«أمنيات» تنظم جلسة نقاشية حول «ذا أوبوس» وتحيي ذكرى زها حديد

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت شركة «أمنيات» أمسية في «ذا أبوس من أمنيات» في الخليج التجاري، بحضور المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة أمنيات، مهدي أمجد، ومدير شركة زها حديد للهندسة المعمارية، كريستوس باساس، بهدف تسليط الضوء على «ذا أوبوس» ولإحياء ذكرى المهندسة المعمارية الراحلة زها حديد.

شهدت الفعالية جلسة نقاش أدارتها فرح نايري، الكاتبة الفنية والثقافية في إحدى الصحف العالمية، وتحدث جانب من المشاركين عن تجربتهم والتحديات التي واجهتهم في تطوير مبنى «ذا أوبوس»، وعن طبيعة العمل مع زها حديد في هذا المشروع. 

ويضم «ذا أوبوس» الفندق الأول والوحيد الذي وضعتْ تصميماته الداخلية والخارجية المهندسة المعمارية المبدعة الراحلة زها حديد، ليخرج في شكل برجين منفصلين يندمجان معاً في شكل مكعب مفرغ.

وقال كريستوس باساس: «عندما بدأنا مناقشة فكرة «ذا أوبوس» لأول مرة، كانت «أمنيات» تسعى إلى تشييد تحفة معمارية تجارية، وجاءت زها ببراعتها لتضع خلاصة موهبتها في التصميم الهندسي في هذا المبنى، الذي بات إحدى أيقونات دبي بتصميمه الثنائي والانسيابي الذي يحمل بصمة زها حديد المتفردة، ولذا فنحن هنا اليوم ليس فقط لنجدد إعجابنا بهذا الصرح، بل لنحتفي أيضاً بإنجازاتها، وسنظل نتذكرها ونستلهم من إبداعاتها باستمرار». 

وقال مهدي أمجد: «لا أبالغ بالقول إن التفكير التطلعي الذي تعلمته من العمل مع زها أدى إلى تغيير مسار أمنيات، بل وحتى مساري إلى الأبد. لقد كانت رؤيتها الفريدة للتصاميم ومثابرتها على إخراجها للنور أمراً لا يصدق، ولا أظن أننا سنرى موهبة تضاهي زها حديد على الإطلاق».

طباعة Email