«الإنشاءات البترولية الوطنية» تحتفل بوضع حجر الأساس لساحة تصنيع في ميناء رأس الخير بالسعودية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أقامت شركة الإنشاءات البترولية الوطنية، المملوكة بالكامل من مجموعة الجرافات البحرية الوطنية، حفل تدشين وضع حجر الأساس لساحة تصنيع جديدة تبلغ مساحتها 400000 متر مربع في ميناء رأس الخير الواقع في المنطقة الشرقية بالسعودية. وحضر الاحتفال كبار ممثلي مجموعة الجرافات البحرية الوطنية وأرامكو السعودية والهيئة العامة للموانئ السعودية.

وتعتبر الساحة الجديدة التي ستضم تصنيع المنصات منشأة حديثة تشمل ورش عمل آلية ونظاماً بحرياً متقدماً. كما ستوفر الساحة خدمات التصنيع والصيانة والتركيب، في حين سيتم تشغيلها أثناء جميع مراحل البناء الثلاث. وسيتم الانتهاء من المرحلة الأولى بنهاية الربع الثالث من عام 2023. ومن المتوقع أن تصل الطاقة الإنتاجية لساحة التصنيع إلى 60 ألف طن سنوياً بنهاية المرحلة النهائية المقررة في 2026. ويعد رأس الخير أحدث ميناء صناعي في السعودية ويخدم أكثر من 100 مشروع صناعي وتبلغ مساحته 23 كيلومتراً مربعاً ويضم 14 رصيفاً مجهزاً بالمعدات والأدوات والأجهزة اللازمة لمناولة جميع أنواع البضائع العامة والسائبة.

وقال المهندس ياسر زغلول، الرئيس التنفيذي لمجموعة الجرافات البحرية الوطنية: تدشين ساحة التصنيع الجديدة يعزز من العلاقة طويلة الأمد ورحلة النمو المستمرة والاستراتيجية التوسعية للمجموعة داخل السعودية وتشكل جزءاً من مشاريعنا القائمة فيها، الأمر الذي من شأنه أن يعزز من قدراتنا التنافسية. ونحن نتطلع دوماً إلى مزيد من التعاون مع الجهات السعودية الفاعلة في هذا المجال وترسيخ مكانتنا في مجال الهندسة والتوريد والإنشاء والتي يقع عليها اختيار شركات النفط المحلية والعالمية.

وقال المهندس أحمد الظاهري، الرئيس التنفيذي لشركة الإنشاءات البترولية الوطنية: يضع هذا الإنجاز الجديد الأساس لمرحلة نمو الشركة المقبلة في السعودية، ويتماشى مع التزامنا بدعم جهود التوطين في المملكة وتوفير قيمة محلية متميزة. كما تبرهن الساحة على الثقة التي يوليها عملاؤنا لقدراتنا، وهي فرصة لنا لتوسيع خبراتنا لتشمل مشاريع البنية التحتية الاستراتيجية الجديدة في المملكة وزيادة حصتنا في السوق الإقليمية.

وللشركة حضور طويل الأمد في السعودية، وهي شريك لأبرز الشركاء السعوديين الرئيسيين في القطاع. وتعمل الشركة على مشاريع كبرى منها برنامج تطوير حقل الجافورة إضافة إلى عمليات تصميم وشراء وتصنيع وتركيب 14 منصة في حقل منيفة. وفي وقت سابق من 2022، فازت الشركة بعقدين بحريين لمشروع الزلف طويل الأمد الذي تبلغ كلفته مليارات عدة، وهو حقل نفط بحري ضخم يقع في الخليج العربي على بعد 240 كيلومتراً تقريباً شمال الظهران. وفي 2019، تم منح الشركة 3 عقود لتقديم مجموعة واسعة من الخدمات تشمل تصميم وتشكيل وتصنيع وشراء وتشغيل هياكل فولاذية متعددة من أنواع مختلفة.

طباعة Email