شراكة بين «اتصالات من &e» و«دو» الأولى من نوعها في المنطقة

انتهاء الربط البيني بين مزودي خدمات الاتصالات في الإمارات

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية عن انتهاء عملية الربط البيني بين مزودي الخدمة في دولة الإمارات، ضمن مبادرة اتحاد مراكز تبادل الإنترنت United IX، التي تربط بين منصة SmartHub IX المدعومة من اتصالات من &e، ومنصة UAE-IX المدعومة من شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «دو»، لتكون منظومة متكاملة للربط البيني على الصعيد الوطني.

وتهدف المبادرة، التي تجعل من الإمارات مركزاً محورياً للربط البيني على المستوى الإقليمي إلى زيادة فرص الاستثمار ودعم تنافسية الإمارات في المؤشرات الرقمية الدولية، من خلال بيئة رقمية جذابة تناسب التوجهات المستقبلية للمستثمرين.

وتشمل هذه الشراكة اتصالات SmartHub IX، ودو/ datamena، وذلك بدعم من هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية، ويتيح اتصال المنصتين فرصة الربط البيني لجميع المتعاملين المتصلين، بغض النظر عن مزود الخدمة، وهو التعاون الأول من نوعه في مستوى منطقة الشرق الأوسط.

معلقاً على هذه الخطوة، قال المهندس ماجد سلطان المسمار، مدير عام هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية: «تندرج هذه المبادرة ضمن مساعي الهيئة لتطوير البنية التحتية لقطاع الاتصالات، وتعزيز الربط البيني والتكامل، بما يخدم أهداف جذب الاستثمارات، وتقديم أفضل تجربة للشركات العالمية ومراعاة أمن البيانات مثل شركات التقنيات الناشئة ومزودي الخدمات، ومراعاة سرعة انتقال البيانات، وتحسين زمن الاستجابة، وهو ما سيؤدي إلى الدفع قدماً بمسيرة التحول نحو الحياة الرقمية الشاملة والمتكاملة، وسيكون له الأثر الواضح في تعزيز الدور الإماراتي في دعم مشغلي الشبكات وتأمين احتياجاتهم، وترسيخ بيئة رقمية داعمة للخطط المستقبلية».

وتوجه المسمار بالشكر إلى كل من أسهم في إنجاز اتحاد مراكز تبادل الإنترنت، الذي سيجعل من الإمارات مركزاً محورياً للربط البيني على المستوى الإقليمي، مضيفاً «لقد عملت الأطراف معاً ولفترة طويلة قبل الوصول إلى هذه النتيجة، واليوم نجني ثمار هذا الجهد، الذي يعكس صوابية رهاننا جميعاً على قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لخلق مستقبل مزدهر في ظل التحولات الرقمية الكبرى».

تعزيز القدرات

وبدوره قال مسعود محمد شريف، الرئيس التنفيذي لاتصالات من «&e»: «سيسهم هذا التعاون الأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط، وبدعم من هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية، على تعزيز قدرات منصتنا SmartHub IX، بما يتماشى مع الاستراتيجية الشاملة لمجموعة «&e» لتوفير تقنيات التحول الرقمي والحلول المبتكرة لمتعاملي قطاع الاتصالات في مختلف المجالات. كما أنه يتماشى مع رؤية قيادة دولة الإمارات في تعزيز ريادة الدولة مركزاً لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والبيانات في المنطقة، مع تلبية المتطلبات المتنوعة للبنية التحتية للاتصالات على المستوى الدولي. بالنسبة لنا يعتبر SmartHub IX داعماً رئيسياً لبنيتنا التحتية الرقمية في المنطقة، ونحن ملتزمون بجعله الشريك المفضل لشركات الاتصالات ومقدمي الخدمات السحابية ومزودي الإنترنت والشركات التي تبحث عن مراكز بيانات من فئة شركات الإنترنت».

ركيزة أساسية

ومن جانبه قال فهد الحساوي، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة (دو): «يشكل التواصل على نحو سلس وموثوق ركيزة أساسية للمؤسسات الحديثة، التي تسعى إلى مواكبة متطلبات المستقبل الرقمي، لذا فإن توفير قدرات اتصال معززة ومدعومة بمنظومة متكاملة للترابط البيني تلبي متطلبات المؤسسات يعد المحرك الرئيسي لشراكتنا الجديدة مع كل من DE-CIX واتصالات. وستعمل دو في إطار هذه الشراكة على تسخير القدرات عالمية المستوى التي يتمتع بها مركز داتامينا التابع لنا لإنشاء وتصميم بيئات هجينة لأنظمة تكنولوجيا المعلومات، وستعمل خدماتنا وحلولنا للربط البيني التي سنقدمها في إطار هذه الشراكة على تعزيز إمكانات وجودة تقنيات الاتصال الحديثة، ما يمكن شركاءنا وجميع أصحاب المصلحة من إنشاء اتصالات مباشرة وآمنة وربط عملياتهم عبر مواقع متعددة، فضلاً عن تحقيق وفورات في الوقت والتكاليف».

وتوقع المهندس مشعل المهيري مدير تطوير السياسات الرقمية في هيئة الاتصالات والحكومة الرقمية أن تضاعف المبادرة حجم حركة تبادل الإنترنت في الدولة، والتي تبلغ حالياً 455 جيجابت/ث، وتعتبر من أعلى نسب البيانات المتداولة على مستوى الخليج، كما يرتقب أن ترفع عدد الشبكات المتصلة- وعددها 107 حالياً- في اتحاد مراكز البيانات الجديد.

وأضاف المهيري: «يعتبر الربط مركزاً رقمياً أساسياً كمبادرة هي الأولى من نوعها على مستوى الشرق الأوسط، ولدينا خطط تندرج تحت منظومة الخمسين لتحضير الدولة لجذب عدد أكبر من المستثمرين».

فوائد المبادرة

تهدف مبادرة اتحاد مراكز تبادل الإنترنت إلى تشجيع المزيد من شركات الإنترنت العالمية وشركات النقل والسحابة وموفري المحتوى ومنصات التكنولوجيا الناشئة وشركات الخدمات المصرفية والمالية، على الاستثمار في الإمارات وتعزيز الاقتصاد الرقمي، حيث ستخفض المنظومة الجديدة التكاليف على الشركات العالمية، ووقت الاستجابة، كما ستحسن كفاءة التوجيه وتعزز تجربة المتعامل وتقلل التعقيدات المرتبطة باختيار التعامل مع أحد المزودين وتزيد نسبة الأمن السيبراني، وذلك من خلال توفير نقطة موحدة للإنترنت في الإمارات.

طباعة Email