تعاون بين «استشارات التكنولوجيا المتقدمة» و«أوتوميشن أني وير»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة «استشارات التكنولوجيا المتقدمة»، المزود الرائد للأنظمة المتكاملة والاستشارات التكنولوجية المتقدمة والتابعة للقطاع التكنولوجي في مجموعة ياس القابضة، عن توقيع اتفاقية مع شركة «أوتوميشن أني وير»، الرائدة في مجال أتمتة العمليات الروبوتية، لتوسيع محفظتها من الخدمات الرقمية وتزويد عملائها في جميع أنحاء المنطقة بمختلف خدمات الأتمتة والحلول البرمجية. 

ويتسنى للشركتين بموجب هذه الشراكة الاستراتيجية تمكين عملائهما في مختلف القطاعات الرئيسية، بما فيها قطاع الحكومة وقطاعات النفط والغاز والتعليم والرعاية الصحية، من تحسين الإنتاجية من خلال أتمتة العمليات التجارية كجزء من رحلتها نحو التحوّل الرقمي.

وتوفر أوتوميشن أني وير، بفضل منصة القوى العاملة الرقمية الخاصة بها، التقنيات الضرورية لتمكين المؤسسات من تحقيق كامل إمكاناتها في مكان العمل، وذلك من خلال تجنيب الموظفين عناء أداء المهام الروتينية وتشجيعهم على التعامل مع التحديات التجارية الأهم والتي تتطلب قدراً أكبر من القدرات الإبداعية. ويمكن تحقيق ذلك باستخدام برمجية أتمتة العمليات الروبوتية، والتي تتعلم من خلالها الروبوتات العمليات التجارية القائمة على القواعد لتقوم بمحاكاتها وتنفيذها ذاتياً. وتستطيع هذه الروبوتات التفاعل مع أيّ تطبيق أو نظام بنفس أسلوب البشر ولكن بشكل أكثر كفاءة، لا سيما وأنّها قادرة على العمل على مدار الساعة دون توقف وبوتيرة أسرع وموثوقية ودقة كاملتين.

وينسجم هذا التعاون مع الرؤية الاقتصادية للحكومة الإماراتية لوضع الابتكار والتحوّل الرقمي على رأس الأولويات لدعم النمو الاجتماعي والاقتصادي من خلال تسريع التكامل مع الأنظمة والتطبيقات الرقمية وتحقيق هدفها في إيجاد بيئات عمل تجارية بمعاملات لا ورقية. وتُشجّع حكومة الدولة مساعي تطوير واعتماد التقنيات الحديثة لتحسين مهارات السكان وإمكاناتهم الرقمية من خلال استراتيجية الحكومة الرقمية لدولة الإمارات 2025، لا سيما في ضوء استمرار الدور المحوري الذي تلعبه تقنيات الذكاء الاصطناعي والأتمتة والتحليلات في رسم الملامح المستقبلية لدولة الإمارات. ولا تقتصر فوائد هذه الخطوة على بناء المنظومة الرقمية التي تضمن تحقيق خطط النمو الطموحة للدولة فحسب، حيث ستُساعدها أيضاً في التحوّل إلى معيار عالمي لبناء الاقتصاد الرقمي.

وقال علي جابر اليافي، الرئيس التنفيذي التكنولوجية لدى مجموعة ياس القابضة: تعد الاتفاقية خطوةً مهمة في رحلتنا نحو ريادة الاتجاهات والتغييرات التكنولوجية. ونفخر بالتعاون مع أوتوميشن أني وير من أجل تعزيز عروضنا الخدمية لتشمل أكثر منصات القوى العاملة الرقمية تطوراً في العالم. وتجمع المنصة الجديدة بين مزايا الذكاء الاصطناعي وتعلُّم الآلة والبرمجية السحابية لأتمتة العمليات الروبوتية، وتتيح لنا مساعدة عملائنا على إعادة تصميم عملياتهم غير الفعّالة وتحسينها من خلال نقل مسؤولية أداء المهام اليدوية المتكررة لليد العاملة الرقمية، بما يُسهم بشكل كبير في الحد من الوقت الذي تحتاجه فرق العمل لإدخال البيانات يدوياً بحوالي 95 %، ويمنحهم حيّزاً أكبر للتركيز على الابتكار والنمو. ويتسنى لنا، بمجرد إدراج هذه العروض في محفظتنا المتنامية، مواصلة أداء رسالتنا القائمة على تقديم المنتجات والتقنيات والحلول المتفردة القادرة على دعم عملائنا خلال رحلتهم نحو التحوّل الرقمي وتمكينهم من تحقيق النجاح التجاري. 

من جانبه، قال دانيش تشاندرا، نائب الرئيس الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وتركيا لدى أوتوميشن أني وير: "تمنح شراكتنا مع شركة استشارات التكنولوجيا المتقدمة المزيد من العملاء في المنطقة القدرة على أتمتة عملياتهم بما يُعزز من المرونة المؤسسية ويمنح العمال أصحاب المهارات المعرفية المزيد من الوقت للتركيز على المهام ذات القيمة المضافة وبناء العلاقات مع العملاء، ليسهم ذلك في نمو الأعمال في نهاية المطاف. ويسرنا أن نسهم في تسريع تحويل الأعمال من خلال إتاحة حلول الأتمتة للجميع من خلال منصة الأتمتة الخاصة بنا، إلى جانب تمكين قادة تكنولوجيا المعلومات والأعمال من الاعتماد على حلول الأتمتة في جميع مفاصل مؤسساتهم.

طباعة Email