غرفة الفجيرة تبحث تعزيز العلاقات الاقتصادية مع مصر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد أحمد الحنطوبي، النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الفجيرة، عمق علاقات الشراكة الاقتصادية والتجارية بين الإمارات ومصر، وأن الإمارات تعتبر ثاني أكبر شريك تجاري لمصر على المستوى العربي، فيما تعد مصر خامس أكبر شريك تجاري عربي لدولة الإمارات في التجارة البينية غير النفطية.

جاء ذلك خلال استقبال الغرفة، أمس، أشرف حمدي وزير مفوض تجاري رئيس المكتب الاقتصادي والتجاري في القنصلية المصرية بدبي، بحضور خميس الرولي الزيودي أمين سر مجلس الإدارة، وسيف العطر عضو مجلس الإدارة، وسلطان الهنداسي مدير عام الغرفة.

وأشاد سلطان الهنداسي بتطور وازدهار العلاقات بين الإمارات ومصر، مؤكداً حرص الغرفة على دعم أواصر التعاون بين مجتمعي الأعمال، بما ينسجم مع استراتيجية الغرفة الهادفة إلى فتح آفاق واسعة لمجتمع الأعمال والأسرة التجارية في الإمارة للتواصل مع نظرائهم في الدول الشقيقة والصديقة وتعزيز قدراتها في تنشيط العلاقات الاقتصادية والتجارية المتبادلة فيما بينهم.

وقدم الهنداسي عرضاً لمميزات إمارة الفجيرة، مشيراً إلى موقعها الاستراتيجي، واستعرض فرص الاستثمار المتاحة، لا سيما في مجال تخزين وتكرير النفط والسياحة والخدمات اللوجستية.

وأشار إلى إمكانية الاستفادة من تنظيم معرض لمنتجات الشركات المصرية في مركز الفجيرة للمعارض، وإمكانية تنظيم ملتقى اقتصادي وتجاري مشترك خلال الفترة المقبلة.

طباعة Email