعة والفعاليات التي تسمح لهم بالاستمتاع بها مع جميع أفراد العائلة».

وقال بيتر فان بيجين، مدير عام منتجع وسبا «دبل تري» من «هيلتون جزيرة المرجان» رأس الخيمة: «يسعدنا القول إنه خلال «عيد الاتحاد»، أصبحت الغرف المتوفرة في فندقنا محددوة جداً، مقارنة مع العام الماضي، ونتوقع أن يكون الفندق مشغولاً بكامل طاقته الاستيعابية خاصة خلال موسم الاحتفالات بالعطلة».

طلب متزايد

وتوقع جلين نوبز، مدير عام فندق «ميلينيوم بلايس برشا هايتس»: «أن تكون نسبة الحجوزات أفضل بكثير، وأن تكون نسبة الإشغال 100%، بدعم الطلب المتزايد على حجوزات الإقامة خاصةً خلال عطلة «عيد الاتحاد»، بالإضافة إلى الترويج والدعم المستمر لقطاع الضيافة والفنادق من قبل دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي.

بالإضافة إلى الطقس المثالي الذي نشهده في دولة الإمارات الذي أدى إلى تزايد عدد السياح والزوار بشكل ملحوظ وإشغال نسبة أكبر من الفنادق والمنشأة الفندقية فيها، وبالتالي نتوقع أن تشهد عطلة نهاية الأسبوع الطويلة هذه إشغالاً أكبر للفنادق». وأضاف: «تقدّم مجموعة فنادق ومنتجعات «ميلينيوم» عروضاً خاصة وخصومات تتزامن مع مونديال كأس العالم لكرة القدم المقام حالياً في قطر».

طباعة Email