بعثة غرف الإمارات التجارية تستشرف آفاق الاستثمار في بودابست

ت + ت - الحجم الطبيعي

افتتح عبد الله محمد المزروعي رئيس اتحاد غرف الإمارات رئيس غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، منتدى الأعمال الإماراتي المجري، بالعاصمة المجرية بودابست، وذلك بحضور السفير سعود حمد الشامسي، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى المجر، وحميد محمد بن سالم الأمين العام لاتحاد غرف الإمارات، وفيرنيس مكلوسي نائب رئيس غرفة تجارة المجر، وبشار نجاري رئيس الجانب المجري في مجلس الأعمال الإماراتي المجري المشترك، وممثلي أكثر من 50 جهة وشركة إماراتية ومجرية.

واستعرض رئيس اتحاد غرف الإمارات جهود الغرف التجارية في خلق بيئة جاذبة للمستثمرين، ومنح الشركات حوافز استثمارية وفقاً للقطاعات والمناطق التي تستثمر فيها، بما يسهم في تحقيق أهداف التنمية التي وضعتها الدولة مؤكداً انفتاح القطاع الخاص الإماراتي على كافة مقترحات المستثمرين المجريين لزيادة استثماراتهم في الإمارات.

ودعا المزروعي المستثمرين من البلدين بحث آفاق وفرص الاستثمار في مشروعات مشتركة تعود بالفائدة على الدولتين، لتحفيز النمو الحقيقي وتوفير فرص العمل، وشدد على أهمية الشراكات الجادة مع الشركات الإماراتية لما لها من خبرة في السوق الإماراتية، ونفادها إلى الأسواق العالمية والعربية، وما لها من مردود إيجابي في نقل المعرفة والتكنولوجيا.

 وقد ناقش المنتدى خطوات تحفيز الاستثمارات المُشتركة حتى تصل للمستوى المأمول المُعبر عن إمكانات الدولتين، وحجم العلاقات الثنائية، والاستفادة من الشراكات الناجحة بين الجانبين، كما قدمت خلال المنتدى عروض تفصيلية حول مناخ الاستثمار من تشريعات وإجراءات تنفيذية وحزم تحفيزية، تفتح الآفاق نحو فرص استثمارية واعدة، مكنت الإمارات من تصدر قائمة الدول الجاذبة للاستثمار في منطقة الشرق الأوسط.

وعلى هامش أعمال «منتدى الأعمال الإماراتي المجري» تم عقد لقاءات ثنائية جمعت أصحاب الأعمال من الجانبين الإماراتي والمجري، حيث استعرض الطرفان منتجاتهما والخدمات التي يقدمانها، والتي لاقت إقبالاً كبيراً من المستثمرين المجريين، سواءً في إبداء رغبتهم بشراء تلك المنتجات، أو التوسط في إدخالها إلى المجر.

في المقابل، أعرب ممثلو الشركات الخاصة المرافقة للبعثة عن شكرهم لاتحاد غرف الإمارات على الجهود التي بذلها لضمان نجاح هذه الزيارة، مؤكدين أن المنتدى أتاح للشركات الوطنية المشاركة ضمن البعثة عقد لقاءات عمل مثمرة على هامش الزيارة مع أصحاب الأعمال والشركات المجرية لديهم أنشطة مماثلة وأنشطة مكملة يمكن التعاون معهم مستقبلاً بما يدعم الاستثمار المتبادل.

وعلى هامش المنتدى شكر الوفد سعود حمد الشامسي سفير دولة الإمارات لدى المجر على تسهيل مهمة الوفد في المجر.

وأكد السفير الشامسي، التزام دولة الإمارات بتعزيز التجارة والتنمية الاقتصادية في منطقة وسط شرق أوروبا، مشيراً إلى ما توفره الدولة من بنية تحتية لوجستية متميزة، ومناطق حرة للتصدير والاستيراد تساعد الشركات المجرية على ممارسة التجارة مع كافة دول العالم عبر دولة الإمارات.

طباعة Email