«دبي المالي العالمي» يوقع اتفاقية للارتقاء بنموذج «استوديوهات المشاريع» عالمياً

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

 عقد مركز دبي المالي العالمي اتفاقية مع «شبكة استوديوهات الشركات الناشئة العالمية» ومقرها دنفر، بولاية كولورادو في الولايات المتحدة بهدف الارتقاء بنموذج «استوديو المشاريع» على مستوى العالم.

وقدم المركز في أبريل الماضي، أول نموذج من «منصة استوديوهات المشاريع» في العالم لتنمية منظومة التمويل الشامل وتقنيات الأصول الرقمية. وتأتي المبادرة في إطار جهود مركز دبي المالي العالمي لتحقيق أهداف استراتيجيته لعام 2030 من خلال استقطاب ألمع العقول وأبرز الشركات من جميع أنحاء العالم إلى إمارة دبي، وذلك عبر دعمها بكل السبل اللازمة لتطوير واختبار وإطلاق الشركات الناشئة الجديدة والمتطورة والمشاريع المشتركة على نطاق غير مسبوق مع ضمان الجودة العالية وإمكانية الوصول الميسر والسريع إلى السوق.

ومن خلال إطلاقه «منصة استوديوهات المشاريع»، يؤكد المركز التزامه بإثراء دور استوديوهات المشاريع عبر تعزيز مساهمته في دعم منظومة الابتكار والشركات الناشئة حول العالم. هذا وسيتم تحقيق ذلك من خلال تمكين هذه الشركات عبر إعطائها فرصة مشاركة أفضل الممارسات المتبعة، مع إثبات أهميتها في المستقبل، وذلك في ظل تطور احتياجات المستخدمين.

وسيتعاون المركز مع «شبكة استوديوهات الشركات الناشئة العالمية» في إطار الاتفاقية على تنظيم الفعاليات الافتراضية والواقعية المعنية باستوديوهات المشاريع، بالإضافة إلى تعزيز الجهود المشتركة لتطوير أطر العمل والأدوات التنظيمية المصممة خصيصاً لاستخدام استوديوهات المشاريع، فضلاً عن وضع ونشر أطر العمل والنماذج القانونية ودفع عجلة الريادة الفكرية عن طريق تطوير محتوى مخصص لاستوديوهات المشاريع.

وقال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي: في إطار التزام المركز بمواصلة تعزيز مكانة دبي مركزاً عالمياً للتكنولوجيا والابتكار، ندرك يقيناً أهمية وفوائد نموذج «استوديوهات المشاريع» كبيئة داعمة للمشاريع الناشئة حول العالم. وقد عكفنا في المركز على دراسة النموذج بشكل تفصيلي، وسنعمل بالتعاون مع «شبكة استوديوهات الشركات الناشئة العالمية» على تطوير المنهجية الفكرية لـ«استوديوهات المشاريع» حتى تتمكن من تلبية احتياجات الشركات الناشئة بشكل أفضل اليوم وفي المستقبل. ومن المؤكد أن دعم استوديوهات المشاريع في تعزيز ارتباطها بمنظومة الشركات الناشئة والابتكار سيحفز الشركات على الاستفادة من الاستوديوهات وتوظيفها على أكمل وجه، بالإضافة إلى استقطاب المزيد من الشركات لتأسيس أعمالها في مركز دبي المالي العالمي».

وقال باتريك رايلي، الرئيس التنفيذي في «شبكة استوديوهات الشركات الناشئة العالمية»: «تشهد منظومة استوديوهات المشاريع ازدهاراً متنامياً حول العالم، ونحن نهدف إلى تسليط الضوء على منافع نموذج استوديوهات المشاريع في الاقتصاد الإبداعي العالمي، ومساعدة أعضاء شبكتنا من استوديوهات المشاريع على النجاح. وفي إطار مساعينا لتحقيق هذا الهدف، نرحب بشراكتنا مع مركز دبي المالي العالمي، والتي تسهم في تعزيز حضورنا العالمي والتحالف مع منظومة أعمال تتمتع بإطار قانوني وتنظيمي فريد وتوفر بيئة استثنائية للاستثمار والابتكار».

وفي خطوة أولى ناتجة عن التعاون المشترك بموجب الاتفاقية، عقد الجانبان أمس فعالية افتراضية تحت عنوان «الوضع الراهن لمنظومة العمل العالمية لاستوديوهات المشاريع» لاستعراض التفاصيل المتضمنة لأطر العمل القانوني وإجراءات الترخيص التجاري التي وضعها مركز دبي المالي العالمي خصيصاً بما يتلاءم مع استوديوهات ابتكار المشاريع والشركات. وسيتم توفير مزيد من المعلومات حول الفعالية وتفاصيل التسجيل عبر قنوات التواصل الاجتماعي للمركز دبي المالي العالمي و«شبكة استوديوهات الشركات الناشئة العالمية».

طباعة Email