«صن سيت»: الإمارات لاعب بارز عالمياً في قطاع الضيافة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد أنطونيو غونزاليس الرئيس التنفيذي لدى مجموعة صن سيت للضيافة أن الإمارات نجحت خلال السنوات الماضية في أن تتحول إلى لاعب بارز عالمياً في قطاع الضيافة، حيث تستضيف معظم علامات الضيافة المشهورة عالمياً على أراضيها، إلى جانب توفيرها البيئة المناسبة لتأسيس مفاهيم جديدة حققت نجاحاً كبيراً وشهرةً عالميةً.

وشدد على أن ذلك يزيد تنافسية سوق الإمارات ويجعلها أكثر قدرة على مواكبة متطلبات السياح والعملاء المحليين بفضل توفّر عروض عالمية المستوى في جميع أنحاء الإمارات.

توسع ونمو

وأوضح غونزاليس تحتفل هذا العام بالذكرى السنوية العاشرة لتأسيس المجموعة، ما يمثّل علامةً فارقةً في تاريخها. وتسعى المجموعة إلى تسريع منهجية التنويع الاستراتيجي وعملية النمو، بالاعتماد على النجاح الذي حققته على مدار السنوات الماضية. كما تهدف المجموعة إلى توسيع محفظة أعمالها الحالية لتصل إلى أكثر من 60 وجهة، مع خططها الرامية لإطلاق مشاريع محلية وعالمية في عام 2023.

توجهات جديدة

وقال: إننا نشهد تسارعاً في ظهور توجهات جديدة بالقطاع كانت ترتسم ملامحها على مدار السنوات القليلة الماضية. ونشهد الآن تمايزاً أكثر وضوحاً بين تجارب الضيافة المخصصة والتقليدية، فالمطاعم، التي كانت تركز على تقديم وجبات الطعام فقط، تشهد تحولاً كبيراً في أعمالها مع التركيز على تطوير خدمة التوصيل. ومن جهة أخرى، كان على المطاعم، التي تركز على توفير تجارب اجتماعية وأماكن لضيوفها لقضاء الوقت مع الأحبة والعائلة أثناء تناول الطعام، أن تبذل جهوداً أكبر لتعزيز عروضها وزيادة تكاملها.

خطوات قادمة

وتمتلك وتدير مجموعة صن سيت للضيافة فنادق ومطاعم ونوادي شاطئية ومراكز لياقة بدنية، وغيرها. وقال غونزاليس إن المجموعة تخطط خلال الأشهر القليلة المقبلة، لافتتاح مجموعة من المطاعم التي توفر مفاهيم جديدة مثل، موت32، وهو مطعم صيني شهير تم تأسيسه في هونغ كونغ في منتجع العنوان شاطئ جميرا؛ وأتيكو، الذي يتميز بتصميمه المفتوح وأجوائه الحيوية على سطح فندق دبليو دبي - شاطئ الميناء السياحي. وتستعد المجموعة لافتتاح سنيور ساسي، أحد المطاعم الأكثر شهرة في لندن، في الربع الأول من عام 2023 في فندق سانت ريجيس دبي النخلة. وتتطلع مجموعة صن سيت للضيافة إلى مواصلة التوسع في مشاريعها والقيام بسلسلة افتتاحات جديدة لعام 2023 وما بعده، في الشرق الأوسط وإسبانيا وإيطاليا واليونان والمغرب، وغيرها.

طباعة Email