«أرامكس» تستكمل الاستحواذ على «ماي يو إس» مقابل 265 مليون دولار

ت + ت - الحجم الطبيعي

حصلت أرامكس، المدرجة في سوق دبي المالي، على الموافقات اللازمة من الجهات التنظيمية ذات الصلة، واستكمالها لصفقة الاستحواذ على شركة "أكسس يو إس إيه شيبينغ إل إل سي" وهي منصة تقنية عالمية متخصصة في تمكين التجارة الإلكترونية عبر الحدود، بقيمة إجمالية بلغت حوالي 265 مليون دولار تسدد نقداً بالكامل، في صفقة استحواذ تعد الأكبر من نوعها تنفذها أرامكس منذ تأسيسها.

ونتيجة لهذا الاستحواذ، ستُدمج منصة "ماي يو إس" بشكل كامل في أعمال أرامكس لتشكل وحدة أعمال ضمن قطاع خدمات التوصيل السريع في الشركة.
وستحتفظ المنصة بعلامتها التجارية وتشكل مكمّلاً طبيعياً لخدمة شوب آند شيب، وهي منصة أرامكس التي توفر للمشتركين فيها حلولاً مبتكرة لمعاملات التجارة الإلكترونية والتوصيل إلى الوجهة النهائية.

ومن شأن الصفقة الجديدة أن تدعم أعمال خدمات التوصيل السريع عبر الحدود في شركة أرامكس من خلال زيادة عدد الشحنات وتنمية وتنويع قاعدة العملاء وتوسيع نطاق تغطية خدمات الشركة عبر إضافة وجهات شحن وتوصيل جديدة .. كما يتوقع أن تحقق الصفقة قيمة تراكمية فورية لشركة أرامكس من خلال مساهمتها في نمو الإيرادات وتعزيز الربحية وتوليد التدفقات النقدية بوتيرة قوية.

وتعد "ماي يو إس"، التي تتخذ من الولايات المتحدة الأمريكية مقراً لها، منصة رائدة قائمة على التكنولوجيا ومتخصصة في تمكين التجارة الإلكترونية عبر الحدود من خلال توفير حلول ذات تكلفة معقولة لتوصيل الطرود.

وخلال العام 2021، حققت الشركة إيرادات تجاوزت الـ100 مليون دولار حيث قامت بتوصيل 1.1 مليون طرد لعملائها الذين يتسوقون من مواقع التجارة الإلكترونية في الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة والصين، وتضم قاعدة عملاء الشركة نحو 180 ألف عميل نشط.

وقال عثمان الجده، الرئيس التنفيذي لشركة أرامكس: يعزز هذا الاستكمال الناجح لأكبر عملية استحواذ استراتيجية في تاريخ أرامكس منذ التأسيس من مكانة الشركة كلاعب رئيسي ومنافس قوي في قطاع التجارة الإلكترونية عبر الحدود، فأعمال وحلول منصة "ماي يو إس" الرائدة تمثل مكملاً طبيعياً لأعمالنا، وبالتالي ستعود هذه الصفقة بمكاسب إيجابية فورية وبعيدة المدى على جميع أصحاب المصلحة المعنيين بالشركة، وسيلحظ مساهمونا التأثير الفوري لهذه الصفقة على الأداء المالي، إلى جانب القيمة الإضافية التي سنحققها على المدى البعيد من خلال المكاسب الناتجة عن تكامل العمليات التشغيلية والتكاليف.

وأضاف: سيستفيد عملاؤنا أيضاً منها عبر تحسين شبكة التوصيل وتوسيع نطاق التغطية وتقديم خدمات متميزة من المصدر وصولاً إلى الوجهة النهائية؛ وبالنسبة لموظفينا، سيشكل الدمج فرصة مميزة لتبادل المعارف وتطوير الخبرات في توفير خدمات التوصيل السريع عبر الحدود من خلال فرص التعلم واعتماد برامج منصة "ماي يو إس" الخاصة بها والرائدة ضمن فئتها.

من جانبه، قال راميش بولوسو، الرئيس التنفيذي لشركة "ماي يو إس": نتطلع قدماً إلى بداية فصل جديد من النمو مع شركة أرامكس، فنحن اليوم جاهزون لتقديم منتجات وحلول منصة "ماي يو إس" في أسواق جديدة عبر شبكة أرامكس العالمية الواسعة والشاملة؛ تمتلك أرامكس إمكانيات جذابة للغاية كشبكتها الريادية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والمملكة المتحدة، وأستراليا، وسنعمل بالتعاون مع أرامكس على تطوير خطة عمل مشتركة تهدف إلى تحقيق أكبر مكاسب ممكنة من التكامل في الإيرادات والكفاءة التشغيلية، بما يدعم تمكين ونمو قطاع التجارة الإلكترونية عبر الحدود وتقديم أفضل الحلول والخدمات للعملاء.

 

طباعة Email